أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
غريفيث: القصف الإسرائيلي حوّل غزة إلى جحيم على الأرض خبير في قطاع الحج يتحدث عن مصير الحجاج المفقودين. نتنياهو يدرس نقل مسؤولية توزيع مساعدات غزة إلى الجيش 11 شهيدا في قصف إسرائيلي استهدف شرق رفح هيئة إنقاذ الطفولة: المجاعة وشيكة في غزة. سلوفاكيا تهزم بلجيكا في أكبر مفاجآت كأس أوروبا وزير الزراعة: الحرائق انخفضت للعام الثاني على التوالي أسواق الأسهم الأوروبية تغلق على ارتفاع طفيف. أمانة عمّان: ترحيل 37 حظيرة عشوائية لبيع الأغنام إخماد حريق أشجار وأعشاب في الكورة والمزار الشمالي. موفد بايدن في إسرائيل على خلفية تصعيد التوتر على الحدود الشمالية. تقرير: ارتفاع قياسي للإنفاق العالمي على الأسلحة النووية الأوقاف: البحث جارٍ عن حاجة أردنية مفقودة ضمن البعثة الرسمية. طائرتان من سلاح الجو شاركتا بعمليات إخماد حريق عجلون مصرع 4 أشخاص بهطول أمطار غزيرة شرقي الصين. روسيا : خطط الناتو لنشر المزيد من الأسلحة النووية تمثل تصعيدا للتوتر قوات الاحتلال تقتحم قرية في رام الله الكرك: الركود يخيم على الأسواق في ثاني أيام عيد الأضحى نوير حارس ألمانيا: قد أعتزل بعد اليورو تكدس ألف شاحنة مساعدات عند معبر كرم أبو سالم
قراءة سريعة للمشهد العالمي.
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة قراءة سريعة للمشهد العالمي.

قراءة سريعة للمشهد العالمي.

12-05-2024 07:15 AM

تسابق روسيا الآن الزمن لحسم عسكري على الأرض في حربها على أوكرانيا في ظل شح المساعدات الغربية وانشغال الغرب وتورطهم في حرب غزة التي لا زالت المقاومة الفلسطينية تطلق صواريخها من غزة على إسرائيل ،فروسيا تدرك أن هناك إنتخابات في الولايات المتحدة بعد أقل من ستة شهور ،وأن أي قرارات إستراتيجية للناتو قد تؤثر على مستقبل الرئيس الأمريكي في الإنتخابات القادمة .في ظل إنتظار أوكرانيا للمساعدات العسكرية الغربية وعلى رأسها طائرات F16 والمتوقع وصولها خلال الشهرين القادمين، قامت القوات الروسية بإجتياح خاركيف وتسابق الزمن لأحتلالها وقد تكون الطريق ممهدة بإتجاه كييف للحسم المبكر،في حين يكتفي الناتو بالتهديد بإرسال قوات برية لأوكرانيا وخصوصا من بريطانيا وفرنسا ،إلا أن روسيا أخذت هذا التهديد على محمل الجد وقامت بالتجهيز لمناورات نووية تكتيكية لردع الناتو وهذا إجراء حسب العقيدة العسكرية الروسية سيمنع تدخل الناتو بقواته لدعم أوكرانيا.
إن حرب غزة أضرت بمصالح الولايات المتحدة في حرب أوكرانيا،فميزان القوة على الأرض أصبح يصب في صالح روسيا،في حين تورطت الولايات المتحدة في حرب غزة نتيجة تمرد كابينت الحرب بقيادة نتنياهو الذي يديره اليمين المتطرف على اي إتفاقية قد تؤدي إلى وقف للحرب ،وتبادل للأسرى،وقد تأزم الوضع في الداخل الإسرائيلي وأصبح هناك شرخ بين كابينت الحرب والقادة العسكريين من جهة ،وبين كابينت الحرب وقادة الأحزاب التي يدعمها الشارع الإسرائيلي،ولا ننسى ضغط الشارع الغربي الآن الذي يقوده الشباب على القادة الغربيين لإيقاف حرب غزة،وهذا الضغط من قبل الطلاب في الجامعات الغربية المختلفة، وقد يؤدي إلى خسارة فادحة للأحزاب الحاكمة الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة في الإنتخابات القادمة .
إن الضبابية في حرب أوكرانيا وحرب غزة قد تزيد الأمور تعقيدا في ظل إقتصاد غربي منهك،حيث الصدمة ستكون ثقيلة على الغرب في الربع الأخير من هذا العام في ظل إدارات جديدة نتيجة ما يخطط له حلف بريكس من ضرب للإقتصاد الغربي بالتخلي عن الدولار والذي سيفاقم الأمور.
لذلك على الحكومات الغربية دق ناقوس الخطر من الآن والإستفادة من الدبلوماسية الصينية وخصوصا أن الرئيس الصيني قام بزيارة لأوروبا ،بحيث تلعب الصين دورا بارزا في التوسط لحل المشكلة الأوكرانية ووقف حرب غزة والدخول بأفق سياسي لحل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين، وكذلك عدم التدخل في قضية تايوان بعد ان اكد على ذلك الرئيس الصيني في هذه الزيارة،كل هذا الأفق السياسي سيهيىء مناخا سليما بين القطبين الغربي وبريكس لهيكلة جديدة للإقتصاد العالمي القادم الذي تزداد فيه معاناه الدول من الديون المتراكمة والتضخم الغير مسيطر عليه وتناقص في الناتج المحلي الإجمالي للدول وقسوة التغيرات المناخية وضعف التنسيق التكنولوجي بين الدول ، وقلة الغذاء وانتشار للأوبئة والأمراض لقلة التنسيق المشترك بين الدول المتقدمة.

الخبير والمحلل الإستراتيجي.
المهندس مهند عباس حدادين.
mhaddadin@jobkins.com








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع