أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
العايد : لا حزم تحفيزية للمتضررين من حظر الجمعة بالأسماء .. تنقلات وتعيينات بين كبار ضباط الأمن العام كيف سيتعامل قطامين مع اختباره الأول؟ اعتداء على بعض دعايات المرشحين بالدائرة الخامسة من قبل مجهولين القبض على 103 بينهم 8 مطلوبين خطيرين نفي العثور على فتاة مقطوعة الرأس تعميم من رئيس الحكومة التعليم العالي تعلن قرارات هامة لطلبة الجامعات الامن العام يعلن القبض على مصنف خطير بمداهمة امنية دوام الموظفات اللاتي لديهن أطفال عن بُعد منع تقديم الأراجيل في المقاهي عبيدات: الأردن في مرحلة الانتشار العشوائي الملك يعزي خادم الحرمين الشريفين بوفاة الأمير نواف توضيح حكومي بشأن التعويضات جراء الحظر يوم الجمعة توضيح هام حول تعطيل دوام الحضانات بالمملكة التعليم العالي تعلن عن إصابات كورونا بين موظفيها توضيح حكومي بشأن عودة الأردنيين عبر المعابر البرية مخالفات لغير مرتدي الكمامات بالمركبات في الاردن وفيات كورونا بالأردن تتجاوز 1% من الإصابات الحكومة تعلن تعديل ساعات حظر التجول
الصفحة الرئيسية أردنيات مختصون : حكومة الرزاز تركت إرثا ثقيلا وملفات شائكة

مختصون : حكومة الرزاز تركت إرثا ثقيلا وملفات شائكة

مختصون : حكومة الرزاز تركت إرثا ثقيلا وملفات شائكة

29-09-2020 12:25 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال استاذ القانون في الجامعة الاردنية فياض القضاة إن حكومة الرزاز لم تقدم انجازات تذكر في الملف الاقتصادي، وإن الملك لم يعد يثق بقدرة الحكومة على التعامل مع التحديات التي يواجهها الأردن.

وأضاف في حديثه لبرنامج "واجه الحقيقة" مساء الإثنين، أن حكومة الرزاز تركت إرثا ثقيلا وملفات شائكة لتكون تحديات في طريق الحكومة الجديدة.

وتابع بأن الأرقام والدلائل تؤكد ان حكومة الرزاز لم تقدم ما يشفع لها للبقاء، فالمؤشرات الرئيسية للعمل كانت سلبية في أداء الحكومة الحالية.

وبيّن أن البطالة زادت والاستثمار تراجع في عهد حكومة الرزاز، بالإضافة إلى الكثير من الملفات التي تراجعت، كما أنها أكثر حكومة في تاريخ الأردن تم إجراء تعديلات على فريقها الوزاري.

ودعا لضرورة وضع معايير جديدة ومحددة، وتغيير آليات تشكيل الحكومات في الأردن لتحقيق التغيير المنشود.

وحول مجلس الأعيان، أوضح ان توليفة مجلس الاعيان الجديدة لها دلالات كثيرة، فوجود 18 عوضا فيه ممن لديهم خلفية عسكرية، يدلل على أن جائحة كورونا اثبتت أهمية الدور العسكري في السياسة والإدارة، كما تم الأخذ بعين الاعتبار التوزيع المناطقي والعشائري في تشكيلة مجلس الأعيان.

بدوره قال رئيس جمعية الهندسة السياسية ايمن الخزاعلة إن حكومة الرزاز استحقت الرحيل منذ زمن طويل.

وأضاف أن حكومة الرزاز ولدت مشوهة ولم تكن مقنعة/ كما أنها خالفت التوقعات والتطلعات وكانت مخيبة للآمال.

ولفت على أن حكومة الرزاز لم تقدم أي شيء مختلف عن الحكومات السابقة، كما أن الرزاز جاء بنصف فريقه الوزاري من حكومة الملقين مشيراً أن التعيينات في حكومة الرزاز بنيت على المحسوبية والصداقة.

ولفت إلى أن ربط حل مجلس النواب برحيل الحكومة يخلق توازنا، بسبب أن الحكومات تحاول جاهدة اضعاف دور المجالس النيابية، كما أن الربط في الحل بينهما منع من تغول الحكومات على مجلس النواب.

وتحدث عن أن الحكومة فشلت فشلا ذريعا في إدارة ملف كورونا، وأن المواطن سوف يلمس إخفاقات الحكومة الاثار خلال جائحة كورونا في قادم الأيام.

ودعا للجوء الى نهج جديد وطريقة جديدة في تشكيل الحكومة وألا يقتصر التشكيل على أهواء شخص رئيس الحكومة.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع