أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ما هي هدايا بوتين لزعيم كوريا الشماليّة؟ تراشق لفظي بين نتنياهو وبن غفير غارات أميركية بريطانية على مدينة الحديدة اليمنية 37396 شهيدا بالعدوان الإسرائيلي على غزة مواجهات داخل الكنيست بين الشرطة ومطالبين برحيل نتنياهو إصدار جدول مباريات الدور نصف النهائي من كأس الأردن حجاج أردنيون من خارج البعثة الرسميّة يروون تفاصل رحلتهم السديس: نجاح موسم الحج بصفرية عوائق مصدر فخر واعتزاز. قطر تحث هنية على تقديم تنازلات على مقترح وقف النار رئيس تشاد يأمر بالتحقيق في أسباب انفجار مخزن ذخيرة بالعاصمة. الأمن: 90 ألف اتصال تلقاها هاتف الطوارئ في أول ثلاث أيام من عيد الأضحى المبارك الأردن .. الخميس موعد الانقلاب الصيفي شهداء في قصف على قطاع غزة والأزمة الإنسانية تتفاقم. أوكرانيا تبدأ العمل على قمة سلام ثانية .. قد تدعو روسيا إليها. الأردن .. إجراءات قانونية ضد سماسرة هجرة غير الشرعية. الأردنيون يؤثرون غزة على أنفسهم في أضاحي العيد مصر تنفي المشاركة في قوة عربية للسيطرة على معابر غزة حزب الله يستهدف تجمعا لجنود الاحتلال وغارات إسرائيلية على جنوب لبنان منظمة كير: مستمرون بمساندة جهود الأردن تجاه اللاجئين وتمكين المجتمعات اقتصاديا أزمات الاقتصاد في قلب منافسات انتخابات إيران الرئاسية
الصفحة الرئيسية عربي و دولي حماس توضح حول المقطع المصور لأسر المجندات في 7...

حماس توضح حول المقطع المصور لأسر المجندات في 7 اكتوبر.. والرواية الاسرائيلية تتهاوى

حماس توضح حول المقطع المصور لأسر المجندات في 7 اكتوبر .. والرواية الاسرائيلية تتهاوى

22-05-2024 10:45 PM

زاد الاردن الاخباري -

أكدت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أنَّ المقطع المصور الذي يتم تداوله عبر الإعلام العبري، لفيديو أسر مجندات خلال أحداث معركة طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر، هو مقطع مجتَزَأ وتم التلاعب فيه، ولا يمكن التأكّد من صحة ما ورد فيه.

وأوضحت الحركة في تصريح صحفي اليوم الأربعاء، أن تداول هذا المقطع في هذا التوقيت يأتي في سياق محاولات الاحتلال الفاشلة، لتشويه صورة مقاومة شعبنا الباسلة، عبر بث الروايات الملفّقة التي ثبت بالأدلة كذبها عبر أكثر من محفل وتحقيق إعلامي.

ونوَّهت الحركة إلى أن المشاهد تعرض صور لمجندات في موقع عسكري تم أسرهن خلال عملهن في قيادة فرقة غزة، وظهورهن بالزي المدني لأنهن خلال فترة الراحة، خاصة أن الهجوم كان في الصباح الباكر من يوم السبت ٧ أكتوبر، وهو يوم الإجازة لديهن.

وشددت على وجود بتر وتقطيع متعمد في المشاهد واختيار صور ومقاطع لتدعيم مزاعم الاحتلال وأكاذيبه بالاعتداء على المجندات.

وقالت الحركة: "المقاطع تظهر تحريفات متعمدة وتلاعب بالترجمة باللغة الإنجليزية، وفبركة كلمات بالترجمة الإنجليزية لم ترد على لسان أي من المقاتلين الذين ظهروا بالفيديو، سواء باللغة العربية أو الإنجليزية، والتحريف والتلاعب في الترجمة يثبت كذب الرواية الصهيونية من أصلها”.

وأضافت: وجود آثار لدماء قليلة أو إصابات طفيفة لبعض المجندات، شيء متوقع في مثل هذه العمليات، وما يمكن أن يشوبها من تدافع، والمشاهد لم تظهر أي اعتداء جسدي على أي منهن، بل أظهرت حواراً بين المقاتلين والمجندات دون أي اعتداء أو تعنيف.

وأكدت الحركة أنه تم التعامل مع المجندات وفق القواعد الأخلاقية للمقاومة، ولم يثبت أي إساءة في المعاملة للمجندات في هذه الوحدة، بالرغم أنها كانت تفتك بأبناء شعبنا، وتسببت في مقتل المئات من المتظاهرين السلميين على حدود غزة.

وأشارت إلى أن كل الصور والمشاهد في عملية التبادل الأخيرة، أكدت حسن المعاملة التي لقَوها في كنف المقاومة في غزة، على عكس ما يلقاه أسرانا وأسيراتنا في سجون الاحتلال، من قمع وتنكيل وقتل.

تحقيق أسوشيتد برس يكشف زيف الروايات الاسرائيلية

جاء ذلك في وقت بثّت فيه وكالة أسوشيتد برس الأميركية للأنباء تحقيقا أكدت فيه أن الروايات التي تحدثت عن ارتكاب حركة حماس عنفا جنسيا في هجوم السابع من أكتوبر/تشرين الأول هي ملفقة وليست صحيحة.

ونقلت الوكالة عن الإسرائيلي حاييم أوتمازجين الذي اتهم حماس بارتكاب عنف جنسي قوله: "إن الأمر ليس أنني اخترعت قصة، لكن اتضح أن الأمر مختلف، وقمت بتصحيحه".

وأضاف أوتمازجين أنه لم ينشر أي دليل مقنع لدعم ادعاءات ما حدث في السابع من أكتوبر/تشرين الأول.

من جانبها، قالت أسوشيتد برس إن ما رواه حاييم أوتمازجين بشأن عنف جنسي في هجوم السابع من أكتوبر/تشرين الأول، وتردد في أنحاء العالم، اتضح أنه لم يحدث.

وتابعت أن يوسي لانداو -وهو متطوع إسرائيلي في مستوطنة بئيري- روى أيضا "قصة مفضوحة" بشأن ما حدث في السابع من أكتوبر/تشرين الأول.

ونقلت الوكالة عن متحدث باسم منظمة "زاكا" -وهي منظمة تطوعية إسرائيلية- أنها طلبت من لانداو التوقف عن سرد القصة المفضوحة، لكنه لم يستجب إلا بعد 3 أشهر.

لقطات تُعرض لأول مرة

وبثّ التلفزيون الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، لقطات تُعرض لأول مرة لخمس مجندات بالجيش أثناء احتجازهن من قِبل مسلحي حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، خلال عملية "طوفان الأقصى" في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وعبّرت عائلات المجندات عن أملها في أن تؤدي اللقطات إلى زيادة الضغط على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للموافقة على هدنة مع الحركة، وتأمين إطلاق سراح الأسرى المحتجزين في غزة، مشيرة إلى أنها نُشرت بالتزامن مع انعقاد جلسة لمجلس الحرب الإسرائيلي.

في المقابل، رأت الحكومة في نشر المقطع، الذي تبلغ مدته 3 دقائق، بوسائل الإعلام المحلية والدولية فرصة لحشد الدعم لها.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع