أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الفساد تتابع عطاءات بمستشفى السلط الجديد معلمون:على مجلس النقابة ان يتمتع بقدر من الحكمة بما يخدم المعلم وعودة الطلبة إلى المدارس نتائج الانتخابات الاسرائيلية تنسف فرصة نتنياهو بتشكيل الحكومة الامن يحقق بفيديو يظهر ادعاء فتى بسوء معامله من قبل والده شرطة الزرقاء تنفذ حملة امنية للقبض على مطلوبين أمانه رجال الدفاع المدني تُعيد مجوهرات وشيكات مالية بالألف الدنانير المدعي العام يقرر توقيف قاتل مواطن في الشونة بتهمة "القتل العمد" وزارة الخارجية: نظام السلك الدبلوماسي الجديد لا يضيف أعباء مالية وينتج وفر مالي لميزانية الوزارة وزارة الصحة تكشف حقيقة تعيينات مستشار الوزير البطاينة: المعارض التشغيلية هدفها التشبيك بين القطاع الخاص والباحث عن عمل نائب سابق: الأردن لا يستطيع أن يشن حرباً على الاحتلال حالياً تحويل مالك بئر مياه زراعي بالزرقاء للمدعي العام الإخوان المسلمين: لا علاقة لنا بإضراب المعلمين نقابة المعلمين: لن نغلق أبواب الحوار الملقي: الأردن محسود اللواء الحنيطي : الجيش قادر على التعامل مع أي خطر قد يهدد أمن المملكة الملقي: لم نخرج من الزجاجة لهذه الأسباب الخرابشة : هل يعقل ان يكون راتب مدير تنمية المفرق 19 الف دينار شهريا الملقي: اتفاقية الغاز كلها مصلحة للأردن الملقي: لم اطرد يوما من وظيفة وتوسلت للملك أن استقيل
الصفحة الرئيسية عربي و دولي ليبرمان يشكك بـ ‘‘عباس‘‘ .. شرعيته مثار شك وهو...

ليبرمان يشكك بـ ‘‘عباس‘‘ .. شرعيته مثار شك وهو لا يمثل جميع الفلسطينيين

03-01-2010 11:19 PM

زاد الاردن الاخباري -

شكك وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان في جدوى التفاوض مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس كونه - حسب قوله - لا يمثل جميع الفلسطينيين. وقال ليبرمان للإذاعة الإسرائيلية العامة "شريكنا الفلسطيني أبو مازن (محمود عباس) مشكلة. فهل هو يمثل كل الشعب الفلسطيني؟ من الواضح أنه لا يمثل غزة كما أن شرعيته بالضفة الغربية مثار شك". وأضاف "توقيع اتفاق مع أبو مازن هو بمثابة توقيع اتفاق مع قائد (حركة التحرير الوطني الفلسطيني) فتح" التي يرأسها عباس. ويشير ليبرمان بذلك إلى قطاع غزة الذي يخضع لسيطرة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) منذ يونيو/ حزيران 2007، والذي أصبح شبه منعزل عن الضفة التي تديرها السلطة الفلسطينية. غير أن ليبرمان عاد وقال "ومع ذلك آمل أن يكون هناك اجتماع مع أبو مازن. من المهم أن تكون هناك مفاوضات سياسية، ونحن مستعدون لذلك... ما دام ليس هناك شروط مسبقة" مؤكداً بأن إسرائيل ليست بحاجة "لشراء تذكرة دخول من أجل المحادثات". وأكد أيضا أن "زمن مواقف المجاملات المفرطة انتهى" وقال "ليس بنا حاجة لاعتماد ادعاءات كاذبة في محاولات الإرضاء". ويطالب عباس بدعم من الدول العربية بوقف كافة الأنشطة الاستيطانية في الضفة الغربية والقدس كشرط مسبق لاستئناف محادثات السلام. يُشار إلى أن ليبرمان توقع خلال لقاء مع سفراء أجانب بإسرائيل الأحد الماضي، ألا يتحقق السلام مع الفلسطينيين العقدين المقبلين "حتى لو تم الانسحاب إلى حدود 1967 مع التنازل عن أجزاء من القدس الشرقية". يُذكر أن وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط صرح الثلاثاء الماضي بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو طرح بزيارته للقاهرة أفكارا جديدة من شأنها استئناف محادثات السلام وأن مقترحاته أبعد مدى مما كان بالماضي. وقال مسؤولون إسرائيليون أول أمس الجمعة إن نتنياهو اقترح عقد قمة مع عباس تستضيفها مصر سبيلا لاستئناف محادثات السلام المتوقفة. الفرنسية





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع