أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
كيف غيّبت كورونا مفهوم الأمان الوظيفي؟ 27 ألف إصابة كورونا نشطة في الأردن تعليق الدوام في هيئة الإعلام 48 ساعة الهياجنة: كورونا أضاف عبئا جديدا على الجهاز الصحي الأردني المثقل المومني: لم نبحث تغيير موعد الانتخاب .. و550 مخالفة و15 قضية حولت للمدعي العام تعليمات مراقبة الإفصاح أو الإبلاغ عن الإصابة بكورونا الخرابشة : إحذروا سيناريو مشابه لدول أوروبية بالأردن تعليق دوام مدرستين في الرصيفة تعليق دوام الخط الحديدي الحجازي بعد إصابات بكورونا 16 إصابة بكورونا في وزارة التنمية الاجتماعية الأراضي تتوقف عن استقبال مراجعيها إحالة مرشح للأمن بسبب مخالفة الدعاية الانتخابية إصابة وزير الأوقاف بكورونا الأردن يبلغ سفيرة فرنسا لديه باستيائه الشديد الكسبي يؤكد حرص الحكومة على دعم قطاع الإنشاءات الزرقاء وكورونا .. الأحد صفر والإثنين 154 الملك يشدد على عدم قبول الواسطة 45 وفاة جديدة بكورونا في الأردن و 1968 إصابة الصفدي يحاضر في كلية الدفاع الوطني ولي العهد ينقل تعازي الملك لذوي مؤسس مطعم هاشم
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك بالتبويس والأحضان .. فتيات يكشفن تعرضهنّ...

بالتبويس والأحضان.. فتيات يكشفن تعرضهنّ للتحرش على يد طبيب نفسي بمصر

بالتبويس والأحضان .. فتيات يكشفن تعرضهنّ للتحرش على يد طبيب نفسي بمصر

28-09-2020 04:09 AM

زاد الاردن الاخباري -

شارك روّاد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر مئات الاعترافات التي كشفنها مجموعة من الفتيات تكشف تعرضهنّ للحرش الجنسي على طبيب نفسي بمدينة الإسكندرية.

واتهمت الفتيات الطبيب النفسي "م.ف" بالتحرش، وذكرن أنه أوهم ضحاياه من النساء بعلاجهن عن طريق الأحضان والتلامس الجسدي.

وقالت الفتيات إن الطبيب زعم بأنه حصل على دراسات حديثة، لا يعرفها أحد غيره، تقول إن أي ملابس داخلية للبنات أو الولاد تسبب الإصابة بالسرطان.

وعبر وسم "#الدعم_لضحايا متحرش_الإسكندرية" فضحت الفتيات الطبيب النفسي المتحرش، ومن خلاله سردت العديد من الفتيات قصتهن مع الطبيب النفسي، واتهمن إياه بالتحرش بهم خلال علاجهن داخل العيادة، والبعض أكد أنه طالبهن بالخروج معه للتنزه بزعم العلاج النفسي.

وقالت إحداهن إن المتحرش في الخمسين من عمره، يزعم بأنه دكتور نفسي في حين انه في الواقع طبيب عام، وذكرت أنه يوجد لديه كتاب ديني كان يوزع في الكنائس، لذلك اعتقد البعض أنه يخدم فعلًا في الكنيسة.

وأشارت ضحية أخرى، إلى أن "غالبية الضحايا من البنات في عمر 16 و 17 سنة".

وأضافت أن الرجل المذكور، كان يوزع مع كتابه، رقم هاتفه، "ولما البنات، تقرأ الكتاب بتقرر تلجأ له فيبدأ يستمع لهن، ويدخل في تفاصيل حياتهن، وبعدها تبدأ مرحلة انتي مريضة نفسيًا وأنا لازم أعالجك".

وأكدت الفتاة، أن المتحرش "كان يقوم بعلاج ضحاياه بواسطة جلسات كانت بتتضمن تحرش فج وإعتداءات جنسية".

ولم يصدر أي تعليق رسمي حول الحادثة حتى هذه اللحظة.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع