أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
دورة عن علوم الفضاء في اليرموك لقاء حواري في الأعيان يُناقش تحديث المنظومة الأكاديمية للعلوم الاجتماعية خليفات: ميناء العقبة يعمل بكامل طاقته أردوغان يستقبل هنية في إسطنبول نيوزويك: بعد 6 أشهر حماس تسيطر على الوضع بغزة طبيب أردني يغامر بحياته لإصلاح جهاز طبي في غزة .. وهذه ما قام به 'شباب حي الطفايلة' خلال 48 ساعة فقط ! هذا ما قدمته دبي للمسافرين خلال الظروف الجوية عباس: سنراجع علاقاتنا مع واشنطن (الأنونيموس) يخترقون قواعد لجيش الاحتلال حزب الله يستهدف 3 مواقع إسرائيلية إصابة 23 سائحا في انقلاب حافلة سياحية بتونس. إصابة 8 جنود من جيش الاحتلال في طولكرم قادة الاحتلال يواجهون شبح مذكرات الاعتقال الدولية "امنعوه ولا ترخصوه" يتصدر منصات التواصل الاجتماعي في الأردن .. وهذه قصته!! وفاة إثر اصطدام مركبة بعامود بإربد لجنة حماية الصحفيين: حرب غزة أخطر صراع بالنسبة للصحفيين تحذير لمزارعي الزيتون من الأجواء الخماسينية. نادي الأسير الفلسطيني: 30 معتقلا بالضفة منذ أمس ماذا ينتظر المسجد الأقصى خلال عيد الفصح اليهودي؟ الجيش الإسرائيلي: نخوض معارك وجها لوجه وسط غزة.
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الكتيبة الدموية 36 خبر سيء بكل المعاني

الكتيبة الدموية 36 خبر سيء بكل المعاني

28-12-2023 07:57 AM

خاص – عيسى محارب العجارمة – وكانني أصبحت في دار غربه متى يعد فيها الذئب يعد على شاتي، فهواجس التهجير تلوح مجددا عبر نية الإسرائيليون بتكليف الكتيبة 36 – مدرعات في الجيش الإسرائيلي بتطهير مخيمات الجنوب والوسط في القطاع وهي كتيبة دموية معروفة بعنفها.
حيث يقدر الجانب الأردني ملكا وجيشا وأجهزة امنية بان دخول “المدرعات” 36 مع قوة نارية ضخمة إلى اعماق المناطق السكنية هو خبر سيء بكل المعاني.
ولا يخفي الأردنيون قلقهم الشديد من نوايا اسرائيل في شن هجوم بري واسع على مخيمات وسط وجنوب قطاع غزة.
حيث حملت هذه التطورات والتي وصفت بانها خطيرة للغاية بقطاع غزة العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني على مغادرة العاصمة الأردنية عمان على نحو مفاجئ ليحط رحاله السامية، برحاب جمهورية مصر العربية أرض الكنانة أرض عبد الناصر وجيش العبور العظيم.
ولعل هذه الزيارة تجسد وصية الراحلين من شهداء غزة لكل امتهم العربية من خلال هذه الأبيات كتبها (كليب. وائل بن ربيعه) بدمه على صخرة عندما قتله جساس أبن مره وهي وصيه إلى أخيه "الزير" لكي يأخذ بثأره من جساس وهي عشرة أبيات
وأول بيت أقول أستغفر الله
آله العرش لا يعبد سواه
وثاني بيت أقول الملك لله
بسط الأرض ورفع السماء
وثالث بيت وصى باليتامى
وقاضي العدل لا تذكر سواه
ورابع بيت أقول الله أكبر
على الغدار لا تنسى أذاه
وخامس بيت جساس غدرني
شوف الجرح يعطيك النبأه
وسادس بيت قلت الزير أخي
شديد الباس قهار العداه
وسابع بيت سالم كون رجال
لأخذ الثأر لا تعطي وناه
وثامن بيت بالك لا تخلي
لا شيخ ولا بكر ولا فتاه
وتاسع بيت بالك لا تصالح
وأن صالحت شكوتك للا له
وعاشر بيت أن خالفت قولي
فأنا وياك لقاضي القضاه
فالأردن كان له دور كبير خلف الستائر والكواليس في التشديد على موقف مصري عنيد يرفض تهجير السكان من قطاع غزة كما يرفض التحريك الديمغرافي.
ويقدر الاردن بان تركيز اسرائيل على مهاجمة مخيمات قطاع غزة في مناطق الجنوب والوسط مؤشر في غاية الخطورة قد يعيد مسألة التهجير السكاني الى مربعها الاول وثمة من يعتقد في الاوساط الدبلوماسية الغربية بان هواجس التهجير الصامت وغير المعلن الذي تضغط باتجاهها حكومة الحرب الاسرائيلية قد يكون الدافع والحافز الاساسي لزيارة ملك الاردن المفاجئة الى الرئيس السيسي.
وتبرز هذه الزيارة ايضا في ظل التقارير الاسرائيلية التي قالت بان المرحلة الثانية من الحرب بدأت او ستبدأ قريبا وعنوانها ملاحقة حركة حماس في مخيمات وسط وجنوب قطاع غزة مما سيؤسس برأي الاردن لنزيف انساني كبير قد يؤدي الى تجدد الضغوط على مصر لإعادة فتح الحدود للنازحين واللاجئين من القطاع تحت يافطة انسانية.
عمان مهتمة جدا بان لا تخضع القاهرة لنلك الضغوط وتقديرها ان ما يردده الاسرائيليون عن اتفاق مع سلطات مصر لنوايا احتلال منطقة الحدود تطور في غاية الخطورة ويؤشر على مذابح محتملة في الطريق وعمليات تهجير واسعة قد يقررها مجلس الحرب الاسرائيلي في إطار تصدير الازمة، الأمر الذي سيربك كل الخطوط.
ثمة عناصر مقلقة جدا معلوماتيا دفعت الملك عبد الله الثاني للتوجه فورا الى الرئيس السيسي بعد وروود تقارير عن نوايا اسرائيل الخبيثة التي تعيد انتاج هواجس التهجير.
فسرت إليه من بلدي حثيثا
وطار النوم وامتنع القرار
وحادت ناقتي عن ظل قبر
ثوى فيه المكارم والفخار
وكانت عمان قد ناقشت ملف التهجير بإصرار عدة مرات مع الجانب المصري وما وصفته نخب اردنية هو تلميح لوجود بصمة في الماضي ساهمت في تصليب الموقف الرسمي المصري خشية انزلاقه باتجاه قبول ترتيبات ناتجة عن الخطة التالية عسكريا في مقايضات الاحتلال.
لكن الأهم في المؤسسات الأردنية العميقة والمختصة كجهاز المخابرات العامة والاستخبارات العسكرية على ما يبدو، فان تكليف الكتيبة 36 – مدرعات في الجيش الإسرائيلي بتطهير مخيمات الجنوب والوسط في القطاع وهي كتيبة دموية معروفة بعنفها. هو “خبر سيء بكل المعاني”.
ولعلنا اليوم مطالبون حكاما وشعوبا بان نتمثل كلمات وموقف الزير سالم ردا على وصية أخيه كليب لنردع كلاب كتيبة المدرعات 36 الصهيونية الدموية من دخول وسط وجنوب غزة ولا نصالح الصهاينة حتى يلين لضرس الماضغ الحجر وليس لها دون الله كاشفة.
وهذه القصيدة قالها: المهلهل التغلبي يرثي أخاه كليب.
دعوتك يا كليب فلم تجبني
وكيف يجيبني البلد القفار
أجبني يا كليب خلاك ذم
ضنينات النفوس لها مزار
أجبني يا كليب خلاك ذم
لقد فجعت بفارسها نزار
سقاك الغيث أنك كنت غيثا
ويسرا حين يلتمس اليسار
أبت عيناي بعدك أن تكفى
كأن غضا القتاد لها شفار
وإنك كنت تحلم عن رجال
وتعفوا عنهم ولك اقتدار
وتمنع أن يمسهم لسان
مخافة من يجير ولا يجار
وكنت أعد قربي منك ربحا
إذا ما عدت الربح التجار
فلا تبعد فكل سوف يلقى
شعوبا يستدير بها المدار
يعيش المرء عند بني أبيه
ويوشك بحيث يصير حيث صاروا
أرى طول الحياة وقد تولى
كما قد يسلب الشيء المعار
كأني أذا نعا الناعي كليبا
تطاير بين جنبي الشرار
فدرت وقد غشى بصري عليه
كما دارت بشاربها العقار
سألت الحي أين دفنتموه
فقالوا لي بأقصى الحي دار
فسرت إليه من بلدي حثيثا
وطار النوم وامتنع القرار
وحادت ناقتي عن ظل قبر
ثوى فيه المكارم والفخار
لدى أوطان أروع لم يشنه
ولم يحدث له في الناس عار
(أتغدو يا كليب معي أذا ما
(جبان القوم أنجاه الفرار
(أتغدو يا كليب معي أذا ما
حلوق القوم يشحذها الشفار
أقول لتغلب والعز فيها
أثيرها لذالكم انتصار
تتابع أخوتي ومضوا لأمر
عليه تتابع القوم الحسار
خذ العهد الأكيد علي عمري
بتركي كل ما حوت الديار
ولست بخالع درعي وسيفي
إلى أن يخلع الليل النهار..
.. الزير سالم..
Issamhareb1967@gmail.com








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع