أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لعشريني في مادبا عبيدات : العزل المنزلي قد يكون متاحا لغير الأطفال التعليم العالي تنفي إصابة موظفة بكورونا إصابة موظف بهيئة الاستثمار بكورونا خبر سار حول عودة عمل صالات المطاعم والكافيهات بالاردن إصابة جديدة بكورونا في جرش وإغلاق مدرسة خاصة العثور على جثة داخل محل تجاري مادبا الكويت: 3 وفيات و385 إصابة جديدة بكورونا الى ماذا يؤشر تقديم عبيدات للايجاز؟ تعديلات على نظام الخدمة المدنية عبيدات : الوباء بدأ بمرحلة الانتشار المجتمعي مما يقتضي مراجعة الخطط بدء المرحلة الثانية من الترخيص المتنقل عزل منزلي لمن يقل عمر عن 18 سنة قانون جديد يلغي 3 قوانين تسجيل 239 إصابة بفيروس كورونا في المملكة جهازا تنفس أردنيان بمواصفات عالية تعليق دوام مدرسة خاصة بجرش إيجاز صحفي لوزيري الدولة لشؤون الإعلام والصحة والناطق باسم لجنة الأوبئة بعد قليل تسجيل أول إصابة كورونا في الجامعة الأردنية مخالفة 8 أشخاص و6 محال تجارية لعدم التقيد بأمر الدفاع 11 في إربد
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة الشّبح الكبير في طريقه إلى عمّان وبـ صلاحيّات...

الشّبح الكبير في طريقه إلى عمّان وبـ صلاحيّات واسعة جدًّا

الشّبح الكبير في طريقه إلى عمّان وبـ صلاحيّات واسعة جدًّا

07-08-2020 10:53 PM

زاد الاردن الاخباري -

اسم يظهر في كل الزوايا الأردنية السياسية وحتى المحلية، في الجلسات وخلال أزمة فيروس كورونا تم “تضخيم” أهمية الرجل واسترسلت التحليلات في التحدّث عن “الأجندة” التي سيَحضُر بها إلى عمان.
الحديث هنا عن السفير الأمريكي الجديد المُعيّن في الأردن بعد عدّة أعوام بقيت فيه سفارة واشنطن بعمان بدون سفير.
هو السفير هنري ووستر المُنتظر في عمان سياسيًّا ودبلوماسيًّا ومنذ شهر شباط الماضي.
آخر المعطيات المُعلنة بخصوص السفير ووستر قالت بأنّ مجلس الشيوخ الأمريكي أصدر مذكرته التشريعية التي يوافق فيها رسميا على تسمية ووستر سفيرا في العاصمة الأردنية وبعد ترشيح البيت الأبيض له وموافقة الحكومة الأردنية علي تسميته.
الجميع مُهتم بتدقيق أوراق هذا الدبلوماسي ليس بسبب خبراته وأهميته فقط بل لأنه يحمل رتبة “مُفوّض” في وزارة الخارجية الأمريكيّة وهي رتبة تعني بلغة الدبلوماسيين أن “لديه صلاحيات” تفوق صلاحيات السفير العادي وأنه ولأوّل مرّة من أربع سنوات سيعمل مستقلا في الأردن وبمعزل عن سفارة واشنطن في تل أبيب.
تلك الصلاحيات حسب الخبراء تشمل تعيين “شبكة مساعدين ودبلوماسيين” بطاقم جديد تماما والقدرة على استدعاء أي قوّة متاحة في المنطقة من المارينز والأهم الإشراف بصفة شخصية على آليّة وطريقة “إنفاق” المساعدات الأمريكية.
بالنسبة للمتفائلين من الأردنيين كل تلك الميزات مهمة وقد تُستَثمر لتفكيك العزلة بين المملكة والإدارة الأمريكية الحاليّة.
أما بالنسبة للمتشائمين فتلك امتيازات قد تشكل ضغطا عنيفا وفي توقيت إقليمي حسّاس على الأردن إذا حاول السفير المُعيّن العودة لمربّع “تسويق” بعض بنود صفقة القرن المُثيرة للجدل.
عمليا أثار السفير ووستر عاصفة جدل أصلا قبل حضوره وتحديدا عند اللحظة التي تحدّث فيها مع لجنة الاعتماد في الكونجرس عن “الأردن الجديد” حيث لا يوجد توضيحات رسمية لا أردنية ولا أمريكية لهذه العبارة.
في تلك الشهادة أعاد ووستر طرح كلاسيكيات الموقف الأمريكي الرسمي من عملية السلام وأكثر من الحديث عن “تنمية اقتصادية عادلة” في الأردن “الحليف والصديق” مع إشارات لكيفيّة توجيه التنمية.
ذلك في مؤشر على “أجندة اقتصادية” للسفير بصلاحيات كبيرة يمكن أن “تتدخّل” في كيفيّة إدارة الملف الاقتصادي الأردني ولو عبر أبواب النصيحة.
تدخّل ووستر أيضا خلف الستارة لدعم قروض طلبها الأردن من البنك الدولي بعد أزمة كورونا.
ووستر عمليا كان “شبحا” أثار عاصفة توقّع وتكهّنات قبل حضوره وثمّة مصادر في عمان تربط بين استلامه قريبا لمهام وظيفته وخطوات”الإصلاح المالي” الأخيرة المثيرة التي قررتها الحكومة الأردنية “حتى لا تفرض عليها”.
السفير ووستر واستنادا إلى مصادر في الخارجية الأمريكية سيحضر إلى عمان رسميا في مطلع شهر أيلول المقبل وخمسة من أفراد طاقمه وصل بعضهم فعلا إلى العاصمة الأردنية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع