أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأغوار الشمالية: طعن ثلاثيني بمشاجرة جماعية في بلدة كريمة القبض على 4 اشخاص اطلقوا الرصاص في مخيم الشهيد عزمي المفتي مصدر مسؤول: باب الرحمة جزءٌ لا يتجزأ من الأقصى ونرفض المزاعم الاسرائيلية الضمان ينفي ما تم تداوله حول احالة من اتم ٢٥ سنة من الذكور و٢٠ للاناث على التقاعد شاهد بالصورة .. هذه قصة الرجل الذي بقى نائماً أثناء زيارة الملك للمسجد الحسيني البدور : تعديلات " الجامعات " و "التعليم العالي " تطال اسس تعيين مجالس الامناء ورؤساء الجامعات الضريبة : نظام الفوترة سيطبق على المحامين إذا لم نتوصل لاتفاق معهم بالصور .. الدفاع المدني يخمد حريق مصنع للأثاث في القسطل الضريبة تتوافق مع نقابتي الاطباء وأطباء الأسنان على تطبيق نظام الفوترة مسؤول أردني : رفضنا إدخال “مصطفى خاروف” لأنه لا يحمل الجنسية التلهوني: شركات البريد تسد نقص المحضرين وتسرع المحاكمات "النشامى" يسعى لكسر حاجز الوصافة والتتويج بلقب "غرب آسيا" الزيارة الملكية لـ"الحسيني" ترسم لوحة للهاشميين في رعاية بيوت الله رئاسة الوزراء توضّح قرار تحويل واجهات أراضي "وادي الأردن" إلى تجاري "مخيم الزعتري": أطفال يتسللون عبر الساتر الترابي للعمل بالمزارع لمساعدة أسرهم بالاسماء .. تنقلات واسعة في وزارة الصحة الأمير الحسن يناشد المجتمع الدولي للإفراج عن مطراني حلب التربية: تقليص عدد الاقسام في مديريات التربية والتعليم بالأسماء .. الناجحون في الامتحان التنافسي لوزارة الصحة بالأسماء .. تشكيلات وتعيينات لسفراء
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة نهاية زعامات عربية

نهاية زعامات عربية

13-04-2019 12:20 AM

لاندري الحكمة من بقاء العربي على كرسي مصاب بوهن كرسي فاقد الشرعية كرسي حطم الحرية العربية لتبقى اسيرة العبودية.
سنوات تتحول حياتهم لجحيم مطاردين او مشردين او مقبورين نهايات لا تستحق الحسافة بين ماضي تعيس وحاضر رخيص؟؟
سقوط عروش كانت على شكل طاوؤس تتهاوى بنكشة دبوس لا ندري هي بالونات فارغة . ياعيب والله.
والعربي كان بكابوس عاش البوس وهؤلاء بقصور يقال مثل حكايات الف ليلة ...
والعالم من حول الأمة تتقدم( علم وزراعة وصناعة وحرية) لا تجد لحاكم قصور او منتجعات.
المسؤول عندهم موظف لخدمة المواطن.
وهو تحت السؤال.
عكس مسؤول العربي المواطن خادم لديه والوطن مزرعة للشللية؟؟؟
عالم خرج من دكان الجاهلية.
والعربي بالجاهلية بين ماضي كان قنديل للأمم..
وحاضر موشح بسواد ودماء وقتل ونهب وفساد اخلاق حتى الكرامة بمزاد...
منافقين كذابين لا نستحق الحياة والنهاية هاوية
تتساقط دكاكين الأمة. للهاوية وما ادراك ما هي الهاوية
لا تثريب عليكم ياخير امة أخرجت للناس بالأخلاق والسلام والتسامح.
وأمة اليوم تعيش على هوامش الامم لا تمتلك الارادة
او الحرية ببساطة قطعان هنا وهناك تعيش بكروش.
لا حسافة عليك يا زمن ولا ندامة
اللهم على المنافقين. قبل الأعداء
حمى الله مملكتنا وقيادتنا
كاتب شعبي محمد الهياجنه





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع