أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأمن العام : الأجهزة الأمنيّة تتعامل مع قيام مجموعة من الأشخاص بتخزين كمّيات من المواد المتفجّرة داخل منزل في منطقة ماركا الجنوبية السبت .. انحسار الموجة الحارة جيروزاليم بوست: هل تكون موازنة 2025 برميل بارود يفجر المجتمع الإسرائيلي؟ الخلايلة: نصحتهم بأن يعودوا إلى الأردن السودان .. قصف جديد يدمر 60 بالمئة من مصفاة النفط الرئيسية أول تعليق رسمي سعودي على عدد الحجاج المتوفين: الدولة لم تقصر حدود المدورة تستقبل أكثر من 20 ألف حاج أردني وفلسطيني شاهد .. سرايا القدس تستهدف مروحية إسرائيلية بصاروخ “إيغلا” شرقي رفح تفاصيل الحالة الجوية يوم السبت سر هدية زيلينسكي لنتنياهو .. وعرض أوكرانيا الذي رفضته إسرائيل "شمال غزة يموت جوعا" .. مغرّدون يوثّقون المأساة الإنسانية في غزة (شاهد) هنية: معركة طوفان الأقصى حققت 3 نتائج استراتيجية ما هو السيناريو المتوقع بين حزب الله والاحتلال؟ مبيضين: تحريات حول ملابسات سفر مواطنين للحج أفضت إلى تعرضهم للتغرير من ضعاف النفوس وبعض المكاتب الكويت لمواطنيها: غادِروا لبنان "القسام" توثق استهداف محور نتساريم ومصرع جنديين (شاهد) ترامب يتقدم على بايدن في 6 ولايات رئيسية الأمم المتحدة: نعمل من أجل استعادة الخدمات الرئيسية في المنشآت الصحية شمال غزة استطلاع: أغلبية الإسرائيليين لا يعتقدون إمكانية النصر على حماس معاريف: الأجهزة الأمنية تخشى انهيار السلطة الفلسطينية
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث الاسد المتأهب لاستدامة السلام/عبد حامد

الاسد المتأهب لاستدامة السلام/عبد حامد

14-05-2024 01:50 PM

زاد الاردن الاخباري -

بقلم -عبد حامد - لكون الأردن الحبيب مع كل ما يخدم مصالح الشعوب،ويقف في مقدمة الدول التي تتداعى لنجدتها عند كل كارثه ومحنه تعصف بها،والامثله كثيره عبر التاريخ كله،تتناقلها وسائل الإعلام ،المحليه والدوليه كافه وباستمرار،ونر كيف ينهمك الأردن بكامله، شعبا وقيادة ودولة ،لتأمين حياة الشعوب المنكوبه،وممن لجأ إليه وأقام على ارضه نشاهد العالم اليوم كله يقف معه، مشاركا في مناورات الأسد المتأهب،والغاية الأولى، والهدف الاول ، هو استدامة حالة الأمن والاستقرار والسلام،لتنعم الشعوب بهما،اما بالنسبة لنا نحن العرب،الامر أكثر أهمية ، هو ضرورة قصوى،اذ لم يبق للعرب من ملاذ لهم إلا الأردن الحبيب. وأهلنا الأردنيين الغوالي،لكل ذلك. بات الأمر لا بهم الأردن لوحده والعرب لوحدهم، بل كل المنطقه والاقليم والعالم،لذلك نجد العالم اليوم كله يقف مع الاردن،لتحقيق أسمى هدف وأنبل غايه.وهذه هي حال الأردن والحمد لله، منذ القدم،وهذا ما عرف عنه،ومعروف أن ملكة بريطانيا الراحله لم تقدم على زيارة اي دوله،الا تلك الدول التي تحقق حالة من الأمن والاستقرار الدائم ،وكان الأردن في مقدمة الدول التي زارتها،وهي صديقة مقربة من جلالة الملك الراحل الحسين المقيم في القلوب والعيون.يرحمه الله،وقد سبق وكتبت مقالا بذات العنوان،حفظ الله الأردن الحبيب وأهلنا الغوالي،هم خير الأهل والخلان








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع