أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
نصرالله : مؤلم ان فلسطين لم تهبّ عليها "نسمة حزم" مقاربة - صور عمان الشرقية: العثور على جثة خمسيني متحللة في مغارة منذ 6 أشهر عندما تبكي الاميرة عالية في بلدة الطرة القبض على 7 مطلوبين وتبادل لأطلاق النار مع الامن شارع الجامعة : مالك عقار يثير غضب الأردنيين وزير الخارجية اليمني: الحوثيون يلفظون الرمق الأخير ترشيح "بوابة البتراء" لنهائيات مسابقة عالمية مرموقة - شارك بالتصويت أزمة داخل "الاطباء" تلوح بالأفق نتائج انتخابات "العمل الإسلامي" - اسماء أسعار النفط تهبط أكثر من دولار فتاة تتعرض لموقف محرج في مول تجاري بعمّان مساعد طيار "الألمانية" أخفى أنه كان في إجازة مرضية يوم وقوع الحادث كويكب ضخم في طريقه للاصطدام بالأرض اليوم أسباب عدم مشاركة عُمان بـ''عاصفة الحزم'' بالفيديو - كيف أمضى جلالة الملك الاسبوع الماضي ؟! بالفيديو - لحظة هروب مسلحين حوثيين من قصف المقاتلات السعودية الكرك: العثور على جثة ثمانيني محترقة قرب منزله الجعفري : اسرائيل تساعد إرهابيا أردنيا بالجولان مصر تلغي قرار "حماس إرهابية"
الصفحة الرئيسية أردنيات أردني يتبرع بتكاليف الحج عن البوعزيزي

أردني يتبرع بتكاليف الحج عن البوعزيزي

06-08-2011 09:13 PM

زاد الاردن الاخباري -

 في خطوة لافتة أعلن أردني مقتدر تبرعه بتكاليف فريضة الحج لشخص واحد عن روح 'مفجّر الربيع العربي' التونسي 'محمد البوعزيزي'.

وكان البوعزيزي - بائع الخضار والفواكه على عربة متجولة - ألهم شعوباً عربية؛ عندما أشعل النار في نفسه احتجاجاً على أوضاعه المعيشية.

من جهته قال الأردني المتبرع بتكاليف الفريضة لـ يومية 'السبيل': 'قررت تقديم رحلة حج عن روح البوعزيزي، إكراما لغضبته التي أيقضت الشعوب، وأسقطت الطغاة'.

وأضاف: 'صحيح أنه أضرم النار في نفسه، لكنه أضاء طريق العرب والمسلمين. أسأل الله أن يتقبله مع الشهداء'.

وأكد المواطن - الذي فضّل عدم نشر اسمه - ضرورة أن يتواصل من يريد الحج عن 'ملهم الثورات' مع صحيفة 'السبيل'؛ لإجراء الترتيبات المتضمنة حصوله على نفقات السفر والإقامة كاملة، شريطة أن يكون قد حجّ عن نفسه في وقت سابق.

يشار إلى أن 'البوعزيزي' أطلق الشرارة الأولى للاحتجاجات التي شهدتها تونس والعديد من الدول العربية قبل عدة أشهر بعد تعرضه للضرب على أيدي قوات الشرطة، لكنه قضى بعد ذلك متأثراً بالحروق التي أُصيب بها.

وظل 'البوعزيزي' على قيد الحياة قرابة 18 يوماً، إلا أنه أصبح 'رمزاً' لمعظم خريجي الجامعات الذين لم يجدوا فرصة عمل في بلده، مما أدى لاندلاع احتجاجات صاخبة، تخللتها أعمال شغب، انطلقت من محافظة 'سيدي بوزيد'، وامتدت إلى مناطق أخرى، حتى تونس العاصمة ليسقط نظام الرئيس زين العابدين بن علي فيما بعد.