أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
10 وفيّات و582 إصابة جديدة بكورونا في الأردن تنقلات جديدة بوزارة الصحة لجنة تدرس إقامة حفلات التخرج بالجامعات فايزر: لقاحنا فعال بشكل كبير ضد سلالة دلتا الأردن يدين مصادقة الاحتلال على بناء وحدات استيطانية جديدة بالاراضي الفلسطينية الخارجية تتسلم نسخة من أوراق اعتماد السفير الأذربيجاني تحذيرات من البناء الجائر في عمان ولي العهد يتفقد مركز تطعيم بالعقبة 8 منتفعين في مراكز التنمية يتقدمون للتوجيهي تحديد موعد القمة الثلاثية في بغداد الاستماع إلى 43 شاهد نيابة بقضية مستشفى السلط ضبط اعتداءات على خط ناقل مياه الزارة ماعين لا علاقة للعطارات بانقطاع الكهرباء عن الأردن 74 نزيلاً في مراكز الاصلاح يشاركون في التوجيه 213 ألف دينار قيمة العجز في صندوق التعاون لنقابة الصحفيين ارتفاع بيوعات الشقق في الأردن 32% والأراضي 56% قبيلات تكشف موعد إعلان نتائج التوجيهي تعميم صادر عن رئيس الوزراء بشر الخصاونة محامي الشريف حسن: طلب شهادة الأمير حمزة ممكنة انخفاض جديد على أسعار الذهب في الاردن
الصفحة الرئيسية آدم و حواء فوائد العصفر وأضراره بالتفصيل

فوائد العصفر وأضراره بالتفصيل

فوائد العصفر وأضراره بالتفصيل

29-04-2021 08:11 PM

زاد الاردن الاخباري -

العصفر هو أحد النباتات العشبية التي تمتلك الكثير من الفوائد والاستخدامات, حيث تُستخدم أزهاره في العديد من الصناعات مثل الطب والطبخ كنوع من أنواع التوابل, صبغ الأقمشة وتلوين مستحضرات التجميل المخنلفة, بينما يُستعمل الزيت المستخرج منه في الطهي وصناعة الدهانات والطلاء.



ويتميز العصفر بزهوره الصفراء أو البرتقالية أو الحمراء, فهو ينتمي إلى فصيلة النجميات أو دوار الشمس, ويرجع نشأته إلى قارتي آسيا وأفريقيا خاصة دولة الهند, ويُطلق عليه أيضًا القرطم، أو الجرجوم، أو الزعفران الكاذب, كما أنه يُزرع في أكثر من 60 دولة حول العالم.



ويحتوي العصفر على العديد من العناصر الغذائية الهامة للصحة, حيث يلعب دورًا هامًا في دعم المناعة, تقليل مستويات الكولسترول الضار, وفقدان الوزن, بالإضافة إلى الحفاظ على صحة الشعر والبشرة.

فوائد العصفر

دعم المناعة


يُساعد العصفر في تعزيز صحة الجهاز المناعي, بفضل احتوائه على عناصر غذائية هامة مثل مضادات الأكسدة والأحماض الدهنية, التي تنظم العمليات الحيوية في الجسم, مما يدعم المناعة لمحاربة العدوى والأمراض المختلفة.




تعزيز صحة القلب


يحتوي العصفر على نسبة عالية من الأحماض الدهنية خاصة حمض اللينوليك, الذي يعمل على تقليل مستويات الكولسترول الضار في الدم, ورفع نسبة الجيد, بالإضافة إلى خفض ضغط الدم المرتفع, مما يقي من خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين, ويمنع التعرض للسكتات الدماغية.




ضبط سكر الدم


يُساهم العصفر في الحفاظ على نسبة السكر الطبيعية في الدم, لاحتوائه على الأحماض الدهنية خاصة الأوميجا3 التي تعمل على مقاومة الأنسولين وتنظيم إفرازه في الدم, ما يحسن من نسبة الجلوكوز في الجسم ويقي من خطر الإصابة بالسكري.




فقدان الوزن


يلعب العصفر دورًا كبيرًا في إنقاص الوزن الزائد في الجسم, بفضل محتواع العالي من الأحماض الدهنية والأوميجا التي تعمل على حرق الدهون بشكل فعال, مما يفقد الوزن الزائد, ويُساعد أيضًا في بطء عملية امتصاص الطعام وتقليل إفراز الأنسولين, ما يمنح الشعور بالشبع ويقلل من الشهية, وبالتالي يؤدي إلى حرق الدهون المتراكمة في منطقة البطن وفقدان الوزن, فضلًا عن أنه منخفض السعرات الحرارية, الأمر الذي يقي من الإصابة بالسمنة أو زيادة الوزن.




تحسين الحالة المزاجية


يحتوي العصفر على العديد المركبات والزيوت الطبيعية والأحماض اللينولينية التي تُساعد على إفراز مادتي السيرتونين والتبربتوفان اللذان يحفزان هرمون السعادة, ويقضيان على الشعور بالقلق والخوف والاكتئاب, وأيضًا التخلص من العصبية, الأمر الذي يحسن المزاج والنوم بشكل جيد, بالإضافة إلى أنه يعالج نوبات الخوف والهلع التي تُصيب الإنسان.




علاج اضطرابات الجهاز الهضمي


يُساهم العصفر في القضاء على الاضطرابات التي تُصيب الجهاز الهضمي خاصة الغازات والانتفاخات ويعمل أيضًا كملين طبيعي من خلال التخلص من الإمساك, فهو يحسن عملية الهضم ويعالج مشاكل القولون المختلفة, مما يُخفف من أعراض القولون العصبي.




تحسين صحة الكبد


يعمل العصفر على تحفيز إفراز العصارة الصفراوية في الكبد, ويُساعد على تنقيته وتطهيره وتخليصه من السموم المتراكمة به, ما يُقلل من الإصابة بأمراض الكبد خاصة التهاب الكبد سي.




الحفاظ على صحة الرحم


يحتوي العصفر على العديد من العناصر الغذائية الهامة خاصة حمض اللينوليك, الذي يعمل على تنظيم الهرمونات, ما يقضي على اضطرابات الدورة الشهرية والآلام المصاحبة لها ويُنظمها, ويُساعد أيضًا على تنظيف الرحم من البكتيريا والجراثيم والفطريات, ويقي من خطر الإصابة بسرطان الرحم.




تعزيز صحة البشرة


يُساعد العصفر في تنظيف البشرة وتنطهيرها وتنقيتها من الشوائب والجراثيم, من خلال التخلص من الجلد الميت وتكوين خلايا جديدة, بفضل خصائصه المضادة للأكسدة, واحتوائه على الأحماص والفيتامينات التي تعمل على تنظيف المسام والتخلص من مشاكل البشرة المختلفة مثل حب الشباب والرؤوس السوداء والبثور الندبات.



ويُساهم العصفر في مكافحة التجاعيد وعلامات الشيخوخة المبكرة بشكل فعال, فهو يرطب الجلد ويحافظ على نسبة الرطوبة الموجودة به, ويقضي على التهابه وتهيجه, مما يعمل على تهدئة البشرة والحفاظ على صحتها ونضارتها.




نمو الشعر


يحتوي العصفر على نسبة عالية من الفيتامينات والأحماض ومضادات الأكسدة, التي تعمل على تنشيط الدورة الدموية في فروة الرأس, ما يُعزز من نموه ويقويه من الجذور حتى الأطراف, فهو يُحسن ملمس الشعر وجعله لامعًا وناعمًا, ويقيه من الإصابة بالقشرة, ويُساهم أيضًا في ترطيب الشعر وتنعيمه, بالإضافة إلى حمايته من التعرض للتساقط والتقصف والهيشان.

ومن الفوائد الأخرى الهامة للعصفر:

يُعزز صحة الجهاز التنفسي ويحارب نزلات البرد والأنفلونزا.
يعمل على تقوية الذاكرة والقدرة على التركيز.
يقي من خطر الإصابة بالأمراض السرطانية المختلفة.
يُساعد على تخفيف آلام الدورة الشهرية.
يُعزز صحة الدماغ ويحسن العمليات المعرفية والإدراكية.
يُساهم في التخلص من آلام العضلات والمفاصل.
يعالج الأمراض الجلدية المختلفة مثل الإكزيما والجفاف.
فوائد العصفر للأطفال

يُساعد العصفر على التخلص من القلق والخوف لدى الأطفال.
يُعزز العصفر من نمو الطفل بشكل صحي وسليم.
يعالج العصفر حالات الأنيميا وسوء التغذية والنحافة عند الأطفال.
يُساهم العصفر في تقوية مناعة الطفل ودعمها لمحاربة العدوى والفيروسات.
يُساعد العصفر في الحفاظ على صحة الفم والأسنان.
يعمل العصفر على تعزيز صحة الجلد ومحاربة الالتهابات التي قد تُصيب الطفل.
يُساهم العصفر في ضبط مستويات السكر في الدم.
يُعالج العصفر أعراض الحصبة والحمي التي تُصيب الأطفال.
فوائد العصفر للرحم

يُساعد العصفر على تنظيف الرحم وتطهيريه والقضاء على البكتيريا والفطريات الموجودة به.
يُساهم العصفر في وقاية الرحم من الإصابة بالأورام والسرطانات.
يعمل العصفر على زيادة تقلصات الرحم, مما قد يتسبب في حدوث الإجهاض, لذلك لا يُنصح بتناوله للمرأة الحامل.
يُساعد العصفر على تنظيم هرمون البروستاجلاندين الذي يسبب التقلبات الهرمونية في جسم المرأة.
يُساهم العصفر في منع الحمل.
فوائد العصفر للدوره

يٌساعد العصفر على تقليل آلام الدورة الشهرية والتخفيف من أعراضها, لاحتوائه على حمض اللينوليك, الذي يوازن عمل الهرمونات بشكل طبيعي, مما يقضي على الاضطرابات المصاحبة لفترة الحيض.
يعمل العصفر على تنظيم مواعيد الحيض للمرأة ويمنع تأخرها.
يُساهم العصفر في تنظيم الهرمونات الأنثوية لدى المرأة.
فوائد العصفر للنفاس

يُساهم العصفر في القضاء على حالات القلق والاكتئاب التي تُصيب المرأة بعد الولادة.
يعمل العصفر على علاج آلام البطن والقولون بعد الولادة.
يُساعد العصفر في علاج اضطرابات الدورة التي تصاحب فترة ما بعد الولادة.
يقضي العصفر على الإمساك الذي يُصيب المرأة بعد الولادة.
فوائد العصفر للرجال

يُساعد العصفر في تقليل فرص الإصابة بأمراض القلب والجلطات والأوعية الدموية.
يعمل العصفر على خفض نسبة الكولسترول الضار ومستويات ضغط الدم المرتفع في الجسم.
يعالج العصفر الالتهابات الجلدية والجروح والكدمات التي تُصيب البشرة.
يُساهم العصفر في تنشيط الدورة الدموية وتقويتها والقضاء على ضعفها.
يُعزز العصفر وظائف الكبد ويقيه من الإصابة بالالتهابات.
يقضي العصفر على آلام المفاصل والروماتيزم بشكل فعال.
يُساعد العصفر في علاج حالات الضعف الجنسي ويُعزز من الرغبة الجنسية لدى الرجل.
يزيد العصفر من نشاط الجسم وحركته ويقضي على الشعور بالتعب والإجهاد, ما يحسن العلاقة الحميمة بين الزوجين.
طريقة استخدام العصفر للتنحيف

يلعب العصفر دورًا فعالًا في له دور كبير في تنحيف الجسم, من خلال بدء عملية الامتصاص وتقليل إفراز الأنسولين, ما يُقلل الشعور بالجوع ويؤدي إلى كبح الشهية, ويحرق المزيد من السعرات الحرارية, الأمر الذي يؤدي إلى فقدان الوزن الزائد.



ويُساعد زيت العصفر أيضًا في التخلص من الدهون المتراكمة في الجسم بشكل فعال, خاصة منطقة البطن, خاصة عند استعماله بانتظام.



ويمكن استخدام العصفر للتنحيف من خلال استخلاص الزيت وإضافته إلى الأطعمة والمشروبات,تناول شاي العصفر, الذي يتم تحضيره عن طريق نقع عشبة العصفر في الماء ثم غليها وشربها, كما يمكن إضافة نبتة العصفر في طهي الطعام كنوع من أنواع التوابل.

أضرار العصفر

قد يؤدي الإفراط في تناول العصفر إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم, مما يؤثر بشكل سلبي على مرضى السكري.
قد يتسبب العصفر في حدوث انقباضات الرحم, مما يؤدي إلى زيادة خطر إصابة المرأة الحامل بالإجهاض.
قد يؤدي تناول العصفر بكثرة إلى بطء تخثر الدم, مما يتسبب في حدوث الجلطات والإصابة بالنزيف خاصة بعد الخضوع لأي عمليات جراحية.
قد يتسبب العصفر في حدوث رد فعل تحسسي تجاه مكونات العشبة خاصة لمن يعانون من الحساسية الزائدة تجاه الأعشاب.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع