أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
اشاعات نيابية : الحكومة بين التعديل او الرحيل موعد دعم المحروقات الأسبوع المقبل .. ولا قرار بالصرف الحكومة : الحديث عن إنشاء قواعد أردنية- فرنسية سابق لأوانه "النواب" يقر إلغاء مشروع قانون وهيئة التخاصية لا عودة للأسئلة الموضوعية في "شتوية التوجيهي" أحوال جوية غير مستقرة وزخات رعدية وأجواء باردة الحلقة الثانية : "وكالة بدون بواب" برعاية التلفزيون الأردني - وثيقة 5 دنانير تدفع شابا لقتل أخيه الكرك : اطلاق نار على منزل محامي الموصل : ضبط 16 سيارة أردنية محملة بالأسلحة السفير الاسرائيلي يهين مجلس النواب الأردني البخيت : لا حاضنة شعبية لـ"داعش" في الأردن انشاء قاعدة عسكرية في الأردن لمحاربة "داعش" الملك يعود إلى أرض الوطن اردني يعرض منزلا "مسكونا بالجن" يقع في شارع الاستقلال للايجار..!! - صورة الأردن يتدرج بموقفه تمهيدا لحلّ "الاخوان" مفاجأة صاعقة : الزرقاوي قتل بسيارة اسعاف وليس غارة امريكية !!! لا تخفيض على أجور النقل العام الملك يحضر سباق جائزة الاتحاد للطيران في أبوظبي اعتقال "بني ارشيد" .. رسالة خشنة أم بداية لمرحلة "اللعب على المكشوف"؟!

الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الهيئه المستقله للانتخابات والتحدي الديمقراطي

الهيئه المستقله للانتخابات والتحدي الديمقراطي

13-05-2012 10:18 AM

أعلنت في الاسبوع الماضي تشكيلة الهيئة المستقلة للإشراف على الانتخابات النيابية القادمة في الأردن ، ويعتقد الكثير من الأردنيين أنها الى جانب قانون انتخابات عصري وديمقراطي ستشكل مفصلاً مهماً في عملية الإصلاح الشامل في الدولة الأردنية .

سنشهد أنتخابات نيابية نزيهة لو توفرت للهيئة استقلالية كاملة وحرية في ممارسة مهامها واعمالها ، ونأمل أن لا يكون ماهو معلوم في مهمات هذه الهيئة ينهزم أمام ماهو مجهول في سراديب الأجهزة ومراكز القوى هنا وهناك ، لأن النية الحقيقية لذلك من أهم الخطوات ان لم تكن أهمها على الاطلاق ، ولو لم تتوفر النية فانه لن تجدي القوانين والتشريعات شيئاً .

في المرحلة الماضية شهدت الانتخابات النيابية والبلدية عمليات تزوير وتدخل من بعض الأجهزة في ظل غياب لهيئات رقابية مستقلة على العملية الانتخابية وهذا الأمر جعل الكثير من الناس يقللون من أهمية العملية الانتخابية في مسار التحول الديمقراطي في بلدنا العزيز ، واليوم تجيء الهيئة وسط كثير من العقبات من بينها العامل النفسي السلبي ازاء الانتخابات للمواطن الأردني ، فهل ستحقق الهيئة له كل ما يطمح ويصبو اليه ؟؟

في الانتخابات القادمة سنكون أمام محطة ديمقراطية مفصلية حقيقية ، وستكون امتحان لتجربتنا في هذا المسعى والجميع شريك في انجاح العملية الديمقراطية بالشكل والمضمون الذي لا يسيء للأردن وتجربتنا السياسية والمطلوب من جميع الاطياف السياسيه المشاركه الفاعله.

على الهيئة أن تبقى عند آمال الأردنيين بتحقيق انتخابات يفخرون ويعتزون بها ، وآملنا أن لا تذهب كل هذه الخطوات المهمة في لحظة ضعف مؤسساتي معينة في ادراج الرياح ، والله يعيينا جميعاً لنهضة أردننا العزيز ويحميه من كل مكروه ..