أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
القبض على شخصين حاولا سلب محل صرافة في الزرقاء الفيصلي يوافق على إعارة محترفه ناظم الفايز: الأمم المتحدة عاجزة عن إنهاء الصراعات وزيرة الثقافة تزور جمعية سيدات بيت الورد بالعقبة الملكة تدعو لتبني قيم الصلاة في عالمنا مؤشر الفاو لأسعار الغذاء ينخفض 0.8% زراعة المفرق تدعو مربي الماشية لاتخاذ الاحتياطات مصنع بلدية الطفيلة يبدأ إنتاج مظلات الركاب الأردن يستقبل أول رحلة طيران عبر شركة (اديلويس) من هي الفنانة المصرية أميرة السيد التي شاركت في فيلم مع توم هانكس؟ صحيفة: السعودية تستعد لاستيراد البيض وفاة طفلتين إثر اختناق بمدفأة غاز في جرش الأمن العام يكشف غموض مقتل شقيقين في الطفيلة قبل أيّام ويلقي القبض على الفاعل الملك يعود إلى أرض الوطن بعد جولة ثلاثية ولي العهد يلتقي برياديين أردنيين في أميركا الأردن الثامن عربياً بمؤشر التنافسية الاقتصادية الخدمات الطبية: نعالج 38% من الأردنيين بالوثيقة والأسماء .. تفاصيل متعلقة بأخطر عملية ارهابية كانت تستهدف محافظة الكرك ومدراء الاجهزة الامنية الخدمات الطبية: نعالج 38% من الأردنيين الحكومة تخطط لتعزيز سياحة المغامرة وإضافة مسارات جديدة سنويا
الصفحة الرئيسية شؤون برلمانية النائب المجالي: الاوضاع الاقتصادية تبعد...

النائب المجالي: الاوضاع الاقتصادية تبعد الأردنيين عن السياسة

النائب المجالي: الاوضاع الاقتصادية تبعد الأردنيين عن السياسة

28-11-2022 06:01 AM

زاد الاردن الاخباري -

أكد النائب أيمن المجالي أن الأردن بحاجة إلى أحزاب سياسية قوية، موضحا أن الأحزاب تبدأ بالثقافة بدءا من المدرسة إلى الجامعة ثم مراكز الشباب.

وقال المجالي إن خطاب العرش لجلالة الملك عبدالله الثاني كان يتميز بقوته ورسائله الواضحة للجميع، سواء مجلس النواب او الحكومة او القوات المسلحة أو الناس إضافة إلى ما يخص القضية الفلسطينية.

وأضاف، أن الحديث عن الاصلاح السياسي والاقتصادي والاداري هي حلقات مترابطة ببعضها البعض، فالسياسة تحتاج الى اقتصاد، والاقتصاد يحتاج إلى إدارة، مشيرا إلى أن الأردن من أكثر الدول التي صنعت قوانين اقتصادية، لكن يبقى المنفذ هو الأساس.

وبين المجالي أن الاوضاع الاقتصادية تبعد المواطنين عن السياسة للأسف، ولذلك لا بد أولا من تحسين الاقتصاد ليرتاح المواطن نحو اتجاهاته في المستقبل.

ودعا الشباب إلى الانخراط في احزاب جديدة يكونوا هم وقودها وليس الآخرين، حتى نترك قاعدة الاستنساخ، فيعود من يخرج من الباب عبر النافذة.

وبين أن واجب مجلس النواب في المستقبل هو الرقابة الشديدة على عمل الحكومة، داعيا الى وضع أسس لمراقبة اداء الحكومة في تنفيذ القوانين التي اقرها مجلس النواب مؤخرا.

وعن مدونة السلوك النيابية قال المجالي إن في ضمها إلى اللجنة القانونية خطأ كبير، وعند تعديل النظام الداخلي للمجلس لا بد من إعادتها إلى مكانها الطبيعي كلجنة قائمة بحد ذاتها حتى تتمكن من معاقبة ومحاسبة من لا يؤدي واجبه ومن يحدث فوضى داخل المجلس.

اما عن علاقة مجلس النواب بالحكومة، أكد المجالي أنها جيدة، لكن لا بد من أن تكون مبنية على الرقابة بتأييد الايجابي ورفض ومحاربة كل ما هو سلبي.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع