أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
زوج يتقدم بشكوى رسمية ضد رجل انتحل صفة طبيب واقتحم غرفة طفلته وأمها في مستشفى السلط الناتو يبحث التأهب بالمزيد من الأسلحة النووية مخاوف من حصار آلاف الروهينغا وسط قتال غربي ميانمار روسيا تحاكم صحفيا أميركيا متهما بالتجسس خلف أبواب مغلقة تقرير للأمم المتحدة: العالم يتخلف عن تحقيق أهداف التنمية المستدامة تراجع النفط بفعل ضعف طلب المستهلكين في أميركا وارتفاع إنتاج الصين أول تعليق للأسد بعد إصابة زوجته بالسرطان مجددا إعلان مسيئ يستفز الأردنيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي انقطاع التكييف في العديد من خيام البعثة الأردنية في الحج في ظل صعوبة التضاريس .. الدفاع المدني يتعامل مع حريق كبير بعجلون تقرير: واشنطن تتخلف 15 عاما عن بكين في الطاقة النووية الحجاج يستقرون في "منى" في أول أيام التشريق لرمي الجمرات. (كابيتال إنتليجنس) ترفع درجة التصنيف الائتماني للأردن فعاليات متنوعة في تلفريك عجلون خلال عطلة العيد ارتفاع الشهداء الصحفيين جراء الحرب على غزة إلى 151 الدفاع المدني: 1317 حالة إسعافية و119 حادث إنقاذ خلال 24 ساعة النرويج : احتمال حقيقي لانهيار السلطة الفلسطينية مجموعة للبحث عن حجاج الأردن المفقودين بعد قرار حله .. الاعلام العبري يكشف عن بديل مجلس الحرب. مفوض الأونروا: حرب صامتة تجري بالضفة الغربية
الصفحة الرئيسية عربي و دولي نحو 22% من سكان العالم يعانون من انعدام الأمن...

نحو 22% من سكان العالم يعانون من انعدام الأمن الغذائي

نحو 22% من سكان العالم يعانون من انعدام الأمن الغذائي

19-05-2024 05:39 PM

زاد الاردن الاخباري -

سلط التقرير العالمي حول أزمات الغذاء (GRFC) الضوء على واقع مرير عاناه العالم في 2023.

ووفق الشبكة الشرق أوسطية للصحة المجتمعية (امفنت)، أثرت أزمة الغذاء العالمية على ملايين الأشخاص خلال عام 2023، إذ شهد 281.6 مليون شخص، أي ما يقدر بنسبة 21.5% من السكان المشمولين بالدراسة، مستويات عالية من انعدام الأمن الغذائي الحاد في 59 بلدا ومنطقة.


يبرز التقرير العوامل المعقدة والمتشابكة لانعدام الأمن الغذائي، والتي تزداد تعقيدا بمرور الوقت بسبب نقاط الضعف الهيكيلة، مما يزيد من صعوبة الاستجابة للصدمات والتعافي منها.

وبحسب هذا التقرير فإن الدوافع الرئيسية لانعدام الأمن الغذائي الحاد في غالبية الأزمات الغذائية العشر الكبرى هي الصراعات، والظواهر الجوية الشديدة، والصدمات الاقتصادية، مما يؤثر على 135 مليون فرد، و72 مليون فرد، و75 مليون فرد على الترتيب.

هذه النتائج ذات أهمية خاصة لـدى "امفنت"، حيث أن ستة من أصل عشرة بلدان تواجه مستويات عالية من انعدام الأمن الغذائي الحاد تقع ضمن النطاق الجغرافي لعمل المنظمة في منطقة شرق المتوسط، وهم أفغانستان وبنغلاديش وباكستان والصومال والسودان وسوريا.

يكرس التقرير جزءا كبيرا للتركيز على قطاع غزة والسودان، حيث يسلط الضوء على الأزمات الغذائية الشديدة التي تعيشها هاتان المنطقتان.


في أواخر عام 2023، واجه قطاع غزة واحدة من أشد الأزمات الغذائية حسب التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي (IPC) وتاريخ التقرير العالمي حول أزمات الغذاء (GRFC)، مع تعرض السكان بأكملهم لمستويات عالية من انعدام الأمن الغذائي الحاد.


وقد أدى الدمار الناجم عن الأعمال العدائية والحصار والتهجير الجماعي وتدمير البنية التحتية الأساسية وتقييد وصول الخدمات الإنسانية إلى تعريض أكثر من 1.1 مليون فرد لانعدام الأمن الغذائي الحاد.

في السودان، أثر الصراع المسلح المستمر بشكل كبير على قطاع الزراعة، وأصبح البلد يعاني الآن من أكبر أزمة نزوح داخلي في العالم، حيث نزح نحو 7.7 مليون فرد حتى نهاية عام 2023. تهدد مستويات انعدام الأمن الغذائي الحاد بشكل مقلق حياة الأطفال والنساء، بالإضافة إلى ارتفاع معدلات انعدام الأمن الغذائي الحاد على مستوى العالم بين الأطفال دون سن الخامسة في البلاد.


كما أشار التقرير العالمي حول أزمات الغذاء (GRFC) إلى أن خمس بلدان كانت معرضة لمواجهة كارثة غذائية في عام 2023 (المرحلة الخامسة والأشد من مراحل انعدام الأمن الغذائي حسب التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي). وفي فلسطين وحدها، كان من المتوقع أن يواجه 576,600 فردا ظروفا قاسية مثل هذه.


تفاقمت حالة انعدام الأمن الغذائي الحاد بين الأطفال والنساء في البلدان التي تعاني من أزمات غذائية خلال عام 2023، خاصة بين السكان النازحين والمتضررين من النزاعات. كما تقدر التقارير أن 36.4 مليون طفل كانوا يعانون من انعدام الأمن الغذائي الحاد، منهم 9.8 مليون طفل يعانون من حالة انعدام الأمن الغذائي الحاد الشديدة و 26.6 مليون طفل يعانون من حالة انعدام الأمن الغذائي الحاد المعتدلة.


وحدد التقرير عشرة أزمات غذائية تضم أعلى عدد من الأطفال دون سن الخامسة الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي الحاد خلال عام 2023، بما في ذلك أفغانستان (3.2 مليون فرد) والسودان (3 مليون) وباكستان (2.1 مليون) والصومال (1.8 مليون). وعالميا، كان هناك 90.2 مليون فرد نازح في عام 2023، بمن فيهم 26 مليون لاجئ وطالب لجوء عبر 56 بلدا و 64.3 مليون شخص نازح داخليا عبر 38 بلدا.


نؤمن في امفنت أن الشراكات والجهود التعاونية أمر حاسم لتعبئة الموارد، وتنسيق تقديم المساعدات، وتطوير حلول مستدامة. نحن نبحث بشكل مستمر عن وسائل أكثر نجاعة لدعم المتضررين جراء هذه الأزمات، ونشجع جميع الأطراف المعنية على العمل معا لتلبية الاحتياجات المتزايدة.


وختاما، يعتبر التقرير العالمي حول الأزمات الغذائية تذكيرا ملحا بالتحديات التي نواجهها. إلا أننا ومن خلال العمل المتكاتف والتفاني في خدمة الصحة العامة، يمكننا التخفيف من التأثيرات وبناء مستقبل يتاح فيه للجميع الوصول إلى غذاء متوازن ومتكامل.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع