أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
90 % من المتقاعدين العسكريين رواتبهم أقل من 500 دينار وفاة شاب أحرق نفسه بالزرقاء الملك وسلطان عُمان يتبادلان وسامين رفيعين كبار السن سيشكلون 15.8% من الاردنيين في 2050 4 قتلى بانهيار مبنى بغداد الملكة تشكر سلطان عُمان الأردن يرحب بالتقدم في ترسيم الحدود اللبنانية إصابة شرطي إسرائيلي بإطلاق نار قرب رام الله توضيح من المعونة للاردنيين المستفيدين المتأخرة رواتبهم لجنة للتَّدقيق في شهادات الأطباء الحاصلين على البورد الرُّوسي أكثر من 130 ألف معلم ومعلمة يعملون في الأردن الصقور يحذر الأردنيين: الأفاعي أشرس في الشتاء الأمانة: عطاءات تصريف المياه كلفت 1.7 مليون إرادة ملكية بقبول استقالة ارحيل الغرايبة ادوية تنتهي صلاحيتها في مستودعات حكومية! 41 استيضاحاً رقابيَّاً سُجِّلت في آب فريق للتحقيق بمخالفات (العقبة لإدارة المرافق) الأميرة سمية تعلن خطبة طارق ناصر جودة - صور الملك وسلطان عُمان يتفقان على توسيع التعاون الاقتصادي بين البلدين توجيه للبلديات بتقسيط الإلتزامات على المواطنين
الصفحة الرئيسية أردنيات دكتور اردني: الأفراد الملتزمين بقواعد السير...

دكتور اردني: الأفراد الملتزمين بقواعد السير مظلومين

دكتور اردني: الأفراد الملتزمين بقواعد السير مظلومين

15-08-2022 05:02 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال أستاذ علم الاجتماع الدكتور حسين خزاعي، إن ظاهرة الحوادث المرورية في الأردن خطرة، محذرا مما وصفه بـ"المجزرة" على الشوارع.

وأضاف الخزاعي لبرنامج نبض البلد، أمس الأحد، أن عام 2021 شهد زيادة 40 ألف حادث مروري، بالمقارنة مع العام 2020، حيث بلغت الحوادث المرورية قبل عامين 120 ألف حادث.

وأشار إلى ارتفاع أعداد الوفيات الناجمة عن حوادث السير في الأردن، حيث كانت عام 2020، 461 وفاة، فيما ارتفعت عام 2021 إلى 589 وفاة.

واعتبر الخزاعي أن الأفراد الملتزمين بقواعد السير "مظلومين"، قائلا إن القيادة في الأردن عبارة عن "دبر حالك على الطرقات والدواوير".

ولفت إلى وجود مشتتات تلازم السائق في أثناء القيادة ومنها، (التدخين وشرب القهوة واستخدام الهاتف والقيادة) واصفا السائق في المملكة بأنه (4*1).

وبين نقلا عن أرقام رسمية، أن نسبة 7% من حوادث السير في الأردن تسببت بها سيدات، وأن عدد النساء الحاصلات على رخصة قيادة 800 ألف سيدة، فيما بلغ عدد السائقين المرخصين من الذكور مليون و200 ألف سائق.

من جهته قال مدير المعهد المروري السابق العميد المتقاعد عماد الحجرات، إن واقع الحال في شوارع العاصمة والمحافظات، يشير إلى عدم احترام حق الآخرين في الطريق.

وأضاف أنه في حال عدم تغليظ العقوبات بحق السائقين المخالفين، فمن الضرورة الاستمرار في مراقبة المخالفة، كما في حملات استخدام الهاتف في أثناء القيادة، وقطع الإشارة الضوئية.

ودعا الحجرات إلى استمرارية الحملات على المركبات والسائقين على مدار الساعة، والتركيز على جميع المخالفات وفي كافة الأوقات.

وأشار إلى أن التجاوزات في القيادة موجودة في الشوارع، معتبرا أن البعض اعتاد على الفوضى.

بدوره قال رئيس الجمعية الأردنية للوقاية من حوادث الطرق وفائي مسيس، إن بعض السائقين في الأردن تختلف سلوكياتهم عندما لا يكونوا موجودين في السيارة.

وأوضح مسيس حول السلوكيات، بأن نفسية السائق تكون غير مرتاحة في أثناء القيادة "السائقون العدوانيون"، مما يؤدي إلى المخالفة والمشاكل مع السائقين الآخرين على الطريق.

وشدد على ضرورة الرقابة للحد من مخالفات السائقين على الطرقات، مشيرا إلى وجود 4 آلاف عنصر أمن عام، للرقابة على أزيد من مليون و400 مركبة.

ودعا إلى تركيب كاميرات مراقبة آنية، تخالف السائق المخالف، وترسل رسالة نصية له، لإخباره بأنه قام بمخالفة.

ولفت إلى أن مشكلة الحوادث وارتفاع أعداد الوفيات الناجمة عنها، يعود إلى منظومة السلامة المرورية، داعيا إلى إعادة ترتيبها.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع