أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
هل تحققت نبوءة "طباخ" التلفزيون الأردني في الملقي؟ - فيديو محتال أردني ''شيعي وسني وصوفي'' في قبضة الأمن الكويتي منع استقدام العامل المسفر لـ 3 سنوات "الحكومة السابقة" ترفض رفع رسوم نقل الكهرباء أسس جديدة للإعفاءات الصحية الممنوحة من الديوان الملكي "برنامج الوكيل" في رمضان العاشرة مساء عجلون: التحقيق بشبهة انتحار فتاة الروابدة : لهذا استقلت من "الاخوان المسلمين" بالفيديو - معركة أردنية مع العثمانيين نتنياهو وزوجته إلى النيابة العامة بشبهة النصب والاحتيال داعش يبيع "سباياه" Online بـ 8000 دولار الرصيفة : إشاعة حضور "السديس" تنطلي على الآلاف النواب يفرغون مكاتبهم بعد حل البرلمان - صور لماذا قبّل الداعية العريفي يد مترجم محاضرته؟ - فيديو وصول معدات أوروبية للبحث عن الصندوق الأسود للطائرة المصرية الكلالدة للشباب : بدنا همتكوا معنا - فيديو الملك للنسور: كنت بالصف الأول من المسؤولية إلى جانبي نصّ كتاب التكليف لحكومة الملقي "أصل وفصل" الملقي "الجيش" يستعدّ لـ"مئوية الثورة"
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام (ومن تكن العلياء همة نفسه /// فكل الذي يلقاه...

(ومن تكن العلياء همة نفسه /// فكل الذي يلقاه فيها محببُ)

03-07-2012 02:23 AM

بعض الكلام يدمي القلب وخير ما يُفعل في مثل هذه الحاله هو النسيان والتجاهل ولكن قبل النسيان والمرور عن هذه الامور هناك رسالة موجهه لهم على الفور الى بعض النفوس القابعة في الظلام التي لا تريد أن تصل الى أي شي يشرفها ويشرف قبيلتها ووطنها ولا تريد لغيرها الوصول ايضاً .
اتمنى من الله أن تخرج هذه الطغمة من ظلام نفوسها الدامس ومن حقدها وغيرتها وحسدها قبل فوات الاوان .
تراهم سكارى وما هم بسكارى ولكن الحدث عليهم شديد لا يترددون في قذف الناس بما ليس فيهم والتجني عليهم .
نحن نعرف الاسباب
لان السيل عرم قد جائهم وتلاطمت امواجة لتهلك هذه النفوس الحاسدة والحاقدة وتقذف بها بعيداً عن البحر لتتحطم في برك التهميش داخل مستنقعات الطحالب القذرة .

غريبة نظرة بعض مدعي العلم اصحاب الفكر المبتور ممن يحسدون الانسان على فكرة معينة او نجاح معين او خاطرة او .........الخ هم دائما ً ينظرون الى النصف الفارغ من الكاس وتعودوا في مدارسهم مدارس اللؤم الاساسية للمُخبثين أن يكونوا من المتفوقين والذين يحصدون المعدلات العالية في التثبيط وتكسير المجاذيف لهم منا كل التقدير والاحترام اذا كانوا ممن يسمعون القول
وإذا كانوا ممن تعودوا على المناكفة دون سبب مقنع فهم واهمون وهم لا يعلمون مقدار عزيمة الناجحين والذين ينظرون الى العلياء ولا ينظرون الى فسافس الامور وساذجها
ومن تكن العلياء همة نفسه /// فكل الذي يلقاه فيها محببُ
اعلم أن للحقيقة لسعات وان للمواجهة قد تظهر بعض المعوقات ولكن فراسة اصحاب الهامات العالية من تربوا على الشيم والقيم السامية ستكشف زيف وجوه المثبطين والمشككين محاربين النجاح في كل زمان ومكان ونحن على علم ودراية بهم نعرفهم بسيماهم



تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية