أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
"قطة" تقطع الكهرباء عن المفرق و البادية الشمالية خريجي "شتوية التوجيهي" ... لا مقاعد كافية لهم في الجامعات !! هل تخفض الحكومة سعر اسطوانة الغاز ؟! مستجدات "الباص السريع" امطار خفيفة اليوم تنفيذ "الألياف الضوئية" مجمد لتأخر المنحة الخليجية مطالبات للحكومة بإلغاء المادة 308 من "العقوبات" معتقل هارب من داعش: الجيش الحر أنقذني من كابوس عبطة مجاناً .. في الرينبو - صور مؤاب : محتجون يقطعون الطريق والدرك يتدخل المعشر : لا أسعى للحصول على منصب سياسي .. وهذا الزمان ليس لي ! الكرك : العثور على 3 هياكل عظمية بالفيديو - صدفة تقود للعثور على الطائرة الماليزية المفقودة لمن يهمه الأمر : اسطوانات غاز مغشوشة - فيديو 4 سيناريوهات حول زيارة وفد "الأسد" لمصر فكاهة سياسية : أسماء سياسيين كبار مطلوبة في الحفلات والجاهات مع "المنيو" حسام حسن : أنا كوّنت المنتخب الاردني وادخلته تصفيات آسيا على ذمة البنك الدولي : انخفاض دخل الفرد بالاردن بسبب "داعش" "سوري" ... من التدريس بالجامعة إلى بيع الإكسسوارات في شوارع الأردن توجه لالغاء الحذف الاختياري للمواد لطلبة الفرع العلمي
الصفحة الرئيسية أردنيات أردني يتبرع بتكاليف الحج عن البوعزيزي

أردني يتبرع بتكاليف الحج عن البوعزيزي

06-08-2011 09:13 PM

زاد الاردن الاخباري -

 في خطوة لافتة أعلن أردني مقتدر تبرعه بتكاليف فريضة الحج لشخص واحد عن روح 'مفجّر الربيع العربي' التونسي 'محمد البوعزيزي'.

وكان البوعزيزي - بائع الخضار والفواكه على عربة متجولة - ألهم شعوباً عربية؛ عندما أشعل النار في نفسه احتجاجاً على أوضاعه المعيشية.

من جهته قال الأردني المتبرع بتكاليف الفريضة لـ يومية 'السبيل': 'قررت تقديم رحلة حج عن روح البوعزيزي، إكراما لغضبته التي أيقضت الشعوب، وأسقطت الطغاة'.

وأضاف: 'صحيح أنه أضرم النار في نفسه، لكنه أضاء طريق العرب والمسلمين. أسأل الله أن يتقبله مع الشهداء'.

وأكد المواطن - الذي فضّل عدم نشر اسمه - ضرورة أن يتواصل من يريد الحج عن 'ملهم الثورات' مع صحيفة 'السبيل'؛ لإجراء الترتيبات المتضمنة حصوله على نفقات السفر والإقامة كاملة، شريطة أن يكون قد حجّ عن نفسه في وقت سابق.

يشار إلى أن 'البوعزيزي' أطلق الشرارة الأولى للاحتجاجات التي شهدتها تونس والعديد من الدول العربية قبل عدة أشهر بعد تعرضه للضرب على أيدي قوات الشرطة، لكنه قضى بعد ذلك متأثراً بالحروق التي أُصيب بها.

وظل 'البوعزيزي' على قيد الحياة قرابة 18 يوماً، إلا أنه أصبح 'رمزاً' لمعظم خريجي الجامعات الذين لم يجدوا فرصة عمل في بلده، مما أدى لاندلاع احتجاجات صاخبة، تخللتها أعمال شغب، انطلقت من محافظة 'سيدي بوزيد'، وامتدت إلى مناطق أخرى، حتى تونس العاصمة ليسقط نظام الرئيس زين العابدين بن علي فيما بعد.