أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاحتلال يخشى من تصعيد في الضفة. القسام تستهدف مجموعة جنود وتوقعهم بين قتيل وجريح. بالعلامة الكاملة .. النشميات إلى نصف نهائي غرب آسيا للسيدات. تشافي: لا يمكن أن نفق بعد الآن على أرضنا. هجوم أميركي بريطاني جنوبي الحديدة اليمنية. مسؤول إسرائيلي : حماس لم تقدم تنازلات في المفاوضات. سلوفينيا ترسل طائرة مساعدات لقطاع غزة إلى مطار ماركا العسكري رويترز: محادثات الهدنة بدأت في باريس منذ أسابيع. البيت الأبيض: أوضحنا للإسرائيليين رفضنا احتلال قطاع غزة. حماس: بايدن وإدارته يتحملان مسؤولية الجرائم في غزة روسيا ترد على الحزمة الثالثة عشرة من العقوبات الأوروبية. بريطانيا والاتحاد الأوروبي يوقّعان اتفاق تعاون لمكافحة الهجرة غير الشرعية. نجل صالح العرموطي يدخل القفص الفضي .. الخصاونة طلب و العبادي أجاب. “الأورومتوسطي”: الجيش الإسرائيلي “قتل” 3847 فلسطينيا منذ قرار “العدل الدولية”. الاحتلال يشن غارات على رفح والبحرية تستهدف صيادي غزة. قرعة سهلة لميلان وليفربول في الدوري الأوروبي. لاعبات أيرلندا يدرن ظهورهن أثناء عزف نشيد الكيان. الأردن يعرب عن تعازيه لحكومة وشعب إسبانيا بضحايا حريق اندلع في مبنى سكني سيميوني: لن أجبر جريزمان على شيء. البيت الأبيض يتهم رئيس مجلس النواب بمساعدة إيران.
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة تهديدات "المجتمع ميم"

تهديدات "المجتمع ميم"

11-09-2023 08:02 AM

ظهر مندوبهم في الأمم المتحدة وهو يهدد ويتوعد ، وبعد أن انتهى ذرف "دموع التماسيح" ودعى وسائل الإعلام للوقوف دقيقة صمت ، لأن من يمثلهم يعانون في أوطانهم و محرومين من حقوقهم ، بسبب ظيننا الحنيف وعاداتنا الإجتماعية الجميلة وثقافتنا المتوارثة.
أنا لا أتحدث هنا عن حقوق أهلنا الفلسطينيين ، فهؤلاء يعتبرون بالنسبة "للدول المتحضرة" أرهابيين لأنهم يرفضون السلام والتعايش مع من يحتل أرضهم ويقتل أبناءهم.
كذلك أنا لا أتحدث عن الشعوب التي تضررت بعد حدوث "الربيع العربي" الملتهب ، الذي لا أدري صدقا إلى أين سوف ينتهى بنا بعد أكثر من عشر سنوات "عجاف".
"المجتمع ميم" هو المصطلح اللعين للتعريف بالشاذين جنسيا وكل من على شاكلتهم ، وفي يومنا هذا يبثون سمومهم ليل نهار محاولين تحطيم "الفطرة البشرية" التي لدينا.
نعم مجتمعاتنا مليئة بالعيوب و فيها الكثير من المشاكل ، لكنها ناصعة البياض فيما يتعلق بالعلاقات الشاذة ، فهي بعيدة كل البعد عنها ، ومن لديهم هذه الميول لا يشكلون إلا فئة قليلة جدا أو نادرة وهي محاربة من الصغير قبل الكبير.
أنا كفرد من هذا المجتمع أعشق السلام ، لكني مستعد للمواجهة العنيفة مع هؤلاء و الانتصار عليهم سهل للغاية ، فرغم تواجدهم في دول كثيرة منذ ثلاثة عقود وأكثر ، إلا أن أصحاب العقول النيرة مشمئزة منهم ومن تصرفاتهم وهم يقفزون مثل القرود حاملين شارتهم وهي ألوان "قوس قزح" ، ويكفي أن أذكر أن عباقرة الطب في منظمة الصحة العالمية والتي هي تابعة للأمم المتحدة ما زالت متمسكة برأيها أن الشذوذ الجنسي يضر بعقل و جسد الإنسان.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع