أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
وقفة أمام الأمم المتحدة في عمان تنديداً بمجازر الغوطة الكويت تكشف عن سبب فشل مجلس الأمن في الاتفاق على موعد بداية الهدنة في سوريا 11 ألف مخالفة سرعة وقطع إشارة خلال شهر في إربد القبض على 3 أشخاص بقضايا احتيال في عمان الأردن يحصد الإنجاز المميز لأفضل بطاقة ذكيه شخصية لعام 2018 الزراعة تطرح عطاءين بكلفة 100 ألف دينار لمشروع إقليم عراق الأمير السياحي الشواربه : مسارات الباص سريع التردد تشكل حلول مرورية دائمة فضلا عن خدمة المشروع مقتل 500 مدني خلال 7 أيام من القصف على الغوطة الشرقية تسليم 24 مسكنا للأسر الفقيرة في اقليم الجنوب يوميات الغوطة .. كيف يعيش الناس تحت الأرض؟ ذبحتونا: خفض معدلات القبول في جامعات الأطراف لا يسهم إلا بالمزيد من التراجع لسمعة هذه الجامعات جرش .. سقوط درج منزل على طفلة وحالتها سيئة اربد: العثور على قنبلة قديمة إغلاقات بشوارع في العقبة إثر عاصفة مطرية جرفت الأتربة والحجارة اعداد المرضى المراجعين من "الركبان" بأزدياد لـ 300 حالة يومياً كشف ملابسات سرقة 171 الف يورو من احد المنازل في اربد "الجمارك" تنتظر اجراءات تحويلها إلى دائرة عسكرية ترامب سيلتقي كبار قادة السعودية وقطر والإمارات في واشنطن القصف مستمر على الغوطة الشرقية لليوم السابع خطة استراتيجية وطنية للسياحة العلاجية
الصفحة الرئيسية أردنيات أردني يتبرع بتكاليف الحج عن البوعزيزي

أردني يتبرع بتكاليف الحج عن البوعزيزي

06-08-2011 09:13 PM

زاد الاردن الاخباري -

 في خطوة لافتة أعلن أردني مقتدر تبرعه بتكاليف فريضة الحج لشخص واحد عن روح "مفجّر الربيع العربي" التونسي "محمد البوعزيزي".

وكان البوعزيزي - بائع الخضار والفواكه على عربة متجولة - ألهم شعوباً عربية؛ عندما أشعل النار في نفسه احتجاجاً على أوضاعه المعيشية.

من جهته قال الأردني المتبرع بتكاليف الفريضة لـ يومية "السبيل": "قررت تقديم رحلة حج عن روح البوعزيزي، إكراما لغضبته التي أيقضت الشعوب، وأسقطت الطغاة".

وأضاف: "صحيح أنه أضرم النار في نفسه، لكنه أضاء طريق العرب والمسلمين. أسأل الله أن يتقبله مع الشهداء".

وأكد المواطن - الذي فضّل عدم نشر اسمه - ضرورة أن يتواصل من يريد الحج عن "ملهم الثورات" مع صحيفة "السبيل"؛ لإجراء الترتيبات المتضمنة حصوله على نفقات السفر والإقامة كاملة، شريطة أن يكون قد حجّ عن نفسه في وقت سابق.

يشار إلى أن "البوعزيزي" أطلق الشرارة الأولى للاحتجاجات التي شهدتها تونس والعديد من الدول العربية قبل عدة أشهر بعد تعرضه للضرب على أيدي قوات الشرطة، لكنه قضى بعد ذلك متأثراً بالحروق التي أُصيب بها.

وظل "البوعزيزي" على قيد الحياة قرابة 18 يوماً، إلا أنه أصبح "رمزاً" لمعظم خريجي الجامعات الذين لم يجدوا فرصة عمل في بلده، مما أدى لاندلاع احتجاجات صاخبة، تخللتها أعمال شغب، انطلقت من محافظة "سيدي بوزيد"، وامتدت إلى مناطق أخرى، حتى تونس العاصمة ليسقط نظام الرئيس زين العابدين بن علي فيما بعد.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع