أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
قبل المناظرة .. ترامب يطالب بـ"تحليل مخدرات" لبايدن. هيئة الاعتماد تقر تسكين تخصصات جامعية في الإطار الوطني للمؤهلات النعيمات والعرب يدخلان عالم الغناء مع عمر العبداللات. غزة .. ماذا يريد الأمريكيون باليوم التالي للحرب؟ مسيرة لحزب الله تستهدف جنودا إسرائيليين الحكومة: الإجازات بدون راتب لم تلغَ ولكن ستنظم الصفدي يلتقي لازاريني في عمّان الأحد. مستشفى كمال عدوان: جرحى استشهدوا لعدم توفر الإمكانيات الدعوة لاطلاق برامج لتنشيط الحركة السياحية وزير الإدارة المحلية يرعى ورش عمل الطاقة المستدامة والعمل المناخي للبلديات الأحد. 66 مخالفة تتعلق بالسقوف السعرية في نحو أسبوعين. الخصاونة: أتمتة 49 بالمئة من الخدمات الحكومية. اعتقال مسؤول التفخيخ في داعش. الشرباتي يحرز برونزية آسيا للتايكواندو ولي العهد يحضر الجلسة الافتتاحية للقاء التفاعلي لبرنامج تحديث القطاع العام الحكومة تلغي مبدأ الإجازة بدون راتب لموظفي القطاع العام الأمم المتحدة ترفع الصوت: “لم يبق شيء لتوزيعه في غزة” القسام: أطلقنا صاروخا على طائرة أباتشي بمخيم جباليا نشامى فريق الأمن العام للجوجيستو يحصدون الذهب في جولة قطر الدولية اربد: مواطنون يشتكون من الأزمات المرورية ويطالبون بحلول جذرية
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث حدادين:مادبا ترسم لوحة فسيفسائية لاستقبال الملك...

حدادين:مادبا ترسم لوحة فسيفسائية لاستقبال الملك والملكة.

حدادين:مادبا ترسم لوحة فسيفسائية لاستقبال الملك والملكة.

23-04-2024 09:19 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال الخبير والمحلل الإستراتيجي المهندس مهند عباس حدادين.
رسمت صباح اليوم الإثنين محافظة مادبا لوحة فسيفسائية جميلةضمت جميع أطياف المجتمع ،لاستقبال سيد البلاد جلالة الملك وجلالة الملكة،لتعبر بأبها صورها وجماليتها وهي تلتحم بالقائد باني مسيرة الأردن ونهضته،حيث هب أهل مادبا الأوفياء وأصطفوا لاستقبال قائدهم ،فكيف لا وجلالته الذي فتح أبواب الديوان الملكي لاستقبال الأردنيين جميعا ،ليعبروا عن حبهم وتجديد ولائهم ومبايعتهم للعرش الهاشمي.
إن الزيارات الملكية لمحافظات المملكة ما هي إلا سلسلة التواصل المورثة عن الهاشميين للإلتقاء بالأردنيين جميعا في أريافهم وبواديهم ومدنهم ،للاستماع لهم والاطمئنان عليهم.
فعفوية الإستقبال الحافل لهذه الزيارات الملكية من قبل الأردنيين من شتى أصولهم ومنابتهم ما هي إلا تعبيرا حقيقيا عن التفاف الشعب الأردني خلف القائد،في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها منطقتنا،من الحرب الهمجية على إخوتنا في فلسطين ،والتي تقدم جلالة الملك وفرض نفسه بأفقه الدبلوماسي والإنساني مع عائلته الهاشمية،فكان اول من وجه بوصلة العالم نحو فلسطين وتاجها القدس،وكسر الحصار بنفسه لإغاثة إخوتنا الفلسطينيين ومداواتهم ،والذي أقتدت به دول العالم.
فما نشاهده اليوم من التفاف شعبي مع الأجهزة الأمنية خلف القيادة الهاشمية ،ما هو إلا رسالة لكل العالم بأن الأردن صخرة منيعة أمام من يترصدون له،وستبقى القضية الفلسطينية في قلب القائد كما هي في قلب كل أردني.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع