أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الفايز : أنا ضد أن يسحب السلاح والحل أن يتم ترخيصه وأن تغلظ العقوبات على حمله وإطلاق العيارات النارية الأطباء المعينين في المستشفيات الميدانية - أسماء برنت فوق 47 دولارا للمرة الأولى منذ آذار ماكرون: تجاوزنا ذروة الموجة الثانية 12 منطقة جغرافية تنتج المحاصيل الزراعية بالأردن خلاف بين الأمن وشبان بسبب الكمامات أسهم أوروبا تغلق عند ذروة 9 أشهر بحث تأجيل استيفاء أقساط قروض المزارعين النعيمي: إعادة علاوة المعلمين تعكس التزامنا حالات كورونا المتعافية في المشافي تتجاوز المُدخلة الضمان يستثني عاملين من تأمين الشيخوخة رئيس الوزراء يصدر بلاغ إعداد مشروعي قانون الموازنة العامة وقانون موازنات الوحدات الحكومية آلية دفع مخالفات أوامر الدفاع إلكترونيا فوز بايدن رسميا في بنسلفانيا تنفيذ قرار (الادارية العليا) بخصوص اتحاد الجمعيات أوروبا توقع عقدا لشراء 160 مليون جرعة الأردن يرفض أي محاولة لتغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى المبارك العايد: نتطلع إلى زيادة دور الإعلام تنموياً السعودية توجه رسالة إلى مجلس الأمن تنويه هام من التربية حول تصريح النعيمي
الصفحة الرئيسية عربي و دولي واشنطن تدعو مجلس الأمن للتوقف عن مناقشة القضية...

واشنطن تدعو مجلس الأمن للتوقف عن مناقشة القضية الفلسطينية

واشنطن تدعو مجلس الأمن للتوقف عن مناقشة القضية الفلسطينية

27-10-2020 02:06 AM

زاد الاردن الاخباري -

دعت الولايات المتحدة، الإثنين، مجلس الأمن الدولي، إلى التوقف عن طرح ملف القضية الفلسطينية على طاولته، وقالت إن “المعادلة في المنطقة تتغير، وهناك فصل جديد يبدأ”، في إشارة إلى اتفاق التطبيع بين السودان وإسرائيل.

جاء ذلك خلال الجلسة الشهرية لمجلس الأمن الدولي، التي عقدت عبر دائرة تليفزيونية، بشأن الحالة في الشرق الأوسط، بما في ذلك القضية الفلسطينية.

وفي إفادتها لأعضاء المجلس، قالت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت: “مرة أخرى نجد أنفسنا في المجلس نناقش الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وتقرأ الدول الأعضاء بيانات مليئة قيلت مئات المرات من قبل”.

وأضافت كرافت: “حان الوقت لوقف هذه الممارسة غير المجدية، فاليهود والعرب هم أبناء (النبي) إبراهيم، ويشتركون في أصل وثقافة وتاريخ الشرق الأوسط، ويستحقون مستقبل سلام كأبناء عمومة”.

وتابعت: “هذا المجلس يكرر في كل شهر، أساليب دامت عقودا من الزمن تجاه هذا الصراع، والعديد من الدول الأعضاء محصورة في سياسات وروايات قديمة ستفشل دائما في إحلال السلام”.

وادعت كرافت، أن “استعداد الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) للتعامل مع الأمور بشكل مختلف، هو الذي أدى إلى اختراق تاريخي، وتحقيق أهم خطوة نحو السلام في الشرق الأوسط، منذ أكثر من 25 عاما”.

وأوضحت: “في الأسبوع الماضي فقط، أعلن الرئيس ترامب، عن اختراق تاريخي آخر، مع موافقة السودان على تطبيع العلاقات مع إسرائيل”، بعد أن “كان السودان يؤوي إرهابيين من (تنظيم) القاعدة، وحزب الله (اللبناني)، و(حركة) حماس”.

وفي 23 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أعلن السودان تطبيع علاقاته مع إسرائيل، ليصبح بذلك الدولة العربية الخامسة، التي تتفق رسميا على السلام مع تل أبيب، بعد البحرين والإمارات (2020)، وقبلهما الأردن (1994) ومصر (1979).

ودعت كرافت، إلى ضرورة البحث عن “تفكير جديد يتسم بالواقعية ويؤدي إلى تحقيق رؤية الرئيس (تقصد صفقة القرن المطروحة من قبل ترامب) للسلام”.

واعتبرت أن “المبادرة العربية للسلام، لا تقدم التفاصيل التي نحتاجها للتوصل إلى سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وما تحتاجه المنطقة اليوم، هو صفقة سلام تجلب الدعم الاقتصادي والاستثمار الذي تشتد الحاجة إليه للشعب الفلسطيني”.

ومنذ أبريل/ نيسان 2014، توقفت مفاوضات السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، بسبب رفض تل أبيب وقف الاستيطان والقبول بحدود ما قبل حرب 1967 أساسا لحل الدولتين. (الأناضول)








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع