أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاحتلال يخشى من تصعيد في الضفة. القسام تستهدف مجموعة جنود وتوقعهم بين قتيل وجريح. بالعلامة الكاملة .. النشميات إلى نصف نهائي غرب آسيا للسيدات. تشافي: لا يمكن أن نفق بعد الآن على أرضنا. هجوم أميركي بريطاني جنوبي الحديدة اليمنية. مسؤول إسرائيلي : حماس لم تقدم تنازلات في المفاوضات. سلوفينيا ترسل طائرة مساعدات لقطاع غزة إلى مطار ماركا العسكري رويترز: محادثات الهدنة بدأت في باريس منذ أسابيع. البيت الأبيض: أوضحنا للإسرائيليين رفضنا احتلال قطاع غزة. حماس: بايدن وإدارته يتحملان مسؤولية الجرائم في غزة روسيا ترد على الحزمة الثالثة عشرة من العقوبات الأوروبية. بريطانيا والاتحاد الأوروبي يوقّعان اتفاق تعاون لمكافحة الهجرة غير الشرعية. نجل صالح العرموطي يدخل القفص الفضي .. الخصاونة طلب و العبادي أجاب. “الأورومتوسطي”: الجيش الإسرائيلي “قتل” 3847 فلسطينيا منذ قرار “العدل الدولية”. الاحتلال يشن غارات على رفح والبحرية تستهدف صيادي غزة. قرعة سهلة لميلان وليفربول في الدوري الأوروبي. لاعبات أيرلندا يدرن ظهورهن أثناء عزف نشيد الكيان. الأردن يعرب عن تعازيه لحكومة وشعب إسبانيا بضحايا حريق اندلع في مبنى سكني سيميوني: لن أجبر جريزمان على شيء. البيت الأبيض يتهم رئيس مجلس النواب بمساعدة إيران.
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث تجهيزات حملة شتاء أمن.

معاناة المواطنون في شوارع إربد، ومديرية الدفاع المدني وبلدية إربد يعلنون استعدادهم.

تجهيزات حملة شتاء أمن.

10-12-2023 09:35 PM

زاد الاردن الاخباري -

 

_أنوار البشتاوي.
_أيهم درويش.

يتسبب فصل الشتاء في مدينة إربد في كثير من المشكلات أهمها الشوارع واستجابة بلدية اربد الكبرى لبلاغات المواطنين ، فصل الشتاء يعتبر في مدينة إربد عبئ على المواطنين نتيجة الاثار الذي يتركها خلفه ، وفي ذات السياق مديرية الدفاع المدني تقدم جهودها في فصل الشتاء مع جميع البلاغات بسرعة استجابة مدتها 7 دقائق .

وقال مواطنون حول موضوع فصل الشتاء والمشاكل الناجمة عنه وتعامل مديرية الدفاع المدني ، أن الشوارع غير مؤهلة لاستقبال فصل الشتاء وارتفاع منسوب المياه والحفر وتضرر المركبات واغلاقات الشوارع من قبل البلدية تسبب أزمات خانقة وغيرها الكثير من المشاكل تقدموا بها لبلدية اربد لحلها ، بالإضافة الى حديثهم عن سرعة الاستجابة من قبل كوادر الدفاع المدني والعمل على حل المشاكل التي تواجه المواطن خلال فصل الشتاء .



من جهته ، قال الناطق الإعلامي باسم بلدية اربد الكبرى غيث التل إن البلدية كثفت استعداداتها لفصل الشتاء منذ وقت مبكر هذا العام، اذ قامت خلال فصل الصيف بتنفيذ عدد كبير من مشاريع تصريف مياه الأمطار في اغلب البؤر الساخنة التي تم رصدها العام الماضي وتم معالجة معظم هذه المواقع التي شهدت ارتفاعاً في منسوب المياه خلال الفترات السابقة، وبلغت قيمة ما نفذته البلدية لغاية الآن حوالي 350 ألف دينار أردني من أصل 600 ألف تم رصدها لمشاريع تصريف مياه الأمطار خلال العام 2023.

وبين التل إن البلدية قامت بتشكيل فرق الطوارئ الخاصة بالعمل خلال المنخفضات الجوية ،وشكلت فرقة طوارئ مركزية تضم عددا من المختصين والعمال ومجهزة بآليات كاملة وماتورات شفط وعمال من أصحاب الخبرة في هذا المجال، وبالإضافة لغرفة الطوارئ المركزية تم انشاء غرفتين مساندتين واحدة جنوبي المدينة وأخرى شماليها، إضافة لتزويد معظم اقسام البيئة في المناطق بماتورات شفط ومعدات للتعامل مع الحالات الطارئة فيها.
وأشار الى إن البلدية تقدم خلال فصل الشتاء جميع خدماتها المعتادة والروتينية مع تكثيف العمل في تنظيف المناهل والمصارف الخاصة بمياه الأمطار، وتفقد العبارات والأودية وضمان جريان الماء فيها بسهولة وعدم وجود أي اغلاقات بداخلها من شأنها التسبب بمشاكل تجمع المياه ،يضاف الى ذلك خدمات الطوارئ التي تقدمها البلدية على مدار الساعة اعتباراً من تاريخ 1-11 ولغاية نهاية شهر 3 من كل عام.

وتابع التل ، جهزت بلدية اربد الكبرى هذا العام ثلاث غرف طوارئ واحدة مركزية مقرها دائرة التنفيذ والصيانة في شارع عطية بني هاني وغرفة أخرى في منطقة حكما لمتابعة جميع المناطق الشمالية وواحدة في منطقة الحصن لمتابعة لواء بني عبيد كاملاً ، واضافت البلدية هذا العام غرفة طوارئ في منطقة الروضة بعد ان لاحظت البلدية ان معظم المشاكل وخاصة فيما يتعلق بتجمع المياه ومشاكل مداهمة مياه الأمطار للمنازل تقع في المناطق الشرقية للمدينة مثل منطقة الروضة وبشرى وحوارة.

وأكد على ان جهود البلدية كافية للتعامل مع جميع شكاوى المواطنين وقد كان لمشاريع البلدية اثر كبير في التخفيف من عدد الشكاوى الواردة لها من قبل المواطنين، الا ان اكثر ما يؤرق البلدية هذا العام هو المشاكل المتعلقة بخطوط الصرف الصحي اذ شهد المنخفض الفائت انسداداً في هذه الخطوط مما تسبب بمداهمات مياه لعدد من الشقق الواقعة في طوابق التسوية وقد قامت البلدية بمخاطبة شركة مياه اليرموك لحل هذه المشكلات على وجه السرعة كما عقدت معها اجتماعاً خاصا بهدف تنسيق الجهود خلال المنخفضات الجوية القادمة.

7 دقائق مدة استجابة فرق الدفاع المدني لبلاغات المواطنين

وقال مدير مديرية الدفاع المدني في محافظة اربد محمد الزينات ، ان المديرية على استعداد لجميع الظروف، ويتم وضع الخطط لمختلف السيناريوهات التي تتم خلال فصل الشتاء ،هناك اهتمام بجاهزية المعدات والآليات من قبل مديرية الأمن العام وعلى وجه الخصوص مديرية الدفاع المدني ، بالإضافة الى تشاركية العمل بين جميع مؤسسات الدولة ضمن منطقة الاختصاص، ويتم تشكيل غرف عمليات مشتركة من قبل جميع المؤسسات الموجودة في محافظة اربد .

وأشار الزينات الى عمل المديرية بوضع الخطط في التعامل مع فصل الشتاء موضع التنفيذ، منذ بداية دخول فصل الشتاء، ويتم تجهيز المعدات والآليات الخاصة بالتعامل مع مثل هذه الظروف الجوية، أيضا يتم رفع نسبة الجاهزية في مديريات الميدان .
تابع ، أن غرف الطوارئ تسمى غرف العمليات في المديريات (11) الدفاع المدني الميدانية، يوجد فيها نظام اسمه نظام الكند ي 11 يكون إدراج هذا الى البلاغات على النظام من غرفة القيادة والسيطرة الرئيسية في مديرية الأمن العام، ويتم تحويل البلاغات إلى المديرية المختصة، فيتم التعامل مع هذه البلاغات كل بلاغ ضمن منطقة اختصاصه ، مشيرا الى زمن الاستجابة من قبل المديرية للحوادث والبلاغات بوقت لا يتعدى 7 دقائق .

وأضاف الزينات ، إن هناك ثلاث خدمات تقدمها مديرية الأمن العام ممثلة بمديرية الدفاع المدني ومديرية الإعلام والشرطة المجتمعية ، كل ضمن منطقة اختصاصه، بداية بالرسالة الإعلامية التي تقدمها مديرية الإعلام والشرطة المجتمعية من خلال إرسال المسجات أو وضع الإعلانات على وسائل التواصل المرئية والمسموعة والإرشادات الواجب اتباعها من قبل المواطنين ، ومنطقة الاختصاص النقطة الثانية هي ما تقدمها إدارة الوقاية والحماية الذاتية بتفقد المنشآت الحيوية والهامة والتزامها بتعليمات السلامة العامة ضمن هذه المنشآت، والنقطة الثالثة تتضمن الأمور العملية التي تقدمها وحدات الميدان من خلال الاستجابة الفورية للحوادث التي تقدم منطقة الاختصاص، خصوصا حوادث شفط المياه، وحوادث مداهمة المياه للمنازل، وأيضا مع تفقد مجاري السيول، وهناك خطة تمت إعدادها من قبل مديرية الدفاع المدني بخصوص وضع نقاط مراقبة على مجاري السيول في جميع مناطق المملكة يتم من خلالها المراقبة المستمرة لمجال السيول ووضع نقاط مراقبة في أعلى نقطة.

 








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع