أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
مفاجأة من العيار الثقيل .. الاحتلال يبحث عن عملاء لإدارة غزة للأردنيين .. الطرق الرسمية لتتأكد من الطلبات الأمنية 40 شهيدا غالبيتهم نساء وأطفال في قصف وسط غزة شهيد جراء استهداف الاحتلال مركبة في مخيم جنين السفيرة الأمريكية: توقيت زيارة الملك لواشنطن كان مهما للغاية 6 نقاط اعتمد عليها الأردن في مرافعته أمام العدل الدولية تعيينات ادارية في الامن العام - اسماء محاولة اغتيال الرئيس الموريتاني ورئيس الإتحاد الإفريقي في تندوف الجزائرية رغم التحذيرات .. بن غفير والمتطرفون يخططون لتفجير الأوضاع في رمضان صحيفة عبرية : الأسلحة التي وزعت على الإسرائيليين بيعت لمقاومين فلسطينيين مفوض أونروا: الوكالة وصلت إلى نقطة الانهيار بوتين يسخر من تصريحات بايدن ويصفها بـ"الوقحة" غزة .. مياه الصرف تغمر كل الأقسام الأرضية في "ناصر الطبي" اتحاد الجمعيات الخيرية للعاصمة: ننتظر صدور تعليمات لنظام الاتحادات لسنة 2024 تفاصيل الحالة الجوية يوم الجمعة. هذه شهادات جنود إسرائيليين حول نهبهم للمنازل بغزة. سموتريتش: لو رفضنا التفاوض مع حماس لاستعدنا المخطوفين رسائل أميركية لتل أبيب بضرورة إبرام صفقة تبادل. فرنسا: حل الدولتين مهدد بالسياسة الاستعمارية الإسرائيلية. باريس سان جيرمان يسعى للتعاقد مع التعمري لتعويض مبابي
الصفحة الرئيسية أردنيات الضمان: نتابع شمول عمال المياومة لدى مياه...

الضمان: نتابع شمول عمال المياومة لدى مياه اليرموك بأحكام القانون.

الضمان: نتابع شمول عمال المياومة لدى مياه اليرموك بأحكام القانون.

11-12-2023 03:54 PM

زاد الاردن الاخباري -

قالت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي، الأحد، إنها تتابع باهتمام موضوع شمول عمال المياومة (الصيانة) العاملين لدى شركة مياه اليرموك بالضمان الاجتماعي من تاريخ التحاقهم بالعمل لدى الشركة.

وأضافت المؤسسة، في بيان، أن موظفي مديرية التفتيش في إدارة فرع ضمان إربد قاموا بزيارة المنشأة عدة مرات ومنذ عدة أشهر، حيث أن أول زيارة كانت بتاريخ 26/3/2023 واجتمعوا مع نائب المدير العام للشركة والمعنيين فيها، وقاموا بطلب كشوفات تبين أسماء ورواتب وتواريخ التحاق العاملين على نظام المياومة وأرسلوا عدة مخاطبات بهذا الخصوص.

وأكدت المؤسسة أن الضمان الاجتماعي حق لكل إنسان، ومن واجب الدولة توفيره لمواطنيها في إطار من التوازن ما بين الحقوق والالتزامات، مؤكدة بأن التهرب من شمول أي عامل في الضمان أو ما يسمى ظاهرة التهرب التأميني، لها آثار خطيرة على المجتمع والأفراد، حيث تؤثر سلباً على الأمن الاجتماعي والاقتصادي كونها تحول دون تمكين الدولة من تحقيق أهدافها الاقتصادية والاجتماعية على صعيد حماية الإنسان، وتقود إلى الإخلال بمبدأ العدالة في الحقوق، وزيادة جيوب الفقر في المجتمع نتيجة خروج أشخاص من سوق العمل دون الحصول على رواتب تقاعدية أو تعرضهم للعجز دون الحصول على رواتب معلولية، أو تعرضهم للوفاة دون تمكين ذويهم من الحصول على رواتب تصون كرامتهم وتوفر لهم معيشة لائقة، إضافة إلى أن التهرب التأميني يؤدي إلى إضعاف قدرة مؤسسة الضمان على تحقيق أهدافها في التنمية والحماية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع