أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأحد .. ارتفاع على الحرارة كيف يراجع الأردن حساباته في خضم الحرب على غزة؟ تفاصيل عن الخطوط العريضة لصفقة التهدئة بين حماس وإسرائيل مدير اتحاد المزارعين: هناك تصدير لكيان الاحتلال لكن لا يوجد أي نوع من أنواع التطبيع لماذا يتخبط الإعلام العبري سؤال الرواتب يفتح شهية الأردنيين الحالة الجوية المتوقعة للأيام الثلاثة القادمة بالفيديو .. الأردن .. خلاف بين فتاة وصاحب محل ملابس أدى الى الحكم عليه بأربع سنوات !! إربد .. مستأجرون لعقارات "الأوقاف" محرومون من إشغالها مظاهرات حاشدة في الكيان الصهيوني تدعو لانتخابات مبكرة والشرطة تفرقها بالقوة صحيفة بريطانية: إصابة الملك تشارلز بالسرطان قد تكون أكثر خطورة مما يُعتقد إسرائيل تعلن العثور على قذائف الهاون داخل “أكياس الأونروا” صوتوا لترشيح التعمري لجائزة أجمل هدف بكأس آسيا - رابط إنها الكارثة .. أولمرت يكشف هدف نتنياهو و"عصابته" جياع في غزة وصلوا حد اليأس بالفيديو .. النعيمات يغادر مباراة الغرافة مغشيا عليه. الأمم المتحدة: الأونروا شريان حياة لا غنى عنه لملايين الفلسطينيين. 3 ميداليات جديدة لمنتخب الكراتيه للشباب والناشئين ببطولة الدوري العالمي وزير الدفاع الروسي يتفقد قوات في أوكرانيا في الذكرى الثانية للهجوم. انتهاء مباراة رسمية في العراق بعد نصف ساعة فقط .. ماذا حدث؟

حوار الصعاليك .. !!

27-11-2023 02:23 PM

بسرعة فائقة أمسكت جهاز التحكم بالتلفاز وأغلقته بلا تردد ..!!
رغم أن أحبائي الصغار مجتمعين حوله وحواسهم مشدودة على الشاشة يتابعون بأهتمام وترقب كل كلمة ، لكن كان لابد أن أغلق التلفاز فبرنامج الحوار الذي شدهم و يتابعونه بأهتمام مليء بالسب والقذف ، وينتهي دائما بالصراخ واللكمات بين المتحورين .
كل إنسان من موقعه يرتقي بلغته الحوارية لتحقيق غايته فالأم والأب مع أبنائهم ، والمعلم والمعلمة مع طلابهم ، والموظف مع مراجعيه ،والبائع و العامل مع زبائنه ، أما ما يعرض على الشاشات فهو خليط غير متجانس من السخف والبذاءة والانحطاط ، والهدف هو الربح المادي وعمل" فرقعة إعلامية "و "الغاية تبرر الوسيلة".
"المضحك المبكي " بالأمر أن أغلب وسائل الإعلام والإعلاميين أنفسهم قد وقعوا عشرات المرات على "مواثيق وعهود" ل"حرية الكلمة "و"احترام العمل الإعلامي " و دعم "الرأي والرأي الآخر"، لكن ما أن يجدوا فرصة مناسبة حتى يتحولوا إلى "وحوش مفترسة" أمام شاشات التلفاز ، ونجد منهم تصرفات مخجلة .
مذيع يريد أن يحرج ممثلة مشهورة بالفضائح التي تفعلها كل يوم فيسألها عن سر "مؤخرتها "..!!
ومذيعة أخرى للأسف أعرفها حق المعرفة وبيني وبينها "خبز وملح" ، أجدها تسأل نائب برلماني عن زوجته "الثانية " التي تزوجها بالسر دون علم زوجته "الأولى "، وكأن كشف هذا السر "الخطير" سوف يحل مشاكل الأمة "العربية والإسلامية" ..!!
الحل بالنسبة لي هو "اللجوء للقضاء" ، لأن بكل بساطة "من أمن العقاب اساء الادب " ، وهؤلاء تجاوزوا كل الخطوط الحمراء ويجب ردعهم ، لأن بقاءهم على الشاشات سوف يجعل أسلوبهم الحواري الضحل ينتشر بين صفوف شرائح المجتمع وهذا ما لا أريده ولا أتمناه .









تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع