أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الشمالي: يوجد هامش ربح للمطاعم الشعبية رغم ارتفاع الأسعار العالمية الصفدي: نريد السلام عادلا وشاملا تقبله الشعوب كريشان يدعو للتنسيق بين مجالس المحافظات والبلديات الصفدي يبحث مع نظيره القبرصي آلية التعاون الثلاثي النائب العودات: الرسالة تدل على أن أمن واستقرار الأردن يفوق عند الملك أي اعتبار آخر صدور الإرادة بتقييد اتصالات الأمير حمزة بالجريدة الرسمية الائتلاف الحكومي الإسرائيلي يفقد الأغلبية سي.إن.إن: بايدن وبن سلمان قد يلتقيان أول جندي روسي يحاكم بأوكرانيا وجها لوجه مع أرملة ضحيته %15.6 ارتفاع الاحتياطيات الأجنبية في الأردن لنهاية الشهر الماضي الأمير علي يترشح لرئاسة اتحاد الكرة لدورة مقبلة 11 مترشحا لمنصيب نقيب الاطباء الملك يصف باسم عوض الله بـ (خائن الأمانة) الملك يوجه رسالة للأسرة الأردنية الواحدة إرادة ملكية بالموافقة على توصية مجلس الأسرة المالكة بتقييد اتصالات الأمير حمزة 6 سيدات للتحكيم في مونديال قطر 2022 الامن يتعامل مع قضيتين لحيازة وتهريب المواد المخدرة تعاون أردني عراقي مشترك لاستغلال الثروات الطبيعية بالأسماء .. مدعوون لإجراء مقابلات شخصية في المياه والري لغايات التعيين وزارة الصحة: نستبعد وصول فيروس جدري القرود الى الأردن
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة ساسة عمّان حائرون .. يُفكّرون والمصري :...

ساسة عمّان حائرون .. يُفكّرون والمصري : تصريحات بينيت خطيرة جدًّا

ساسة عمّان حائرون .. يُفكّرون والمصري : تصريحات بينيت خطيرة جدًّا

09-05-2022 11:43 PM

زاد الاردن الاخباري -

عبّر رئيس الوزراء الأسبق والسياسي المُخضرم طاهر المصري عن قناعته بأن التصريحات التي أدلى بها امس الاول رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت خطيرة جدا وهي جزء من مسلسل تهويد القدس معبرا عن استغرابه ضمنيا من تأخر اجراءات أو رد فعل بالنسبة للحكومة الاردنية والسلطة الوطنية الفلسطينية.
وفي حديث مع محطة الجزيرة القطرية اعتبر المصري بأن قرار بينيت خطير جدا.
واعتبر المصري عبر حديث لمحطة الجزيرة القطرية أن قرار بينيت مدبر و سبق أن تم التمهيد له وهو جزء من مشروع تهويد القدس وبالتالي مشروع تصفية القضية الفلسطينية.

وأشار المصري في حديثه للجزيرة إلى أنه من الطبيعي أن تصدر ردة فعل عن الأردن لكنه رفض التفصيل في ردة الفعل التي يراها مناسبة منتظرا ان تعلق الحكومة الاردنية على مسار الاحداث في الوقت الذي شدد فيه على ان القرار الاسرائيلي تاريخي و خطير و يؤجج الصراع في المنطقة وطبعا يؤذي بسبب الاهمية الاستثنائية للقدس مصالح الاردن والسلطة الوطنية الفلسطينية.
وانشغلت نخب عمان عموما بتصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي التي قال فيها ان اسرائيل هي وحدها صاحبة القرار في اتخاذ اي اجراء او قرار له علاقة بمدينة القدس و بكل ما فيها مشيرا ايضا للمسجد الاقصى وهي تعبيرات استخدمها الاسرائيليون لاول مرة ومن شانها ان تؤدي الى تقويض الوصاية الاردنية علما بأن بعض الاوساط القانونية سبق أن اشارت سياسيا إلى أن مصطلح الوصاية غير وارد لا في نص اتفاقية وادي عربة.
ولا في غيره من نصوص الصراع والعملية السياسية مع الاسرائيليين فيما حاول المصري تذكير الجميع بان ذلك جزء من مخطط تهويد القدس واعتبر ان المساس بالوصي الاردني والسيادة على القدس يعني المساس بجوهر القضية الفلسطينية لصالح مشروع تصفيتها.

واستغربت الاوساط السياسية والاعلامية الاردنية طوال الاحد من عدم صدور ردة فعل الموقف الرسمي حيث لم يصدر عن الناطق الرسمي باسم الحكومة اي بيان او توضيح او موقف فيما لم يصدر ايضا عن وزير الخارجية ايمن الصفدي أي تعليق في الوقت الذي يعتقد فيه بان حكومة الاردن تتريث في اصدار التعليقات حتى تحضر لها التوجيهات ويتم استكشاف الموقف الامريكي من افصاحات واعلانات رئيس وزراء اسرائيل العدائية خصوصا وأن قناعة عمان راسخة بأن هذه التصريحات العدائية لا تساعد في الاستقرار وقد تؤدي الى تأجيج الصراع في المنطقة وعلى مستوى الاقليم.
وكان رد الفعل الوحيد البيان الصادر عن عضو البرلمان خليل عطية بعنوان التحذير من سياسة دفن الرأس بالرمال








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع