أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاحد .. كتلة هوائية خريفية رطبة صوت العمال توجه نقدا لاذعا لتعديلات قانون الضمان .. وتطالب باعلان الدراسة الاكتوارية قرارات هامة لمجلس التعليم العالي تتعلق بقبول الطلبة هايل عبيدات : ماذا يجري ؟؟ توضيح بخصوص العودة إلى المملكة للقادمين من سوريا - تفاصيل السعودية تزيل علامات ومظاهر التباعد في الحرم المكي (فيديو) انقلاب جوي تعيشه الاردن وبقية دول بلاد الشام .. تفاصيل ابوعاقولة: الإجراءات الحكومية في معبر جابر رفعت الرسوم والكلف التشغيلية على الشاحنات الأردنية قرار حكومي مرتقب بالسماح بالأراجيل داخل المقاهي السياحة: تجاوزات وراء تأجيل انتخابات جمعية الأدلاء الرمثا يتصدر دوري المحترفين بعد فوزه على معان بالأسماء .. مراكز تطعيم كورونا وفق انواع اللقاحات الاحد السميرات: صمت حكومي مرفوض عن حفل عمرو دياب تعليق الدوام الوجاهي والتحول للتعليم عن بعد في عدد من مدارس جرش وعجلون هذا ما كشفته التحقيقات بقضية ادعاء شخص تعرضه للاعداء محافظ العاصمة : تطبيق البلاغ 46 لمنع التجمعات بالمطاعم بدءا من 18 الشهر الحالي الهياجنة : يجب الحذر من موجات جديدة لفيروس كورونا الفايز: تجاوزنا كورونا بأقل الأضرار الصحية والاقتصادية الارصاد الجوية : المملكة على موعد مع الأمطار الصحة: حالات الاشتباه بتسمم عجلون لا تدعو للقلق
وطن يستعمره لصوص فأيُّ استقلال نحتفل به؟
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة وطن يستعمره لصوص فأيُّ استقلال نحتفل به؟

وطن يستعمره لصوص فأيُّ استقلال نحتفل به؟

27-05-2019 01:53 AM

بقلم / سمر مشخوج - مع احتفال وطني بعيد استقلاله من الاستعمار اتساءل :
متى سيستقل وطني من هيمنة الفاسدين ؟
متى سيستقل من استعمار المأجورين والمتسلقين والمفتنين ؟
متى ستستقل يا وطني من استعمار عدوك الذي هو منك وفيك ؟
متى سنعلن عن اليوم الوطني الذي سنحتفل به بكل صدق بخلاصك من كل هؤلاء الذين بات ضررهم اعظم من استعمار العدو نفسه ... فبغض العدو أرحم ألف مرة من بغض ابنك الذي اصبح عدوك وآثر مصالحه عليك وداسك دون رحمة، فاستقلالك من استعمار هؤلاء من ابنائك لهو عرسنا الوطني الحقيقي.
لم يعد لنا شيء سوى رائحة كرامة ربما ستداس يوما باقدام من احتلوك من ابناء جلدتك وتاجروا بكل من احبك لاجل مطامعهم ..بيعت مقدراتك وباعوا معها المواطن الذي اصبح عبدا لهؤلاء الجباة من الاغراب الذين جُل همهم اثراء انفسهم على حساب مواطني البلاد التي احتلوها بحجة الاستثمار ودخلوها بقانون اباح لهم هتك جيوب المواطن وذله تحت اسم الخصخصة .. .
متى نحتفل باستقلال وطننا كما كنا نحتفل به قبل عقود حينما كنا نشعر ان لنا وطن نعشقه ولا زلنا ولكنهم استكثروا علينا ان تستمر فرحتنا بعد ان اقنعوا اغلب الشعب انهم غرباء في وطنهم وهيمنت عليه سلطة المال التي لا هم لها الا استغلال الوطن وابنائه لتحقيق ثرائهم ولا يهمهم ان بقي لنا كرامة ولا اظن ذلك غريبا بعد ان ايقن الاردني انه اصبح غريبا في وطنه وأصبح لقمة سهلة بفم الجشع..
سحقا للفاسدين الذي حرمونا حتى ان نتغنى بالوطن كما كنا من قبل حين كنا نطرب لسماع اغنية وطنية تعانق عشق الوطن فينا ولكننا وصلنا او بالاحرى اوصلونا لان تشمئز اذاننا من سماعها لانها اصبحت جزءا من تجارتهم .يستخدمونها لاقناع الشعب بان له وطن عليهم ان يصرفوا عليه.
نهاية هو الاردن الذي هو في قلوبنا ما حيينا وننتظر ان يعود القلب لينبض عند ذكره ..لعلها تكون قريبة ونفرح جميعا بخلاص الوطن من الفئة الضالة واذنابها من الفاسدين المتواطئين والخونة.







تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع