أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
النص الكامل لامر الدفاع (26) البيئة تعتذر عن استقبال المراجعين الخميس 400 ألف عامل في قطاع المطاعم مهددون بالبطالة العمل : تحرير 43 مخالفة و118 انذار بحق منشآت برنت يرتفع فوق 65 دولارا للبرميل تصاريح مرور للإعلامين خلال حظر الجمعة المياه تحفر بركا بجانب محطة جنوب عمان السياحة: تعليق الدوام بمركز الوزارة الخميس الملك يرعى أعمال المنتدى العربي الاستخباري بالعقبة تعميم بدوام 30% من موظفي الدوائر الحكومية استمرار تعليق عودة الدفعة الثانية من طلبة المدارس الخلايلة يحدد المعذورين من التخلف عن صلاة الجمعة عبيدات: انتشار واسع للسلالة البريطانية بالأردن الحكومة تفرض حظرا للتجول الجمعة سفير روسيا: الأردن نشيط بمتابعة الأزمة السورية انخفاض نسبة الفحوصات الإيجابية لليوم الثاني الجيش ينشر وحدات خاصة على الحدود إعلاميّون وأطبّاء: مكافحة المعلومات المضللة أولويّة خلال جائحة كورونا الأردنيون يرفضون حظر الجمعة 30 ألف إصابة نشطة بكورونا في الأردن
الصفحة الرئيسية آدم و حواء العصبية ليست مجرد شعور ربما تحتاج لعلاج بالدواء

العصبية ليست مجرد شعور ربما تحتاج لعلاج بالدواء

العصبية ليست مجرد شعور ربما تحتاج لعلاج بالدواء

23-01-2021 09:20 PM

زاد الاردن الاخباري -

العصبية حالة شعورية قد تكون بسبب تصرفات مزعجة، أو مشاكل في المنزل والعمل وما شابه، ولكن في بعض الأحيان تتخطى كونها مجرد حالة نفسية عابرة فقد تحتاج إلى علاج



حيث أوضح الأطباء بموقع «دكتور أوز» الطبي، أن الأمر يختلف على حسب حدة العصبية، التي تعاني منها وتأثيرها على حياتك، فإذا كانت تصل لدرجات كبيرة وتسبب عنفا جسديا لك ولمن حولك، فإن ذلك يستدعي تدخلا طبيا سواء على الجانب الدوائي أو النفسي، أو حتى الإقامة في أحد المراكز العلاجية وتشمل تلك الأساليب:



العلاج بالدواء:



يمكن أن تساعدك بعض وصفات الأطباء في تخطي العصبية بعقاقير مهدئة تجعل نفسك مستقرة، خصوصا في بعض الحالات التي تستلزم علاج العصبية من خلال دواء مهدئ غالبا ما يكون واحدا من مضادات الاكتئاب.



العلاج السلوكي المعرفي:



العلاج السلوكي المعرفي هو أحد أكثر أنواع العلاج النفسي شيوعًا والغرض من استخدامه في علاج العصبية يكمن في مساعدة الشخص على التعرف على الأفكار السلبية المدمرة للذات، التي تكمن وراء نوبات الغضب حيث سيعمل المرضى مع الأطباء النفسيين على تعلم آليات إدارة ظروف الحياة المجهدة بنجاح دون عصبية ما يحقق للمريض عدة فوائد منها:



التعامل بشكل ناضج مع مواقف الحياة الصعبة.



حل الخلافات في العلاقات بمزيد من التفاهمات.



التعامل مع الحزن بمهارة أكبر وثقة أكثر.



التعامل نفسيا مع الضغط النفسي الناجم عن المرض، الإساءة، أو الصدمات.



التغلب على الآلام المزمنة والتعب والأعراض الجسدية الأخرى.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع