أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
طقس خريفي معتدل الخميس التنمية: التحفظ على 6 أشقاء بعد مقتل والدتهم المعاني: يجب وقف موافقات نشاطات التجمهر بالأسماء .. الصحة تعلن مراكز لقاح كورونا الخميس ضغط نيابي لعدم رفع أسعار المحروقات .. وتلويح بموقف حاسم البلبيسي: الأردن لم يسجل أي إصابة بمتحور دلتا بلس شاهد .. مذيع CNN يتناول الفلافل مع الأمير علي بن الحسين وسط شوارع عمّان (صور) د. الطراونة يكتب: فلترحل الحكومة الفاشلة غير مأسوف عليها ولي العهد يزور جانباً من فعاليات مؤتمر ومعرض الذكاء الاصطناعي لتكنولوجيا الدفاع والأمن السيبراني الأول اقرار مشروع قانون يمنع حبس المدين اذا كان المبلغ اقل من 5 آلاف دينار ميركل: تعلمت الكثير من الملك خلال خدمتي الأعلى للسكان : الاردن سيصبح مجتمعا هرماَ في 2050 مهيدات : الغذاء في الأردن يخلو من المواد المسرطنة توضيح هام بشأن إغلاق مدارس وإصابة عدد كبير من المعلمين بكورونا الروابدة: الاخوان وقفوا مع الدولة الاردنية دفاعا عن روحهم شاهد .. سجال حاد بين "سناء قموه" ومدير الغذاء والدواء افتتاح فعاليات الملتقى العلمي لأعضاء مشروع (MCPS) في الطفيلة التقنية المباشرة بتنفيذ مشروع التكييف المستدام لخفض استهلاك الطاقة في أنظمة التبريد منظمة الصحة تراقب سلالة جديدة من المتحورة دلتا الاتحاد يطلب الاستماع لإفادات الجزيرة حول مباراة العقبة
الصفحة الرئيسية رسائل الى المسؤولين رسالة الى دولة رئيس الوزراء بعنوان (تضارب...

رسالة الى دولة رئيس الوزراء بعنوان (تضارب المصالح رماد مشتعل بالقطاع العام)

29-09-2021 02:35 AM

زاد الاردن الاخباري -

تطالعنا الصحف من ايام بمنشورات لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد بضرورة الابلاغ عن الرشوة وتجريمها؛ وبزوايا اخرى نقرأ أيضا عن احكام تخص موظفين بالقطاع العام تتضمن اساءة استخدام السلطة او استرداد اموال للقطاع العام،،،،
وبالامعان جيدا لأداء الحكومة وبيانها الحكومي واقتبس مما نشر عنه (أكد رئيس ألوزراء د. بشر الخصاونة أن الحكومة لن تتهاون في مكافحة الفساد بكل أشكاله والتصدي له بحزم، و لن تتهاون في أي أعتداء على المال العام لأنه ملك لكل الأردنيين)
بالاضافة الى اعلان اطلاق الاستراتيجية الوطنية المحدثة للنزاهة ومكافحة الفساد 2020-2025،،،.

لذلك أجد لزاما علي كمواطنة اردنية توجيه مجموعة من الأسئلة الهادفة الى دولة رئيس الوزراء لتسليط الضوء على ما نلمسه من تحديات اصلاحية بالمجتمع

اول هذه الامور هي تضارب المصالح (Conflict of Interest)
والذي لا يقتصر على وجود منشأة خاصة باسم المسؤول بل يتعدى لعائلته وزوجته وابناءه
فهل فعلا يتم التدقيق على الأسرة كاملة وهذا حق عام لمن يريد الدخول باطار الخدمة العامة مهما كان منصبه وبالطبع لايقتصر تضارب المصالح على الامور المالية فقط،،،

اما الموضوع الثاني فهو تساؤلنا الدائم عن غياب الدور الرقابي لنجد اكتشاف الخلل بعد سنوات، فما هو دور ديوان الرقابة بالمؤسسات العامة اذا؟! وما هو دور ديوان المحاسبة بالمحافظة على المال العام والحد من الفساد المقونن؟! وما هو دور مكافحة الفساد؟!
فالاصل ان تعالج الامور في وقتها (وقاية) وليس بعد فترة من الزمن.

اما الموضوع الاخير والاهم والاكثر خطورة فهو الفساد الاداري والواسطات والتغييب المتعمد للكفاءات وتغليب المحسوبية لنجد ان تدخلات اصحاب الدولة والمعالي والنواب بالتعيينات لا يليق ابدا بمجتمعنا وندفع له ثمن كبير، لأن المسؤول يصبح تابع لولي نعمته (واسطته) ويغلب ذلك على انتماءه لوطنه فتغلب المصالح الشخصية على المصلحة المؤسسية.

ان بالنقاط الثلاثة رسائل مباشرة من واجبنا عليكم كمواطنين التحقق منها ومعرفتها بشموليه ومعالجتها وان لديكم من الادوات ما يمكنكم بالتأكيد من تحديد مواطن الخلل.

أعانكم الله على حمل المسؤولية واداء الامانة








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع