أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
النائب السعودي رئيساً للجنة المالية الكباريتي والمعشر في قمة الرشاقة إحالة موظف بلدية للقضاء بسبب (الرشوة) 504 حوادث بالأردن خلال 24 ساعة الصحة: فحص جيني لمصابي كورونا في المعابر الحدودية والمطارات السفير العراقي: مباحثات أنبوب النفط بمرحلة متقدمة شواغر في جامعة اليرموك / تفاصيل ارتفاع عدد الإصابات النشطة في الأردن إلى 56 ألفا الطراونة: أعداد إصابات كورونا في الأردن مرشحة للارتفاع الأردن: فرصة لتساقط الثلوج نهاية الشهر حنيفات : اسرائيل لم تعوضنا عن خسائر الحرائق زيادة الإقبال على الجرعة المعززة في الأردن بنوك الأردن أقرضت 1.34 مليار دينار بـ10 شهور لماذا خرج سمير الرفاعي غاضباً "مكاتب الاستقدام" تحذر من تشغيل عاملات منازل هاربات لعدم تلقيهن مطعوم كورونا البلبيسي يكشف سبب ارتفاع نسبة وفيات كورونا: كوادرنا الصحية مدرّبة عويس: التعليم الوجاهي مستمر .. والعطلة كافية لتغيير المنحنى الوبائي التعليم العالي: الذهاب نحو التعليم المدمج الزامي، ولا تغيير على آلية دوام الفصل الاول نشر التعليمات التنفيذية الخاصة بانتخابات اللامركزية والبلديات وأمانة عمان طبيب ينضم لقافلة شهداء الواجب
الصفحة الرئيسية الملاعب منتخبنا الوطني يخسر امام اذربيجان لعبا ونتيجة

منتخبنا الوطني يخسر امام اذربيجان لعبا ونتيجة

25-02-2010 09:23 PM

زاد الاردن الاخباري -

خسر منتخبنا الوطني لكرة القدم امام ضيفه اذربيجان 2/صفر في المباراة الودية التي جرت امس على ستاد الملك عبدالله في القويسمة ضمن تحضيرات منتخبنا لخوض مباراته الحاسمة مع سنغافورة في الثالث من الشهر المقبل ضمن التصفيات الاسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس اسيا التي ستقام في قطر.

منتخبنا الوطني قدم في هذه المباراة اداء متواضعا وكان الطرف الاضعف في المواجهة بحيث فشل في مقاومة امتداد المنتخب الضيف وغابت فرصه المؤثرة على مدارالشوطين ليرسم اكثر من علامة استفهام حول جاهزيته لخوض اللقاء الحاسم.

 

 

هدف مبكر .. وفوضى

تسبب الهدف المبكر الذي سجله مهاجم اذربيجان لويس فابيو في الثواني الاولى من عمر اللقاء في ارتباك واضح في خطوط منتخبنا الوطني وكان بمثابة صدمة غير متوقعة على الاطلاق فشل منتخبنا فيما تبقى من وقت الحصة الاولى في استيعابها.

في المقابل كان هدف لويس حافزاً اضافياً للمنتخب الضيف لاستملاك الملعب عبر التمرير الواثق والدقيق بدء من الخط الخلفي وانتهاء بالخط الامامي.

الهدف المبكر تسبب في حالة ضياع للاعبي منتخبنا الذين تداخلت تحركاتهم بشكل فوضوي ففشلت عمليات البناء التي كان يبدأها حاتم عقل وباسم فتحي من الخط الخلفي نظراً لان تحركات حسونة الشيخ وقصي ابو عالية وبهاء عبد الرحمن لم تكن منظمة بالصورة المطلوبة لينعكس تخبط هذا الثلاثي بصورة  سلبية على تحركات عدي الصيفي ومؤيد ابو كشك اللذين توزعت انطلاقاتهما بين الاطراف والعمق ليغيب بالتالي الاسناد الحقيقي لعبدالله ذيب الذي لعب كرأس حربة معزول عن بقية الرفاق الامر الذي جعل مرمى حارس اذربيجان كاماران بعيداً عن الخطر لفترات طويلة.

حالة السكون الهجومي لمنتخبنا استمرت لفترات طويلة ما اضطر اللاعبين للبحث عن الحلول الفردية للتغلب على التماسك الدفاعي الاذربيجاني فتقدم ابو كشك بهجمة وسدد لكن الحارس تدخل بنجاح وابعدها لركنية قبل ان يهرب عبدالله ذيب من الرقابة ويسدد كرة يسارية علت العارضة بسنتمرات.

هذه المحاولات الفردية سرعان ما اختفت بعد ان سحب المنتخب الضيف البساط من تحت اقدام لاعبينا من خلال تبادل سريع للكرات القصيرة لفتح ثغرات في دفاع منتخبنا الذي افتقد للتنظيم الجيد لينجح افرام اسماعيلون في استثمار تقدير  بهاء عبد الرحمن الخاطئ للتسلل ويواجه عامر شفيع ويلعب كرة في الزاوية البعيدة لمرماه في الدقيقة »33« من الشوط وكاد لويس فابيو ان يفعلها للمرة الثانية ويعزز تقدم فريقه بعد ان تركته كرة سميرا باسوف يواجه شفيع مجدداً لكنه سدد من فوقه كرة ضعيفة تهادت خارج الشباك معلنه نهاية الحصة الاولى بتفوق الضيوف بهدفين نظيفين.

 

 

بدون فاعلية

التحسن الذي طرأ على اداء منتخبنا الوطني مطلع الحصة الثانية لم يكن بالدرجة المطلوبة لتهديد مرمى الضيوف مما اضطر المدير الفني لمنتخبنا عدنان حمد لاستخدام اوراقه البديلة فدفع بمهند محارمة مكان مؤيد ابو كشك ومحمد جمال مكان قصي ابو عالية في محاولة لانعاش خط الوسط وتفعيل عمليات البناء الهجومي التي تميزت في السلبية لعدم وجود اسناد حقيقي لعبدالله ذيب المهاجم الوحيد والصريح لمنتخبنا.

على الجهة المقابلة حافظ منتخب اذربيجان على تفوقه في السيطرة والاستحواذ على الكرة بعد ان اجاد ساديفون وافراف ضبط الايقاع من منطقة العمق ومن خلال تسريع اللعب وتهدئته في الوقت المناسب ليحافظ المنتخب الضيف على خطورته في المناطق القريبة من المرمى خاصة من طرف لويس نابيو الذي اطلق كرة حرة قوية تصدى لها شفيع على دفعتين قبل ان يتجدد المشهد بين هذا الثنائي ويمنع شفيع كرة محققة بعدها بدقائق.

بمرور الوقت تضاعفت متاعب منتخبنا لا سيما في وسط الملعب وعجز حسونة الشيخ في التأهل باللعب بصورة مباشرة فيما حاول المحارمة استدراك الوضع بتسديدة قوية ابعدها الحارس لركنية قبل ان يعود حمد ويتدخل مجددا بالزج بمحمد واحمد عبدالحليم لزيادة الفاعلية الهجومية لكن من دون ان يكون لهذين التبديلين تأثير واضح على الألعاب.

وكاد البديل ايفيف ان يعزز تقدم فريقه بالهدف الثالث لكن كرته مرت بجوار القائم مع نهاية اللقاء.


العرب اليوم - احمد شريف





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع