أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الرئيس التشيكي يصل إلى عمان إسبانيا تتعهد بمساعدات عسكرية لأوكرانيا بقيمة مليار يورو إنطلاق فعاليات أسبوع الترويج لسياحة وتراث الزيتون الأردني عاصفة غبارية في الرويشد والأرصاد تحذر من السّير على الطرق الصحراوية لقاء تعريفي بلواء الكورة بجائزة الحسين بن عبدالله الثاني للعمل التطوعي الجالية الأردنية في الإمارات تحتفل بعيد الاستقلال غريفيث : نساء وأطفال أحرقوا أحياء برفح صحة غزة تطالب بتدخل دولي لحماية المنظمات الصحية والعاملين فيها. القسام تقصف حشدا لقوات الاحتلال بجباليا الأراضي تطلق خدمة تقديم طلبات البيع إلكترونيا بمعان والطفيلة وبصيرا ووادي موسى والشوبك الأمن: إجراء قانوني بحق قيادة مركبة باستعراض بعمّان. هيئة البث الإسرائيلية:مجلس الحرب سيسلم رده على المفاوضات غدا. إيرلندا: قصف إسرائيل لمخيم في رفح أمر مروع تورك يدعو إسرائيل إلى الالتزام بأمر العدل الدولية ووقف عملياتها في رفح وفد من الأعيان يُشارك بمؤتمر الاتحاد البرلماني العربي في الجزائر أبو علي يدعو المنشآت والشركات والحرفيين والأفراد إلى الربط على نظام الفوترة الإلكتروني الصفدي: تغيير إيجابي واضح بالمواقف الأوروبية إزاء فلسطين حمدان: نحمّل أميركا وبايدن شخصيا المسؤولية عن مجزرة رفح البيت الأبيض: على إسرائيل اتخاذ جميع الاحتياطات الممكنة لحماية المدنيين بلدية طبقة فحل تبدأ بتنفيذ مشروع تعبيد الشوارع وتصريف مياه الأمطار

كذبة نيسان

01-04-2010 09:49 PM

زمان كنا نؤمن بكذبة نيسان كثيرا ، خاصة عندما كنا صغارا ، ففي هذا اليوم كثيرا ما كنا نكذب على أقراننا واصدقاءنا وحتى اهالينا ، هذا الكذب كان تحت باب الترفيه ومن باب احياء لكذبة نيسان .
أتذكر كيف أن \" مراد \" ذهب الى \" ام عادل \" مذعورا فأخبرها بأن \" حسونة \" ابنها دعسته سيارة ، وعندما سمعت الام هذا الخبر انذعرت وصابها الهياج والبكاء وكادت ان \" تروح فيها \" ، لولا ان ايقن \" مراد \" مدى جسامة الكذبة ، فعاجلها بقوله \" بكذب عليك هاي كذبة نيسان \" ، فما كان من الام الا ان رمته بفردة حذاءها فيما ولى هو هاربا وهو يضحك .
على كل حال ، الكذب ارتبط لدينا بموعد وتاريخ في ذلك الوقت ، لذا كنا ملتزمين باحياء طقوس الكذب بذلك اليوم بغض النظر عن النتيجة او ما ينتظرنا ، ولم تكن \" الصرامي \" فقط ما تنتظرنا ، اذ كان هناك تنويع وتشكيل بهذه المسألة ابتداء من الحجارة وانتهاء بالشتائم خاصة عبارة \"والله انك ما بتستحي\"
الوضع الان اختلف ، وعندما اقول اختلف ليس يعني ذلك أننا لم نعد نكذب ، بل بالعكس توسع الكذب لدينا وكثر وزاد وما عاد منحصرا في يوم معين من ايام السنة . انما اصبحت كل ايام السنة اكاذيب مختلفة الانواع والمصادر ، فهناك كذب دولي ، وكذب حكومي ، وكذب مؤسيي ، وكذب وزاري ، وكذب منظمات ، وكذب عربي ، وكذب أجنبي ، وكذب بحصانة وكذب بدون حصانة ، ....ألخ .
الجميل اننا في كلا الحالات : في نيسان وغيره ... نصدق كذبة قيام الدولة الفلسطينية على الارض الفلسطينية وعاصمتها القدس ورغم الواقع المغاير الى امكانية ذلك وارتفاع نسبة بناء المستوطنات والتوغل في القدس ومنطقة الاقصى أكثر .

المحامي خلدون محمد الرواشدة
Khaldon00f@yahoo.com





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع