أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تعرف إلى أول كتاب في التاريخ كتب بلهجة عربية عامية آخر فضائح "فيسبوك" .. رسائلك الخاصة تقرأها 150 شركة العضايلة: لا حياة حزبية دون رفع القبضة الأمنية عن الحياة المدنية الملك ونائب رئيس الوزراء العراقي يبحثان التوسع في التعاون (22) نائبا يطالبون الحكومة بإعادة النظر بأسعار الكهرباء في العقبة مكافحة الفساد تداهم مكاتب شركة صرافة تعمل بطرق غير مشروعة تنظيم الاتصالات: طلبان لرخصتين حول تركيب كوابل الألياف الضوئية الحكومة تنفي اسماء النواب والوزراء المتداولة في قضية مطيع التربية: صرف المستحقات المالية للعاملين على حساب التعليم الإضافي "المهندسين" تطالب الرياطي باعتذار رسمي تحت قبة البرلمان هيئة الاستثمار: 6 مستثمرين حصلوا على الجنسية الاردنية المتهم بقتل اللواء الحناينة ينفي التهم المسندة اليه الحكومة: الأسماء المتداولة في قضية التبغ غير صحيحة بالتفاصيل .. القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي غنيمات: بدء التحقيق مع مطيع ومحاكمته ستكون علنية ومصورة الدفاع المدني يدعو لاخذ الحيطة والحذر خلال المنخفض القادم شاهد بالأسماء .. الناجحون بالامتحان التنافسي لوظيفة معلم السر ينكشف بعد سنوات .. لماذا طردت بيونسيه من منطقة الأهرامات؟ عطية يقترح على الحكومة مضامين لقانون "العفو العام" الحكومة : محاكمة مطيع .. علانية ومصورة
الصفحة الرئيسية عربي و دولي الحكومة السورية ترد بشأن إدلب: نستهدف جماعات...

الحكومة السورية ترد بشأن إدلب: نستهدف جماعات إرهابية

الحكومة السورية ترد بشأن إدلب: نستهدف جماعات إرهابية

11-01-2018 03:27 PM

زاد الاردن الاخباري -

ردت الحكومة السورية، اليوم الخميس، على انتقاد فرنسي لحملتها العسكرية في إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة، قائلة إنها تستهدف جماعات إرهابية ليست ضمن أطراف اتفاق يقضي بالحد من القتال في المنطقة.

وقالت فرنسا يوم أمس الأربعاء، إنها تشعر بقلق بالغ إزاء هجوم الحكومة السورية في إدلب، وهي أكبر منطقة بسورية لا تزال تحت سيطرة المعارضة، ودعت إلى احترام الالتزامات بعدم تصعيد الأعمال القتالية هناك.

وطالبت تركيا أيضا، التي تقع إدلب على حدودها، روسيا وإيران بالضغط على السلطات السورية لتوقف الهجوم في هذه المنطقة التي زاد عدد قاطنيها بسبب توافد فارين من هجمات القوات الحكومية في مناطق أخرى بالبلاد.

ونقل الإعلام الرسمي السوري عن مصدر بوزارة الخارجية قوله إن الخارجية الفرنسية ”برهنت عن جهل كبير بما يجري في ريف محافظة إدلب“، مضيفا أن الجيش يقاتل في هذه المنطقة ”لتحريرها من إرهاب جبهة النصرة والمنظمات الإرهابية الأخرى التابعة لها“.

كما نفى المصدر استهداف الجيش لمدنيين أو مستشفيات كما قالت فرنسا.

واتهمت تركيا الحكومة السورية باستغلال وجود جبهة النصرة، التي تقاتل الآن تحت لواء تحالف هيئة تحرير الشام، كذريعة لمهاجمة المدنيين وجماعات المعارضة المعتدلة.

وتستهدف قوات الحكومة السورية المدعومة بمقاتلين متحالفين معها قاعدة جوية في جنوب شرق محافظة إدلب.

وتتهم منظمات إغاثة إنسانية وفرق إنقاذ ونشطاء القوات الجوية السورية والروسية بشن ضربات على مستشفيات ومدارس وأسواق في مناطق ذات كثافة سكانية عالية ببلدات تسيطر عليها المعارضة.

وينفي الجيش السوري وموسكو ضرب مناطق مدنية ويقولان إن الغارات المكثفة تستهدف المتشددين فقط.

كانت طائرات استهدفت مستشفى للولادة في مدينة معرة النعمان في إدلب في وقت سابق من الشهر الحالي، وهو مستشفى كبير يقدم خدماته لآلاف السكان، مما أدى لمقتل خمسة أشخاص بينهم طفل حديث الولادة وإصابة العشرات بحسب ما أعلنته الجمعية الطبية السورية الأميركية وجماعات إغاثة أخرى.

رويترز








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع