أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
توجه لإنشاء منطقة حرة على الحدود العراقية الأردنية 579 ألف حركة دفع فوري بقيمة 115 مليون دينار نفّذت بتموز انقلاب مركبة اثر حادث تصادم على الصحراوي الأردن 66 عالمياً بمتوسط الرواتب الشهرية طلبات التقدم لمكرمة الجيش تتزامن مع القبول الموحد مرشحون لحضور امتحان الكفاية في اللغة العربية .. اسماء إصابة جندي إسرائيلي "بنيران صديقة" وليس "عملية" قرب طولكرم هذا مصير الحكومة والنواب والأعيان بالأسماء .. إعلان الفائزين بالمسابقة القضائية إربد .. ضحايا شبهة احتيال شركة مهددون بإخلاء شققهم مصدر حكومي: «التحديث الإداري» قابل للمراجعة الدكتور الحسامي يكتب توضيحا حول مشروع تعديل قانون المجلس الطبي "التعليم العالي": منح جزئية لتحفيز الطلبة على دراسة تخصصات تقنية مصدر يكشف" سبب توقيف عدنان الروسان .. ويوضح وضعه القانوني ارتفاع قليل على درجات الحرارة اليوم الثلاثاء ضبط 6 اعتداءات على خطوط مياه بجنوب عمان الفايز: الأردن يمتلك تراثاً عظيماً توجه لإنشاء منطقة حرة قرب الحدود الأردنية أمين عمان: لا أقبل الخطاب التشكيكي الأردن .. مخيم وجبل الحسين يودعان خالد شنك - صور
جورج بوش الصغير صدق من حيث كَذَبَ
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة جورج بوش الصغير صدق من حيث كَذَبَ

جورج بوش الصغير صدق من حيث كَذَبَ

22-05-2022 08:14 AM

مهدي مبارك عبد الله - قال الامام علي رضي الله عنه ( ما أضمر أحد شيئاً إلّا وظهر علی فلتات لسانه )

الرئيس الأمريكي الأسبق نبي الصهاينة الجدد المجرم الارعن بوش الأبن التلميذ النجيب لوالده سيد الإرهاب لأول مرة في حياته يصدق لسانه ويكذب وما في وجدانه بعد عثرة فرضتها الحقيقة المغيبة منذ سنوات طويلة في زمن سطوة الطغاة وجبروت المحتلين

حيث قال في خطابه له اثناء حديثه عن الحرب الروسية في أوكرانيا ان النتيجة هي ( غياب الضوابط والتوازنات في روسيا وان قرار رجل واحد أن بشن غزو غير مبرر على الإطلاق ووحشي على العراق ) ثم هز كتفيه قبل ان يتدارك خطأه وقال العراق أيضًا وأضاف لا تؤاخذوني أقصد أوكرانيا وقد سبق ان أخطأ بوش في مثل ما قاله ثلاث مرات من بينها عام 2005 حين لم يستطيع التفريق بين الرئيس صدام حسين وزعيم القاعدة اسامة بن لادن

بفهلوية صبيانية عبثية واستعراض باهت ألقى العجوز الابله بوش خريج مدرسة الجهل والغباء باللوم في الخطأ على عمره وهو 75 عام وهو ما جعل الحضور يضج بالضحك والسخرية على رجل خرف بلغ أرذل العمر نسي تناول منشطات الهلوسة التي اعتاد عليها طيلة حكمه وبعده حيث بقي يعاني من حالة كلامية تسمى ( عسر القراءة )

المتصهين بوش الابن شن حرب المصالح القذرة على العراق وايقظ الفتنة العرقية والأثنية والمذهبية والطائفية النائمة بـ ( أمر الرب ) كما ادعى ذات يوم أراد في خطابه الأخير توجيه سهام الغضب والنقد لسياسة الرئيس بوتين وقرار حربه على اوكرانيا الذي وصفه بـ ( قرار الرجل الواحد ) فإذا به يلقى بقنبلة من العيار الثقيل على اسماع الحاضرين والعالم يقول فيها كلمة الحق التي سبقت ليكشف للتاريخ وحشية وفسوة غزو العراق وان قرار الحرب كان في الأساس غير مبرر ( في العرفي الجنائي المجرم دائما يعود إلى مكان جريمته )

لا زال شبح غزو العراق وتدميره يلاحق بوش الابن حيث قالها بنفسه واختصر كل التقارير والتحقيقات والكتب والخلاصات بعدما فضخه عقله الباطني وتفوق لسانه على وجدانه ليؤكد أن ما جرى في العراق بالامس كان أبشع ألف مرة من الذي يجري في أوكرانيا اليوم حيث تبين الحق من الباطل بإن غزو العراق كان ( خطأ وحشي وغير مبرر ) لتبقى جريمة غزو العراق وتخريبه وتدميره الكابوس الجنوني الأسوأ الذي يؤرق مضاجعهم ويؤنب ضمائرهم الميتة حتى يخنقهم في آخر نفس من حياتهم وبما يؤكد ان الغزو ذاته كان حرب صليبية واستهداف ممنهج لمقدرات العراق وخيراته وحضارته العظيمة فضلا عن انه مورس خارج الشرعية الدولية والأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي

سبحان الله الذي انطق السيد المسيح عليه السلام في ( المهد صبيا ) ليبرئ امه الفرية والذي أجرى على لسان بوش كلمات الحق وهو في ( الكبر عتيا ) ليدين نفسه ويحكم على بلده بحديث جديد وغريب أشعل التعليقات والآراء وسرعان ما انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي حيث جمع أكثر من ثلاثة ملايين مشاهدة على تويتر وحده بعد أن قام مراسل دالاس نيوز بنشر مقطع فيديو اللقاء

بعض المحللين والمتابعين يرون ان وصف الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الابن غزو العراق واحتِلاله بالخطأ وأنه وحشي وغير مبرر لم يكن زلة لسان وإنما جاء تعبيرا صادقا عن عقله الباطن وليس كذلك مجرد إشارةً إلى الحرب في أوكرانيا وهو يعلم جيدا ان غزوه للعراق استند على أكذوبةِ دولية تسببت في استشهاد مليوني عراقي نصفهم من الأطفال نتيجة القصف الهمجي للمدنيين العزل بأسلحة محرمة دوليا ناهيك عن استخدام القنابل المصنعة من اليورانيوم المنضب وقد سبق كل ذلك حصار تجويعي استمر 13 عام

الرئيس الاسبق بوش الابن كان في كل نزعاته وافكاره نازيا وفاشيا وكذلك جميع حلفائه وشركائه وعلى رأسهم توني بلير البريطاني وأزنار الاسباني وجون هوارد الاسترالي وأحمد الجلبي العِراقي وغيرهم الكثير وهم لا يختلفون في اجرامهم ودمويتهم عن الرئيس الروسي بوتين او رئيسي وزراء إسرائيل بينيت ونتنياهو وسيأتي اليوم الذي نأمل أن يكونوا قريبا في قفص الاتّهام لارتكابهم جرائم حرب وأُخرى ضد الإنسانيّة

ما قاله بوش بالخطأ كشف بشكل مباشر على ارض الواقع ما يدور في قرارة نفسه بأنه مجرم محترف ومعتدٍ أثيم وقاتل بشع مارس الإبادة البشرية والحضارية والثقافية والمادية في العراق وغيره بشكل منهجي ومدروس مع رجال عصابته الدولية الإجرامية

يجب اليوم ان نقول لبوش الصغير مع ( عدم الاحترام والتقدير ) سبق السيف العذل وقد صدقت في عثرة لسانك بان غزو العراق كان عمل وحشي وهمجي وغير مبرر على الاطلاق مثل البلطجة العسكرية في أبشع صورها وقد كذبت في كل ما تكلمت به من تفاهات ومبررات سابقة حول أسباب احتلال العراق وكذبة أسلحة الدمار الشامل حيث أصبح من الضرورة الملحة مع كل ذلك مطالبة أميركا بالتعويض عن كل ما خلفه الغزو من مآس وأمراض وخسائر مادية وبشرية بعد هذه الاعتراف الصريح والواضح

يذكران الولايات المتحدة غزت العراق في عهد بوش الابن عام 2003 بعد اتهامات لنظام صدام حسين بامتلاكه أسلحة دمار شامل لم يتم العثور عليها قط وقد انسحبت عام 2011 مخلفة أكثر من 100 ألف مدني عراقي وتشريد عدد أكبر بكثير في حين خسر الأمريكيون 4500 شخص اللهم انتقم لجميع الشهداء المظلومين

أخيرا من المعيب جدا ما رأيناه في بعض محطات وقنوات ومنصات الاعلام العربي من تستر واضح على زلة لسان بوش الثالثة ربما وفاءا لمواقفه معهم وشعورا منهم بالحرج نيابة عنه
mahdimubarak@gmail.com









تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع