أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بني هاني يحذر من حصول حالات طلاق بسبب "قانون الضريبة" هيئة الرواد تثمن دعم واهتمام الأميرة هيا بنت الحسين القبض على شخص في البادية الشمالية بحقة 49 طلبا قضائيا أردوغان: بقاء الأسد في السلطة يعيق مساعي السلام عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى ويؤدون طقوسا تلمودية "النواب": مشروع "الضريبة" بات ملك المجلس "الأوقاف" تواصل النظر في شكاوى الحجاج «آل البيت» تفتح باب التقدم لشاغر رئيس الجامعة الطراونة يؤكد للسفير المصري أهمية التعاون العربي لمساندة «الأونروا» الملك يؤكد أهمية دعم «الأونروا» لتمكينها من مواصلة خدماتها للاجئين الفلسطينيين مدارس معان تعاني نقصًا في المعلمين .. والإدارات تنتظر قرارات التعيين استئناف المباحثات بين مصر والسودان وإثيوبيا حول سد النهضة 72 إصابة في 174 حادثاً مختلفاً خلال 24 ساعة قائمة جديدة لمنتخب النشامى تضم 28 لاعبًا النواب يرفض تخفيض فترة عمل الوزير ليستحق راتبا تقاعديا الرزاز: فتح تحقيق بحادثة النائب وشرطي السير اجتماع تشاوري حول إصلاح قطاع التعليم والتدريب المهني والتقني موظفو محكمة عمان الشرعية ينقلون اعتصامهم إلى دائرة قاضي القضاة الطراونة: الملك عبر بخطابه في الامم المتحدة عن ضمير ووجدان كل الأردنيين إصابة 4 أشخاص بحادث دهس في عمان
المخدرات هي عين وقلب الارهاب
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة المخدرات هي عين وقلب الارهاب

المخدرات هي عين وقلب الارهاب

09-09-2018 04:09 PM

لا يهمني الحديث عن الاثار المدمرة للمخدرات لاعتقادي ان الكل يعرفها ، ما يهمني اكثرهو من اين وكيف تأتينا المخدرات ؟ بداية سؤالي المشروع هو هل يتم تصنيعها هنا في الاردن نظرا لسعة انتشارها وتوفرها في شوارع المدن والقرى والارياف ؟ هل جهود الدولة في مكافحة المخدرات من خلال اذرعها الامنية كافية؟


وهل يتم تهريبها الى الاردن عبر الحدود؟
القضية من وجهة نظري (عميقة) واكبر من تجارصغار وصبيان يروجوا المخدرات في الشوارع والمدارس والحارات، وهي عميقة كونها تحتاج الى امكانات ونفوذ وسطوة وقوة لكم الحرية وسعة الافق في ان تتخيلوها ايها السادة

ان قلنا تأتينا من خارج الحدود ، ذلك لا يتفق مع حدودنا المحمية بفرسان حرس الحدود والاجهزة الامنية الساهرة على مراقبة حدودنا ولا يتفق مع صحوة اجهزتنا الجمركية وهي بالمناسبة عسكرية وامنية ... ان قلنا انه يتم تصنيعها محليا ؟ فذلك ممكن نظرا لحجمها وانتشارها ورخص اثمانها ، واصدقه بعد وجود مصانع دخان(مطيع وغيره ) كانت تعمل وتروج بضاعتها دون رقيب اوحسيب وقد ضيعت المليارات على الخزينة نهارا جهارا برشوة او تهديد بتصفية او قتل!؟
اذا، المشكل عميق جدا وصل حد التعرض علنا لمهاجمة ضباط وافراد امن وقتلهم غيلة وايضا في وضح النهار،عدا ما يتعرض له كل شريف من تهديد ووعيد عن يمس بمعلومة او خبر عصابات المخدرات .


لي الحرية ان ازعم ان المخدرات في الاردن ورائها ساسة واثريا ء ومتنفذين في اوساط متعددة هم من يسهلوا بكل وسائلهم الجهنمية والشيطانية وصول وتنظيم تجارة المخدرات او صناعتها وحماية مروجيها وهنا ركن القضية ومربط الفرس .


المخدرات في الاردن جريمة منظمة وتحتاج لنشاط استقصائي استخباري مميز للبحث عن الروؤس الكبيرة وقطعها دون خشية وعدم الوقوف عند مصادرة حافلة بما فيها من سموم والاكتفاء بتحميل القضية (لقطروز) يقضي عدة سنوات في السجن وليصرف عليه ببذخ هذا اذا لم يتم الافراج عنه بعون المحامين المتخصصين تحت عيب في الاجراءات عند القبض عليه .


ولي كلمة ،
في فرسان المكافحة والامن عموما ومنهم من سقط شهيدا، ان توفر لهم كل الامكانات المادية والمعنوية والحماية لتقويتهم في حرب غير متكافئة وتماما كالحرب على الارهاب تقاتل وتحارب الشرير المجهول ...وانتهي الى هنا، بمراجعة ومراقبة ومحاسبة وملاحقة كل من يدعي نفوذا او يملكه لمساعدة او التسترعلى اي شخص يقبض عليه في قضايا المخدرات وللدقة (الارهاب ) والعلاقة بين عصابات المخدرات وتنظيمات الإرهاب قائمة وموجودة.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع