أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
طقس خريفي معتدل الخميس التنمية: التحفظ على 6 أشقاء بعد مقتل والدتهم المعاني: يجب وقف موافقات نشاطات التجمهر بالأسماء .. الصحة تعلن مراكز لقاح كورونا الخميس ضغط نيابي لعدم رفع أسعار المحروقات .. وتلويح بموقف حاسم البلبيسي: الأردن لم يسجل أي إصابة بمتحور دلتا بلس شاهد .. مذيع CNN يتناول الفلافل مع الأمير علي بن الحسين وسط شوارع عمّان (صور) د. الطراونة يكتب: فلترحل الحكومة الفاشلة غير مأسوف عليها ولي العهد يزور جانباً من فعاليات مؤتمر ومعرض الذكاء الاصطناعي لتكنولوجيا الدفاع والأمن السيبراني الأول اقرار مشروع قانون يمنع حبس المدين اذا كان المبلغ اقل من 5 آلاف دينار ميركل: تعلمت الكثير من الملك خلال خدمتي الأعلى للسكان : الاردن سيصبح مجتمعا هرماَ في 2050 مهيدات : الغذاء في الأردن يخلو من المواد المسرطنة توضيح هام بشأن إغلاق مدارس وإصابة عدد كبير من المعلمين بكورونا الروابدة: الاخوان وقفوا مع الدولة الاردنية دفاعا عن روحهم شاهد .. سجال حاد بين "سناء قموه" ومدير الغذاء والدواء افتتاح فعاليات الملتقى العلمي لأعضاء مشروع (MCPS) في الطفيلة التقنية المباشرة بتنفيذ مشروع التكييف المستدام لخفض استهلاك الطاقة في أنظمة التبريد منظمة الصحة تراقب سلالة جديدة من المتحورة دلتا الاتحاد يطلب الاستماع لإفادات الجزيرة حول مباراة العقبة
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة البدور : من المسؤول عن الانفلات في الحفلات...

البدور : من المسؤول عن الانفلات في الحفلات الغنائية…"اذا الحكومة منزعجة منه" !!!

البدور : من المسؤول عن الانفلات في الحفلات الغنائية…"اذا الحكومة منزعجة منه" !!!

12-10-2021 11:35 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال د.ابراهيم البدور ؛ عضو مجلس امناء المركز الوطني لحقوق الانسان انه و خلال الشهر الماضي شهدنا عدة تجمعات فنية ؛ فمن مهرجان جرش و حفلة ماجدة الرومي مروراً بحفلة تامر حسني شاهد الجميع حكومةً وشعباً كمية الاختلاط المستفزة و رأوا بأم أعينهم أوامر الدفاع تتكسر أمامهم على أنغام أغنيه جورج وسوف "صابر وراضي " ، وأُصيبوا بحيرة ..هل يلبسون الكمامات ويطبقون التباعد -كما تأمرهم الحكومة - أم يعودون الى حياتهم اليومية قبل الكورونا ..!!

واضاف ان التناقض كان في أوجهِ عند خروج الناطق الرسمي بإسم الحكومة وتصريحه قائلاً :" أنا مثل أي مواطن أردني، مصدوم وزعلان من المشاهد التي حدثت وتحدث في المهرجانات والتجمعات".

وهنا نقول :من أعطى الموافقات لهذه المهرجانات والحفلات ..!!

ولماذا لم تطبق عليها أوامر الدفاع بالتباعد ولبس الكمامات و عدد المسموح لهم بالتجمع !!!

وبيّن ان الحكومة في هذه المعادلة تكيل بمكيالين ،حيث تمنع الناس من التجمع و تخالفهم ان لم يلبسوا الكمامات وفي نفس الوقت تسمح بعمل مهرجانات و حفلات ولا تخالف صاحب الحفل او المشاركين اذا لم يتقيدوا بذلك .

و الحكومة بهذه التصرفات تبعث رسالة إزدواجية للناس ، وتشجعهم بشكل غير مباشر على كسر أوامر الدفاع وعدم التقيد بما أمرت به -بما أنها أول من كسر هذا الامر- .

واشعر الى ان المشكله برأيه لم تنتهي ؛ فبعد 3 أيام هناك حفلة صاخبه للفنان عمرو دياب في العقبة ،ومتوقع حضور جماهيري كبير و أختلاط عالي ، ومع ذلك لم تحرك الحكومة ساكنًا ولم توجه وتنبه المنظمين و الحضور بالألتزام بقواعد التباعد والكمامة والا سيتم مخالفتهم و إيقاف الحفل مثلاً .

ووضح ؛ اننا لسنا ضد إيقاف أو منع إجراء الحفلات ،ولسنا ضد عودة الحياة الى طبيعتها ولكن يجب أن نتذكر أن أزمة فيروس كورونا لم تنتهي بعد ، ولا زال الفيروس موجود -كل يوم تُسجل بحدود 1000 حالة - ،

وهذه الحفلات والتجمعات بيئة خصبة لإنتقال الفيروس من شخص مصاب الى آخرين محيطين به ،و اذا حدث هذا الانتشار -لا سمح الله - سنشهد موجة جديدة ترتفع فيها الإصابات والوفيات .

و اضاف ان الاردن حارب وباء كورونا وتحمل أعباء الإغلاقات و منع التجمعات ودفع فاتورة صحية واقتصادية عالية ،وانا على يقين أننا جميعًا (حكومةً وشعباً) لا نريد العودة الى أيام الحجر و منع التجول ولا نريد دخول موجة جديدة تحصد أرواح أُناس اعزاء علينا .

و نهى حديثه ؛ و لذلك -ولكل ما ذكرنا - يجب أن يكون هناك حزم في تنفيذ التباعد ولبس الكمامات خلال الحفلات الغنائية وغيرها ،ويجب أن تلتزم الحكومة أولاً بتطبيق أوامر الدفاع قبل ان تطلب من المواطنين ،

وذلك بإنفاذ البروتوكلات الصحية للتجمعات عند إعطاء تصريح بإقامة حفلات أو مهرجانات ، وان لا تتباكى على ما يحدث في المهرجانات من إختلاط وهي صاحبة الولاية الذي في يده ضبط المشهد .

ملاحظة ؛ أمر الدفاع 46 يؤكد ما نتحدث به …








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع