أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحظر الذكي يا معالي وزير الصحة
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الحظر الذكي يا معالي وزير الصحة

الحظر الذكي يا معالي وزير الصحة

13-11-2020 01:06 AM

أن الحظر الذكي يعني انتقاء مهنة لا تلتزم بالإشتراطات الصحية الوقائية , وتخلق مشكلة وخطر كبيرين على النظام الصحي . وتعمد الى احداث تجمعات غير مرغوب بها ..
هل هناك اكبر من تجمعات الانتخابات النيابية والتجمهر حول النواب وخصوصاً الذين نجحوا بالانتخابات وقيام الافراح والحفلات واطلاق العيارات النارية وبالاخر كما ورد حولوهم الى المدعي العام والله اعلم وحتى بعد ذلك تكفيلهم وكل شخص يذهب الى بيته معزز مكرم , وبعد الإحتفالات ستزيد اعداد المصابين بالكورونا , ومن يتحمل ذلك سوى الشعب وخصوصا من فئة ضالة خرجت عن القانون وماذا ستفيدني الحكومة بعد ذلك .
يا معالي وزير الصحة وصدقا لا اعرف هل المنظومة الصحية في الاردن انهارت او على وشك . وللاسف منذ تسلمك حقيبة الصحة زادت الحالات بالألوف والى متى . وكل يوم تطمئن الشعب بأن الوضع مسيطر عليه , ولكن الحقيقة غير الذي نسمعه , والوضع الوبائي قاتل وتزيد حالات الموت وحتى حالات المصابين اكثر بكثير مما تنشروه ولسبب بسيط لا تقدر المنظومة الصحية ان تنتشر في كل مكان .
وبالأخر يتكلم وزير الصحة عن الحظر الذكي وللاسف بظل اوضاع اقتصادية سيئة للغاية , ويا معالي وزير الصحة لا تنظر للذين يسكنون القصور والفلل والعمارات الكبيرة والفارهة , ولكن لتنظرو الى الفقراء والمساكين والذي يلتقطون رزقهم من حاويات الزبالة , وللأسف الحكومة اخر همها المواطن , وهل تعرف الحكومة بأن اكثر من نصف مليون فقدوا وظائفهم ومعرضين قريبا للسكن بالشوارع او فتح مخيمات جديدة باي مكان وهذا كله تتكلم معاليك عن الحظر الذكي ..
لنكن صادقين مع انفسنا ماذا قدمت الحكومة للشعب وللأسف لا شيء يذكر مقابل ما كانوا يحصلون عليه بعملهم . واين مظلة الضمان الاجتماعي والتي مهمتها مساعدة الشعب والذي ضاقت به الاحوال ولا نريد ان تتمنن علينا الحكومة بل من اموالنا والتي تعد بالمليارات حتى يأتينا الفرج من الله سبحانه وتعالى وليس من حكومات فاشلة لا نسمع منها سوى التنظير في المؤتمرات والتصريحات وبالاخر ماذا سيأكل ابنائنا من الحاويات ..
حقيقة الجوع كافر ونحن كشعب اردني له كرامته وعزة النفس نتحمل ولكن لا طاقة لنا بعد اليوم واقولها بصدق , لأن الكثير لم يتبقى معه ما يسد رمقه و وانتم تعرفون الحقيقة , ولكن ما دام ابنائكم ورواتبكم بخير , ليذهب الشعب للجحيم .
جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله وبكل تكليف سامي يوصيكم بالشعب لانه يعرف وضعنا المعيشي ويتوقع منكم العمل على الوضع الصحي وتأمين احتياجات الشعب ومساعدته بكل ما تملكون من اقتصاد وميزانية الدولة , وعندما صرفتم ما بين 50 الى 150 دينار على مدى 3 شهور وقت الحظر وليس للجميع وهنا السؤال كل هذا المبلغ لا يكفي عائلة ثمن خبز فقط .
وأخيراً معالي وزير الصحة ونحن كشعب اردني لسنا حقل تجارب حيث بدأتم بحظر شامل الى جزئي والى نصف جزئي وعدم لحظر شامل بسبب الانتخابات النيابية والتي كانت بوضع لا نحسد عليه من انتشار مجتمعي بوباء كورونا والشعب صابه الملل والقرف من تخبط في القرارات وبالأخر تدرسون كيفية فرض الحظر الذكي لشعب اذكى من قراراتكم التي لا تغني عن جوع بدل مواجهة الوباء بطرق علمية , والشعب لم يكن سببا في انتشار كورونا ولكن كان خطأ الحكومة وبإعترافكم من حدود جابر وغيره من المنافذ الحدودي وبالأخر نحن من يدفع الثمن بسببكم .
لا وقت لدينا للوم والعتاب ولكن على الحكومة ايجاد حل سريع جدا فيما يتعلق بالأمور الصحية ومواجهة الوباء وبالحالة الاقتصادية للشعب الذي اعطى ولم يستبقي شيئاً وفهمكم كفاية يا اصحاب الدولة والمعالي .








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع