أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تفاصيل المنخفض الجوي يومي الخميس والجمعة التأمين الصحي لمشتركي “الضمان”: وعود لا ترى النور الحباشنة يكتب: اسرار واسباب الهجوم على طاهر المصري ومذكراته جنرال إسرائيلي: تحديات أمنية في العلاقة مع الأردن سوق سوداء لبيع وشراء الرواتب التقاعدية بعيدا عن أعين القانون أحزاب تتبرأ من بيان صدر حول موقفها من تسريبات "تحديث المنظومة السياسية" الكسبي: اتفاقات على مساهمة شركات اردنية بتنفيذ مشاريع ببغداد الطباع : تراجع مؤشرات الامن الغذائي في الأردن امر مقلق كوادر الطوارئ بالمستشفيات .. ظروف عمل صعبة تنتج أخطاء طبية متكررة داودية يكتب .. ( سياحة بتراب المصاري) خبراء يحذرون من جفاف ثلاثة سدود كبيرة في الأردن وزير الصحة: جائحة كورونا كشفت الكثير من العيوب في القطاع الصحي مراكز التطعيم ليوم غد الخميس - أسماء متقاعدون من اليرموك يحتجون على تأخير صرف مكافأة نهاية الخدمة النص الكامل لكلمة الملك في اجتماعات الأمم المتحدة – فيديو اجتماع أميركي إسرائيلي سرّي حول إيران ارتفاع كلف الشحن ينذر بزيادة أسعار الألبسة سماوي : هبوط بالسكر لدى ماجدة الرومي يفقدانها توازنها في جرش بالصور .. ماجدة الرومي تعيد البهجة والألق لجرش في افتتاح برنامجه الفني أحزاب تتبرأ من بيان “أردن أقوى”: لسنا ملتفين حوله
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث "حظر عيد الأضحى بين الأقاويل إلى التطبيق...

"حظر عيد الأضحى بين الأقاويل إلى التطبيق "/ لين عطيات

"حظر عيد الأضحى بين الأقاويل إلى التطبيق "/ لين عطيات

17-07-2021 01:51 AM

زاد الاردن الاخباري -

منذ سنتان ونعيش والعالم بحالة تأهب حين تقترب الأعياد من أبوابنا منتظرين تطبيق شعائر الله دون قوانين صارمة يفرضها فايروس كورونا قبل أن تفرضها الحكومة، ففي العام الماضي كانت الأعياد مختلفة عما عهدناه بالسابق فلم نعيش فرحة العيد كما يجب  إلا أننا  في هذا العام نأمل بأن يكون هذا العيد مختلف وخاصة مع افتتاح القطاعات من جديد إلا أن التخوف حاضر من الانتقاص من فرحتنا في حين أن العالم والأردن بشكل خاص يعيشان  بحالة من الاكتئاب واليأس ونتعلق بقشة الفرح الصغيرة حتى نستطيع  الاستمرارية بهذه الحياة التي أغلقتها علينا كورونا التي جعلتنا نعيش ظروفاً قاسية اقتصاديا ونفسيا واجتماعيا  وتعليميا .. إلخ .. وما أن اقترب عيد الأضحى حتى بدأت الاشاعات باشعال تردداتها عن حظر قادم وقوانين صارمة في طريقها ونحن لا نستطيع أن نجزم نفي ذلك أو نؤيده لأننا عشنا فترة علمتنا أن لا شيء مضمون حتى أرواحنا فقد يأتي فايروس صغير لا يرى بالعين المجردة وأن يسحبنا من هذا العالم كالخطيفة ... إن للحظر أضراراً جسيمة على اقتصادنا ولكن ضرره الأكبر على أنفسنا التي باتت حبيسة الواقع المؤلم فالقرارات اليوم ليست بالسهلة ولكنها ليست بالبعيدة؛ فإن سقطط هذه الشائعات علينا أن نأخذ بعين الاعتبار أن العيد قد يكون نقطة مفصلية نحن من نقرر مصير ما بعدها، فالفرح وتطبيق شعائر الله عليها أن تكون مدروسة وعلى الفرد منا أن يتزن في تصرفاته وتحمل المسؤولية ،فلن نخسر شيء لو تركنا مسافات بيننا وأن نجتمع بحدود وأن نحاول الإبتعاد عن الإزدحامات ،وأن نحرص على التعقيم المستمر والدوري وارتداء الكمامات بحرص أكبر وأن نراقب بعضنا البعض ليكون عيداً آمناً لأعياد لا تخوف  فيها .
وكل عام وأنتم بخير اليوم وغداً وكل يوم .








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع