أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاحتلال يخشى من تصعيد في الضفة. القسام تستهدف مجموعة جنود وتوقعهم بين قتيل وجريح. بالعلامة الكاملة .. النشميات إلى نصف نهائي غرب آسيا للسيدات. تشافي: لا يمكن أن نفق بعد الآن على أرضنا. هجوم أميركي بريطاني جنوبي الحديدة اليمنية. مسؤول إسرائيلي : حماس لم تقدم تنازلات في المفاوضات. سلوفينيا ترسل طائرة مساعدات لقطاع غزة إلى مطار ماركا العسكري رويترز: محادثات الهدنة بدأت في باريس منذ أسابيع. البيت الأبيض: أوضحنا للإسرائيليين رفضنا احتلال قطاع غزة. حماس: بايدن وإدارته يتحملان مسؤولية الجرائم في غزة روسيا ترد على الحزمة الثالثة عشرة من العقوبات الأوروبية. بريطانيا والاتحاد الأوروبي يوقّعان اتفاق تعاون لمكافحة الهجرة غير الشرعية. نجل صالح العرموطي يدخل القفص الفضي .. الخصاونة طلب و العبادي أجاب. “الأورومتوسطي”: الجيش الإسرائيلي “قتل” 3847 فلسطينيا منذ قرار “العدل الدولية”. الاحتلال يشن غارات على رفح والبحرية تستهدف صيادي غزة. قرعة سهلة لميلان وليفربول في الدوري الأوروبي. لاعبات أيرلندا يدرن ظهورهن أثناء عزف نشيد الكيان. الأردن يعرب عن تعازيه لحكومة وشعب إسبانيا بضحايا حريق اندلع في مبنى سكني سيميوني: لن أجبر جريزمان على شيء. البيت الأبيض يتهم رئيس مجلس النواب بمساعدة إيران.
الملك ينحاز للمواطنين.
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الملك ينحاز للمواطنين.

الملك ينحاز للمواطنين.

04-01-2023 04:50 AM

عندما يقترب القائد من نبض الشارع حدّ الشعور بكافة تفاصيل المواطنين من ايجابيات وسلبيات، حدّ الإصغاء إلى الأصوات وإن لم تولّدها الألسنة ولم تضج بها الحناجر، حدّ رؤية اليوم والغد بما فيه مصلحة المواطن فقط، عندما يوجّه جلالة الملك بما يجعل من شتاء المواطنين دافيء بالحبّ أولا، قبل أن تدفّئه وسائل التدفئة أيا كان نوعها، فهو شعور القائد والأب والسند بحال المواطنين بواقعية.

جلالة الملك عبد الله الثاني، وجّه أمس خلال لقائه عددا من وجهاء وأهالي محافظة العقبة وممثلين عن قطاعات مختلفة فيها، الحكومة إلى تجميد الضريبة على الكاز خلال فصل الشتاء، لتخفيف الأعباء عن المواطنين، خصوصا ذوي الدخل المحدود، ليستقبل المواطنون هديّة جلالته مع بدء العام الجديد بكل معاني الفرح والشكر والحبّ، فهو الملك القائد السند الذي يعيش حال المواطنين بواقعية، وسعي حقيقي لراحة المواطنين والتخفيف عليهم.

في توجيه جلالة الملك أمس والذي أكد رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة على أن الحكومة ستنفذها بأن لا يتم رفع سعر الكاز حتى لو ارتفع سعره عالميا إلى نهاية فصل الشتاء، وستلتزم بتخفيضه إذا انخفضت الأسعار العالمية، في هذا التوجيه الملكي شعور حقيقي بما يعيشه المواطنون، سيما وأن مادة الكاز الأكثر استخداما بين أنواع الوقود خلال فصل الشتاء، فجاءت مكرمة جلالته لتوفير هذه المادة "الهامة" وبأسعار مناسبة، خصوصا لذوي الدخل المحددود، متجاوزا بذلك جلالته البعد الاقتصادي ليركز فقط على الجانب الاجتماعي والإنساني، كعهد جلالته دوما بأن راحة المواطن والتخفيف عليه هو الأهم.

كعادة جلالة الملك ينحاز دوما للمواطنين، معهم ولهم، بعيدا عن أي رؤى أخرى يمكن ان تزيد من أعباء الحياة عليهم، فهو فصل الشتاء الذي يعدّ الدفء أهم أسباب الراحة به، جاعلا جلالته من هذا الجانب حاضرا ودون أي أعباء على المواطنين، ليعيشوا شتاء دافئا بكل ما أوتوا من حبّ وولاء للقيادة، فلمثل هذه المواقف والمكارم الملكية بلاغة أكثر من أي كلمات بالوقوف الحقيقي مع المواطنين والتخفيف عليهم.

فرح قابل للقسمة على كل مواطن، منحه جلالة الملك أمس للأردنيين، بتوجيه لم يحمل سوى معنى واحد أن المواطن هو الأهم، والتحفيف عليه أولوية تفوق أي ملفات وقضايا أخرى، لينحاز جلالته للمواطنين، ويوجّه الحكومة إلى تجميد الضريبة على الكاز خلال فصل الشتاء، ليكون شتاء دافئا، بشكل حقيقي، حيث سيصل التخفيض على لتر الكاز(5ر16) قرشا، وسيعيد حركة الطلب التي انخفضت عليه لسابق عهدها في مثل هذه الأوقات في فصل الشتاء، فقد شهد تراجعا كبيرا حيث بلغ 88 مليون لترا حتى بداية شهر كانون الأول من العام الماضي.

مكرمة ملكية ينظر لها الأردنيون بعين الفرح والشكر، حسمت مطالبات عديدة باعادة النظر بأسعار المحروقات، ليضع جلالته مطالب المواطنين أولوية، ويوجّه بالتخفيف عنهم، برؤية انسانية اجتماعية، فالأهم هو دفء المواطنين.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع