أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
1576 طن خضار وفواكه وردت للسوق المركزي في اربد. ما السن المعتبر لصحة الأضحية من الضأن؟ الإفتاء تجيب أسعار الذهب والليرة الرشادي والإنجليزي بالأردن. حزب الله يستهدف قاعدة ميرون الإسرائيلية. الملك يتبادل التهاني بحلول عيد الأضحى مع قادة دول شقيقة. سرايا القدس تعلن قصف موقع كيسوفيم العسكري. 28 شهيدا بغارات وقصف الاحتلال على غزة منذ الفجر. كيت أميرة ويلز تستعد لأول ظهور علني منذ جراحة كشفت عن إصابتها بالسرطان انتشال جثامين 8 شهداء من مناطق متفرقة برفح جيش الاحتلال يعلن مهاجمة عنصر تابع لحزب الله. الشرطة الإسرائيلية تخصص وحدة نخبة للتعامل مع المتظاهرين قمة نارية بين إسبانيا وكرواتيا فى المجموعة الثانية بـ يورو 2024 ملخص وأهداف مباراة الأرجنتين ضد جواتيمالا 4 - 1 استعدادا لـ كوبا أمريكا أردوغان: النصر سيكون للشعب الفلسطيني "الصحة العالمية" تحذر من تفاقم الأزمة الصحية في الضفة الغربية. الأرصاد تحذر من خطر ترك الأطفال داخل المركبات المغلقة. إعلام عبري: مقتل 8 جنود وضباط باستهداف عربة مدرعة بغزة. رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية السابق: صورتنا كدولة قوية عسكريا تتراجع الأرصاد: مقياس درجات الحرارة بالمركبات غير دقيق. مستقلة الانتخاب : خدمة الاستعلام عبر الواتساب لذوي الإعاقة السمعية.
ما حدا يقدر يعلِّم علينا
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة ما حدا يقدر يعلِّم علينا

ما حدا يقدر يعلِّم علينا

19-05-2024 09:06 AM

يُقال في الكلام الشعبي المستحدث : علّمت عليه ..أو ..بده يعلّم عليّ ..أو ..رحنالهم وعلّمنا عليهم ..! وكلما اجتهدتُ لأضع معنىً دقيقًا (للتعليم على) ؛ أفشل فشلًا ذريعًا ومن الممكن أيّ مراق طريق بيده (موس كبّاس) أن يشرح لي الجملة ويُعلّم عليّ..!
علّمنا عليهم ..لغة غير مسبوقة في كل مراحل (تطور اللغات ) التي عرفتها البشرية ..فهي تنقلك من ركاكة التعبير إلى انفجار اللغة بوجه من تريد..لأنها أصلًا تنقلك على طريقة الأفلام الهندية من حالة الضعف و الترنح و المنازعة في الموت إلى حالة فجائية من القوة الغريبة والتي لا تبقي ولا تذر ..
أتخيّل لو كتبنا التاريخ بلغة (علّمنا عليهم)..لصار لزامًا علينا أن نقول : علّم المسلمون على الكفّار.!
وفي العصر الحديث ..أخذت إسرائيل اللقيطة في سنة 48 أكثر من ثلاث أرباع فلسطين رغم أننا علّمنا عليها ..وأخذت البقية الباقية في سنة 67 مع أن تعليمنا عليها لا غبار فيه ولا عليه ..وعلمنا عليها في لبنان ..وعلمنا عليها في كل مجازرها ضدنا ..وأمريكا علمنا عليها في العراق رغم أنها احتلته ..وهكذا دواليك ..
نحن شعوب عربية ليس لنا مهنة إلاّ التعليم على الآخرين رغم هزيمتنا.
ووصل الأمر بنا من احتراف أننا صرنا نرفض أن يجلس أحد على كرسي جلسنا عليه في قعدة حتى لا يعلّم علينا ..صرنا لا نسمح لأحد أن يقول رأيًا مخالفًا لنا لأنه يعلّم علينا ..بتنا لا نتنازل ونعتذر عن خطأ واضح ولا مراء فيه ؛ لأن الاعتذار تعليمٌ علينا ..!
يا سادة ..سؤال بحجم اللامحدود : لماذا علّمنا على كل الكون ولم نتعلم بعد ..؟!!








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع