أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تعرف على طقس الأردن .. من الاثنين إلى الخميس “الأردن هو الهدف التالي” .. هل قالها الحرس الثوري فعلًا؟ سفارة طهران “تنفي” .. بيانٌ تحذيريّ لمجلس الوزراء والناطق الرسمي تحدّث عن “أجنداتٍ إيرانية” قبل ضرب إسرائيل .. تسريب محتوى رسائل بين طهران وأنقرة وواشنطن قوات الاحتلال تقتحم عدة بلدات بالضفة شهود عيان في العقبة يسمعون دويّ انفجار .. وإعلام عبري: اعتراض صاروخ في إيلات مشاجرة عشائرية بالرمثا ودهس 4 أشخاص بناء على طلب الأردن .. جلسة للأمن الدولي للبحث في "الأونروا" في هذا الموعد خبراء عسكريون: ما حد ليلة الاحد رتب بشكل مسبق مع جميع الاطراف وكيان الاحتلال لن يرد .. صاروخ مرج الحمام معروض للبيع بالأقساط تفاصيل جديدة من رد "حماس" الذي سلمته للوسطاء فيصل القاسم: الضرب في عاشوراء أكثر من كده الصفدي يتلقى اتصالا من بلينكن ركز على ضرورة خفض التصعيد بالمنطقة الاردن .. كاميرات مراقبة تنقذ وافدا من تهمة هتك العِرض - فيديو تقرير: بايدن نصح نتنياهو بإلغاء الضربة الانتقامية على إيران الصفدي: استدعينا السفير الإيراني .. ولا طهران ولا غيرها تستطيع المزاودة علينا - فيديو وفاة 12 شخصاً بينهم 9 طلاب في سلطنة عمان بسبب الأمطار الغزيرة خارجية فلسطين تطالب بتدخل دولي لوقف جرائم الاحتلال والمستوطنين بلدية غزة تحذر من كارثة بيئية مصادر إسرائيلية: سنرد لكن لم يتقرر بعد نطاق الرد وتوقيته روسيا:الصراع الفلسطيني الإسرائيلي يزيد من التوتر بالمنطقة.
الصفحة الرئيسية عربي و دولي حماس: لا يمكن القول إنه جرى التوصل إلى اتفاق...

حماس: لا يمكن القول إنه جرى التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار

حماس: لا يمكن القول إنه جرى التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار

28-02-2024 11:10 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال عضو المكتب السياسي في حركة "حماس"، محمد نزال، الأربعاء، إن "المفاوضات جارية، ولا يمكن القول إنه جرى التوصل إلى اتفاق على ورقة باريس 2".
وأضاف نزال في تصريح نقلته عنه فضائية /الجزيرة مباشر/، أن "الورقة التي صدرت عن اجتماع باريس2 تنص على إدخال المساعدات إلى غزة، ولم تعتمد بعد".
وأوضح أن الحركة "تخوض معركة تفاوضية شرسة تشبه المعركة العسكرية التي تجري على الأرض"، مستدركا: "نحن بحاجة لنقلة نوعية في المسار الوطني، ولا بد من إعادة ترميم البيت الفلسطيني".
وتابع: "لا نبالغ إذا قلنا إن المعركة الميدانية الجارية تشير إلى انتصار المقاومة على الكيان الصهيوني".
وأشار إلى "الكيان الصهيوني يحاول تجريد المقاومة الفلسطينية من نتائج انتصارها العسكري على الأرض".
وأردف قائلا: "الكيان الصهيوني يحاول في المفاوضات تجريد المقاومة من نتائج انتصارها العسكري".
ولفت نزال، إلى أن "مناطق شمال قطاع غزة تعاني من التجويع، وأولويتنا الآن هي إدخال المساعدات إليها".
وكشف عضو المكتب السياسي في "حماس"، أن "الاحتلال يريد إشعال المشهد في شهر رمضان المبارك، وأن توصيات بن غفير بشأن تقييد الصلاة في المسجد الأقصى في رمضان تشعل المشهد".
ودعا "الفلسطينيين في الضفة وأراضي 48، إلى ممارسة حراك شعبي نصرة للأقصى وغزة".
وقال نزال، إن "التنسيق الأمني في الضفة الغربية بين السلطة وإسرائيل موجود ولم يتوقف في أي لحظة".
واستدرك: "نتمنى أن ترتقي السلطة الفلسطينية للحدث، وأن توقف التنسيق الأمني مع إسرائيل".
وأكد أن "حماس تبذل جهدا كبيرا في حراكها السياسي من أجل إنقاذ أهلنا وشعبنا في قطاع غزة".
ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.
وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 29 ألفا و954 شهيدا، وإصابة 70 ألفا و325 شخصا، إلى جانب نزوح أكثر من 85 بالمئة (نحو 1.9 مليون شخص) من سكان القطاع، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع