أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الخصاونة : الإعلام الأردني ساهم بشكل جوهري في حمل رسالة الوطن إغلاق مشغل لصناعة المستلزمات الطبية في إربد الداخلية توضح ظروف عدم إقامة فعالية لحزب جبهة العمل الإسلامي اطلاق نار على طبيب باحد المراكز الصحية الفرايه : السماح للاجانب بالحصول على مطعوم كورونا دون اشتراط حيازتهم للاقامات الملك: منظومة التحديث السياسي جزء من حزمة إصلاحات تشمل الاقتصادية والإدارية رسميا .. الحكومة ترفض طلب حزب جبهة العمل الإسلامي وتمنع اقامة الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف تسجيل 8 وفيات و 1232 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن قبول مباشر لطلبة في الجامعة الأردنية بالعقبة وزير المياه يدعو الأردنيين لصلاة الاستسقاء الملك: الأردن يتعرض للاستهداف بعد أي إنجاز سياسي احالة السفراء الطوال وعربيات والعضايلة والسحيمات على التقاعد براءة النائب ينال فريحات من تهمة صلاة الجمعة حجاوي: المرحلة المقبلة للتعايش مع الجائحة ولا نعلم إلى متى والـ5% لم تعد مقلقة خطة طوارئ لكل محافظة في الشتاء الأمانة: لا توجه حالياً لمنح الحافلات الأخرى استخدام مسار الباص السريع التربية: لم يحدد موعد صرف المستحقات المالية للعاملين في مدارس السوريين اتحاد العمال : انتخابات الهيئة الإدارية واللجان العمالية من اختصاص النقابة اهم القرارات الصادرة عن مجلس الوزراء ليوم الأربعاء الزراعة تلغي تسجيل المبيدات التي تحتوي مادة (chlorfenapyr) لغايات التصدير
هكذا رد الملك على لجنة التطوير السياسي
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة هكذا رد الملك على لجنة التطوير السياسي

هكذا رد الملك على لجنة التطوير السياسي

23-09-2021 05:50 AM

لم تمض 48 ساعة على اعلان لجنة التطوير والتحديث السياسي انتهائها من اعمالها حتى قام جلالة الملك بتوجيه رد ملكي يعتبر درسا في السياسة والقيادة والادارة العبقرية للملفات .. اللجنة ارتكبت خطأ فادحا عندما قررت كتم التعديلات الدستورية المقترحة أما تبرير هذا الكتمان بلزوم موافقة جلالة الملك على التعديلات الدستورية المقترحة فلقد كانت خطيئة ..

الملك ضمن عدم التدخل او التأثير وتبني الحكومة للمخرجات التي ستنشأ عن عمل اللجنة وزيادة في إحاطة عمل اللجنة بضمانات عدم التدخل فلقد رعى الديوان الملكي الاجتماعات بنفسه وكان الجميع ينتظر مخرجات العمل للاعلان عنها وبالفعل جرى نشر مخرجات لجان قانون الاحزاب وقانون الانتخاب لكن الاهم والاخطر والاكثر جدلا واشد تأثيرا لسبب لا يعلمه الا الله جرى كتمه ومن ثم وضع جلالة الملك في نطاق ما سينشأ عنه من صراع سياسي مجتمعي عندما قامت اللجنة بارتكاب خطيئة الصاق تعديلات الدستور برأس الدولة وتحميله مسؤوليتها رغم ان الجميع يدرك ما تم احاطة اللجنة به من استقلالية وحرية ومقابل ذلك كان يتوجب عليها تحمل مسؤولية عملها لا ان تختبيء خلف الملك وتضعه موضع النقد في خطيئة سياسية وتكتيكية غير محسوبة العواقب ..

الرد الملكي لم يمهل خطيئة اللجنة لتأخذ مفاعيلها السلبية وجاء حاسما واضحا بالعمق الدستوري فلقد كان من المفترض ان تُعقد الدورة العادية لمجلس النواب في الاول من تشرين اول القادم للدفع بمخرجات عمل اللجنة نحو القنوات الدستورية لتأخذ نصيبها من النقاش والاخذ بها او ردها او تعديلها لكن بعد الذي حصل من قبل اللجنة وارتكابها الخطيئة اعلاه قرر الملك ارجاء الدورة العادية لمجلس النواب حتى الخامس عشر من تشرين ثاني في رسالة ملكية هادئة تكتيكة رفيعة تستحق التدريس في عالم السياسية مفادها ( هذه بضاعتكم ردت اليكم ) وبما يسعف بمراجعات اشمل واعمق لعمل اللجنة والاخذ بالتغذية الراجعة من قبل المتخصصين ولافساح الفرصة امام اللجنة نفسها للتكفير عن خطيئتها ونشر ما كتمته امام الناس لانه متعلق بحق الشعب الاردني اولا واخيرا ..

المحامي بشير المومني








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع