أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
خمسة شهداء جراء قصف الاحتلال غرب النصيرات ارتفاع الرقم القياسي العام لأسعار أسهم بورصة عمان بنسبة 0.78 بالمئة في أسبوع ولي العهد ينشر صوراً من مقابلته لقناة العربية وفاة مواطن إيراني إثر سماع نبأ تحطم مروحية رئيسي ورفاقه محكمة العدل الدولية تبدأ جلسة النطق بالحكم حول توجيه أمر بوقف إطلاق النار بغزة الصناعة الاردنية تواكب مسيرة المملكة الاقتصادية منذ الاستقلال برشلونة الإسباني يقيل مدربه تشافي هرنانديز البرلمان العربي يثمن جهود الملك لوقف حرب الإبادة الجماعية التي تتعرض لها غزة الشرطة تشتبك وتعتقل متظاهرين باعتصام مؤيد للفلسطينيين بجامعة أكسفورد 40 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى رغم إجراءات الاحتلال المشددة أكسيوس: اجتماع لمدير (سي.آي.إيه) ورئيس الموساد ورئيس وزراء قطر بشأن غزة تراجع الاسترليني أمام الدولار اليورو إيران تنشر أول تقرير للجنة التحقيق بتحطم مروحية رئيسي دبابات الاحتلال أقل من النصف قبل 10 سنوات الصفدي من باريس: الوضع الإنساني في غزة يتدهور ويجب فتح المعابر الدولار يصعد وسط تراجع توقعات خفض أسعار الفائدة صحيفة: مُسيّرات حزب الله ألحقت أضرارا جسيمة ببلدات الشمال قصف مكثف ومتواصل للاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة برا وبحرا وجوا الجيش الإسرائيلي: إصابة 8 عسكريين بغزة خلال 24 ساعة الملك يتلقى برقية تهنئة من رئيس الوزراء الكويتي بعيد الاستقلال
ذاب الثلج وبان المرج !!
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة ذاب الثلج وبان المرج !!

ذاب الثلج وبان المرج !!

15-04-2024 07:18 AM

لأول مرة، بعد 45 سنة من قيام جمهورية الملالي في إيران، أطلق الملالي عملية «الوعد الحق» على إسرائيل !!
لقد اتخذت حكومتنا قرارَ منتهى الحكمة والمسؤولية، بإغلاق مجالنا الجوي حمايةً للمسافرين الأردنيين والأجانب، جواً من الأردن وإليه.
إن عدم التدفق إلى المخابز والمولات والبنوك وعدم تخزين الأطعمة، مؤشر على ان المواطن الأردني لم «يقبض» ما اشيع من تهديدات، ولذلك لم نلمس أدنى درجات الهلع.
لم يكن في وسع إيران ان تستخدم وكلاءها للرد، فذلك يهبّط هيبتها، ولذلك جعلت الرد منها ومن وكلائها الحوثيين وميليشيات الطائفيين العراقيين !!
من اجل قصف عمارة في ريف دمشق، أطلقت إيران على الكيان الإسرائيلي، لأول مرة في تاريخها، مسيّرات وصواريخ لم تخدش حتى مستوطِناً، رغم أن إيران تملك صواريخ أسرع وأشد فتكاً، لم تستخدمها !! لكنها لم تطلق فتاشة من أجل 160 ألف مبنى في قطاع غزة.
ان مكانة إيران ووكلائها عند بعض العرب، مبعثها أنها ستحارب إسرائيل (أتذكرون ما بعد بعد حيفا؟)، وقد تجلى انها لا تفعل. وتجلى انها دمرت اليمن والعراق وسورية، وتعاونت تعاوناً كلياً مع الشيطان الأكبر لإسقاط نظام صدام حسين القومي، ألد أعداء إسرائيل، وهو يرحمه الله، من قصف إسرائيل قصفاً فعلياً لا قصفاً مرسوماً على البيكار، مصمماً مع اميركا، عبر وسطاء عرب، بحيث لا يستدعي رداً إسرائيلياً في العمق الإيراني.
من جهة أخرى، فإن التنديد الدولي بالهجوم الإيراني على إسرائيل، يجب ان يوازيه تنديد بجرائم الكيان الإسرائيلي في قطاع غزة والضفة الفلسطينية، وتنديد بالاغتيالات في سورية ولبنان وإيران.
لقد أطلقت إيران مقذوفاتها إلى الكيان الإسرائيلي منتهكة سماءنا وأمننا وسيادتنا، وكان بإمكانها اطلاقها عبر حدود حلفائها ووكلائها في لبنان وسورية، واعترض الكيان الإسرائيلي، مسيّرات وصواريخ ايران في سمائنا، مما يستوجب الاحتجاج على إيران وإسرائيل بخصوصه والتعهد بعدم تكراره.
إن كل ما فعلته إيران، هو انها حجبت مأساة غزة المروعة، عن الاهتمام العالمي، وجعلت الاهتمام للحديث عن تهديداتها لإسرائيل، ‏وهو الوضع الذي يناسب السفاح نتنياهو، لأنه أعاد حنو المرضعات عليه، وجدد الدعم السياسي والعسكري الغربي، وبرّد حوله الأجواء السياسية الداخلية !!








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع