أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ارتفاع على درجات الحرارة في الأردن الثلاثاء العلَم الأردني في يومه .. سيرة وطن خالدة وقصة حضارة عظيمة الجيش الأردني : طلعات لمنع أي اختراق جوي لسماء المملكة منظمة حقوقية: الاحتلال يحتجز 3 آلاف فلسطيني من غزة فيصل القاسم مستغرباً: لماذا النباح ضد الأردن إذاً؟ لابيد: كل ما تبقى دولة من الخراب الحوارات: الرد الأردني على صواريخ ايران لم يكن تواطؤ لمصلحة "إسرائيل" وانما دفاع عن مواطنيها اكتشاف مقبرة لفلسطينيين في باحة مجمع الشفاء في قطاع غزة جراحة خيالية لاستئصال ورم دماغي لعشريني دون تخدير في حمزة هجوم وشيك .. هل تتجه إسرائيل لضرب إيران في الساعات المقبلة مقتل شاب طعنا شرق عمّان لماذا أبلغت طهران دولا بالمنطقة قبل الهجوم على إسرائيل؟ محللون إيرانيون يجيبون الرئيس العراقي يلتقي الجالية العراقية في الأردن رئيس مجلس الشورى السعودي في الأردن ويعقد مباحثات مع رئيس مجلس النواب الثلاثاء توقيف أحد المدراء في بلدية الزرقاء بتهمة 'استثمار الوظيفة' هيئة البث الإسرائيلية: استعداد للرد على الهجوم الإيراني قريبا مفتي عُمان: الرّد الإيراني على الاحتلال جريء ويسر الخاطر حقا الخصاونة يؤكد المكانة الخاصة للعراق في وجدان جلالة الملك والشعب الأردني الأورومتوسطي: إسرائيل تمنع عودة المُهجرين إلى بيوتهم بالقتل والتهديد رصد تمساح مفترس في الأردن (فيديو)
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك عروسا غزة في فيديو جديد: نحن أحياء نرزق

عروسا غزة في فيديو جديد: نحن أحياء نرزق

عروسا غزة في فيديو جديد: نحن أحياء نرزق

21-02-2024 09:46 AM

زاد الاردن الاخباري -

نفى الشاب الفلسطيني من غزة محمود خزيق وزوجته الشابة شيماء، الأنباء المتداولة في منصات التواصل الاجتماعي بشأن استشهادهما في غارة جوية إسرائيلية استهدفت خيمتهما بعد أيام من زواجهما.

وتزامنًا مع الأنباء المتداولة في منصات التواصل الاجتماعي حول وفاة عروسين في رفح، خرج العريس محمود وزوجته شيماء في فيديو جديد لنفي الأنباء المتداولة وبأنهما أحياء يرزقون في أحد المخيمات بمدينة دير البلح وسط قطاع غزة.

ويقول العريس محمود في الفيديو: “أنا العريس محمود وهذه زوجتي، تزوجت قبل 3 أيام، وأنا حيّ ارزق، لم استشهد، أما الخبر المتداول في منصات التواصل الاجتماعي يخص عائلة تزوجت قبلي وقد جرى استهدافهما في رفح".

وتابع قائلًا: “أنا والعائلة بخير، أتمنى بأن يكرمني الله بأن نؤدي أنا وزوجتي مناسك العمرة بدلًا من شهر العسل، وأتمنى من الله بأن تقف الحرب وأن يعوضنا الفرحة.. دعواتكم".

ويبدو أن خلطاً حصل بين الرواد بسبب حديث عن استهداف عروسين آخرين في دير البلح وسط قطاع غزة.

وكانت وسائل إعلام فلسطينية وعربية قد تداولت أمس الاثنين، نبأ استشهاد العروسين عبد الله أبو نحل ومريم السيد ديب في غارة جوية إسرائيلية استهدفت خيامهم في مدينة رفح جنوبي قطاع غزة.

وأثار استشهاد العروسين عبد الله ومريم تعاطفًا كبيرًا في منصات التواصل الاجتماعي حول العالم خاصة وأن وفاتهما جاءت بعد أيام من زواجهما.

وتأتي جريمة استشهاد العروسين عبد الله ومريم كفصلٍ جديد من فصول الإبادة الجماعية والتطهير العرقي الذي يشنه جيش الاحتلال الإسرائيلي بحق أهالي قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر الماضي.

كما يُجسد استشهاد مريم وعبد الله في مدينة رفح "تناقض" الاحتلال الإسرائيلي الذي زعم أن "رفح" منطقة آمنة في القطاع.










تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع