أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
غريفيث: القصف الإسرائيلي حوّل غزة إلى جحيم على الأرض خبير في قطاع الحج يتحدث عن مصير الحجاج المفقودين. نتنياهو يدرس نقل مسؤولية توزيع مساعدات غزة إلى الجيش 11 شهيدا في قصف إسرائيلي استهدف شرق رفح هيئة إنقاذ الطفولة: المجاعة وشيكة في غزة. سلوفاكيا تهزم بلجيكا في أكبر مفاجآت كأس أوروبا وزير الزراعة: الحرائق انخفضت للعام الثاني على التوالي أسواق الأسهم الأوروبية تغلق على ارتفاع طفيف. أمانة عمّان: ترحيل 37 حظيرة عشوائية لبيع الأغنام إخماد حريق أشجار وأعشاب في الكورة والمزار الشمالي. موفد بايدن في إسرائيل على خلفية تصعيد التوتر على الحدود الشمالية. تقرير: ارتفاع قياسي للإنفاق العالمي على الأسلحة النووية الأوقاف: البحث جارٍ عن حاجة أردنية مفقودة ضمن البعثة الرسمية. طائرتان من سلاح الجو شاركتا بعمليات إخماد حريق عجلون مصرع 4 أشخاص بهطول أمطار غزيرة شرقي الصين. روسيا : خطط الناتو لنشر المزيد من الأسلحة النووية تمثل تصعيدا للتوتر قوات الاحتلال تقتحم قرية في رام الله الكرك: الركود يخيم على الأسواق في ثاني أيام عيد الأضحى نوير حارس ألمانيا: قد أعتزل بعد اليورو تكدس ألف شاحنة مساعدات عند معبر كرم أبو سالم
«صندوق الضمان».. نتائج «تاريخية» في ظروف «استثنائية»
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة «صندوق الضمان» .. نتائج «تاريخية» في ظروف...

«صندوق الضمان» .. نتائج «تاريخية» في ظروف «استثنائية»

29-04-2024 07:20 AM

إذا كان معظم المساهمين في الشركات المساهمة على اختلاف قطاعاتها ينتظرون عادة آخر العام (انتهاء السنة المالية) لمعرفة حجم الخسائر أو الأرباح ونسبة توزيعها، ويطّلعون -أيضا - على الوضع المالي للشركات المساهمة ربعيا - كل ثلاثة أشهر- الاّ أنّ المساهمين/ أو المشتركين من أردنيين وغير أردنيين في «الضمان الاجتماعي»، لا يحتاجون للانتظار حتى نهاية كل عام، بل إنهم يرقبون النتائج الربعية للوقوف على موجودات «صندوق استثمار أموال الضمان»، الذي يعدّ أكبر صندوق استثماري في المملكة، وما تحققه استثماراته من عائدات، تطمئن مشتركي الضمان على أن أموالهم بأمان، ودليل ذلك ما تؤكده الأرقام والمؤشرات التي صدرت يوم أمس عن صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي وأعلنها رئيس الصندوق الدكتور عز الدين كناكرية، حيث كشفت تلك الأرقام والمؤشرات عن نتائج (تاريخية - للمرة الأولى) يأتي في مقدمتها:
1 - تخطّي موجودات الصندوق الـ15 مليار دينار.
2 - توقعات بأن تبلغ حصة الصندوق من التوزيعات النقدية عن نتائج أعمال الشركات لعام 2023 حوالي 160 مليون دينار، تعد هذه «أعلى توزيعات نقدية منذ تأسيس الصندوق».
3 - تحقيق الفنادق المملوكة للمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي أرباحا تشغيلية غير مسبوقة نهاية 2023 بلغت حوالي 12 مليون دينار (أعلى أداء تاريخي لهذه الفنادق).
هذه الإنجازات (غير المسبوقة بتاريخ الصندوق) تؤكد استمراره بتحقيق نجاحات بنهج تصاعدي، وأن استثماراته ناجحة بدليل تحقيق مثل هذه النتائج غير المسبوقة.. ومن أحسن اختيار مثل تلك المشاريع، لا شك أنه سيواصل النجاح تلو الآخر وفق منهجية ورؤى وخارطة، طريقها واضحة، تتخذ من أهداف رؤية التحديث الاقتصادي طريقا للاصلاح الاقتصادي.. والدليل على ما نقول:
- استثمارات الضمان وفي جميع محافظها تركّز على أهمية المشروع ودوره في: رفع معدلات النمو - وخلق فرص العمل.. وهما ركيزتا رؤية التحديث الاقتصادي 2033 الأساسيتان وصولا لتحقيق الأهم وهو رفع مستوى المعيشة وتقديم مستوى من الخدمات يلمسها المواطن ويرضى عنها.
وإذا كان الجميل دائما ونحن نقرأ في تفاصيل نتائج الصندوق الربعية « أرقامها الإيجابية» فإن الأجمل أنها دائما تحتوي على جديد قادم ومشاريع تحقق نموا مستداما وفي أكثر من قطاع، من أبرزها خلال الربع الأول من 2024 :
1 - حزمة من المشاريع - التي تنفذها الأذرع الاستثمارية للصندوق - في مقدمتها مشاريع في مدينة العقبة منها : مشروع أرض المثلثية بمساحة 123 دونما وعلى عدة مراحل، وتتضمن المرحلة الأولى للمشروع اقامة منطقة سوق تجاري متنوع.
2 - العمل جار لاستكمال مشاريع متعددة في منطقة «المثلث الذهبي».. منها: (استكمال مشروع أعمال توسعة وإعادة تأهيل فندق كراون بلازا البترا) بالإضافة إلى أعمال تصميم فندق شاطئ من فئة 4 نجوم من الأرض المحاذية للفندق.
3 - استقبال عروض من المستثمرين المحليين لإدارة استراحة زي السياحية.
4 - يتم حاليا تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع الزراعي الذي تديره شركة الضمان للاستثمار والصناعات الزراعية - المملوكة بالكامل للضمان - والاستمرار بإنتاج محاصيل القمح وبطاطا المائدة والبطيخ..الخ.
الجديد في العام 2024 أن صندوق أموال استثمار الضمان - ورغم تداعيات الحرب على غزة على الاقتصاد عموما والسياحة تحديدا، استطاع تحقيق أرباح في قطاع الفنادق.. وتوجه بحصافة وذكاء نحو «المستثمر المحلي» من خلال مبادرة وطنية لتعزيز الاستثمارات المحلية، والقيام بسلسلة لقاءات مع القطاع الخاص المحلي بمختلف مظلاته وقطاعاته الاقتصادية بهدف توسيع الاستثمارات والمشاريع القائمة واقامة مشاريع جديدة.. وهذه مبادرة مهمة في توقيت لا بدّ فيه من التركيز أكثر على المستثمر المحلي في ظل الظروف الاقليمية الراهنة، والتي تتطلب مزيدا من التشاركية في مشاريع «كبرى» مثل «الناقل الوطني للمياه» بشراكة القطاعين، وغيره من المشاريع التي تسهم بقوة برفع معدلات النمو وخلق مزيد من الوظائف.
*باختصار: نحن بانتظار الإعلان عن مزيد من الاستثمارات الجديدة تزامنا مع احتفالات المملكة باليوبيل الفضي لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية - وفق ما أعلنه رئيس الصندوق بالأمس - لأن هذه الأرقام والمؤشرات لأكبر صندوق استثماري في المملكة تمنح مزيدا من الثقة، وتؤكد دوما قوة ومنعة اقتصادنا الوطني في مواجهة التحديات.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع