أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تعليق الإجراءات التصعيدية لـ "مستثمري الإسكان" القبض على شخصين بحوزتهما مخدرات وسلاح ناري في الزرقاء موظف يحيل زميلته الى التقاعد بـ"التزوير" .. و"الفساد" تحقق ترامب: تصرف الزعيم الكوري الشمالي كان "مُشرفا جدا" مواطن أردني بين ضحايا حادثة الدهس في تورنتو العدل العليا الأميركية تمنع مقاضاة البنك العربي الجيش ينفي فتح باب التجنيد للإناث مندوبا عن الملك .. الشريف فواز يزور بيت عزاء المرحوم مصطفى البطوش السعودية تصدر صكوكا إسلامية بـ1.3 مليار دولار لتغطية عجز موازنتها اقتصاد النواب تقر معدل الشركات الملكة رانيا: المفرق الدرع الحصين الذي يحمي حدودنا .. صور توجه لتغليظ الغرامات والعقوبات على المهربين الملك يرعى حفل توزيع جائزة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين .. صور مدير عام الجمارك: لا يوجد مفتش عين 3 من أبنائه في الدائرة مذكرة نيابية ترفض نظام الخدمة المدنية الجديد تمديد توزيع الأموال المحصلة بقضايا البورصة "النواب" يستكمل مناقشة مشروع "المسؤولية الطبية" "النواب" يرفض تعديلات الأعيان على "المسؤولية الطبية" إيران تتوعد إسرائيل بـ"عقاب لا رجعة فيه" الاطباء تطالب باقرار تعديلات قانونية لانقاذ صندوق التقاعد
ملك بحجم الوطن ... وحكومة خارج التغطية
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة ملك بحجم الوطن .. وحكومة خارج التغطية

ملك بحجم الوطن .. وحكومة خارج التغطية

10-01-2018 11:01 PM

كلام جلالة الملك قبل يومين بخصوص اوراقه النقاشية التي لم تكن ترجمتها على ارض الواقع كما يجب واضح للجميع ... وكلام جلالته عن ضرورة تنظيف مؤسسات الدولة من المعرقلين واصحاب الأيادي المرتجفة لا يحتاج الى عناء تفسير ... ومطالبة جلالة الملك ممن لا يستطيع الانجاز (في وزارته او مؤسسته) أن يقدم استقالته بدل اقالته ... هو طلبٌ ورغبةٌ وامرٌ ملكي سامٍ من دولة الرئيس بأن ياخذ بالحسبان تنفيذ هذا التلميح بدون تصريح .

ودولة الرئيس الذي لن يستطيع فعل أي شيء لتطهير بعض الوزارات وتنظيف بعض المؤسسات من قادتها في ظل طاقم وزاري توالد بعمليات التعديل القيصرية الأربع ، فإنه بحاجة فعلا وهذا من حقه ان يعيد تشكيل حكومته من جديد أو ان يستاذن جلالة الملك بتعديل خامس

...

ولذلك فإن الهجمة الإعلامية المستمرة على حكومة الدكتور الملقي (منذ تشكيلها) ، ليست هجمة مقصودة لشخص الرئيس ، ولكنها جاءت بسبب عدم قدرة معظم الطاقم الوزراي لحكومة الدكتور الملقي على التواصل مع المواطنين في الميدان كما هو مطلوب ، وكما يريده جلالة الملك ... وهذا ما جعل الحكومة (خارج التغطية) الشعبية واحيانا خارج التغطية البرلمانية .

نحن مع جلالة الملك في استقرار الحكومات واعطائها الوقت اللازم لتنفيذ مفهوم ولايتها العامة حتى لو استمرت اربع سنوات ... ولكن يبقى من المستحيل أن تكمل حكومة دولة الرئيس الملقي عامها الثاني بالاعتماد على نفس الطاقم الوزاري ... وعلى نفس الطاقم الإداري الذي يقود مؤسسات الدولة ، والا فما الذي اضطر جلالة الملك أن يُلمّح الى ضرورة تقديم البعض ممن يخافون ويرتجفون ولا ينجزون لإستقالاتهم بدل اقالتهم من قيادة مؤسسات الدولة .

دولة الرئيس : البوصلة الإعلامية لديك (معطلة) من الجهات الاربع (وزارة الدولة لشؤون الاعلام ومؤسسة الاذاعة والتلفزيون ووكالة الانباء وهيئة المرئي والمسموع) وقد وصل ذلك الى مسامع جلالة الملك (مشافهة ومشاهدة ومكاتبة) فابدأ من هنا لكي تُعيد الصوت المعتدل لحكومتك كما كان ... حين (كانت) شاشة الوطن محط ثقة المواطنين .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع