أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
النائب البكار : القانون يمنع الحكومة من إلغاء دعم الخبز انخفاض أسعار الأراضي بين 10% - 30% إصابة رئيس كازاخستان بكورونا "الرواشدة والبكار" : المرحلة القادمة ستكون صعبة اقتصاديا على الجميع طقس الأحد .. أجواء حارة نسبياً نهاراً ومعتدلة ليلاً مصر تسجل 1497 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 32 وفاة اصابة شخص اثر مشاجرة وقعت داخل احدى الخمّارات شرق عمّان طائرة تعيد أردنيين من 3 دول اوروبية الاوقاف تنتظر ترتيبات السعودية بشأن موسم الحج النائب البكار يؤكد ضرورة تحسين كفاءة التحصيل الضريبي الحكومة: توضيحات حول افتتاح برك السباحة ورياض الأطفال الرزاز : هذا أهم قرار اتخذته الحكومة خلال الأزمة أكثر من مائة صحفي وناشر يطالبون بتكفيل الزميل فراعنة وضمان حقه في المحاكمة المعادلة - أسماء الإمارات تُسجل وفاة واحدة و626 إصابة جديدة بفيروس كورونا واشنطن تستعد لمظاهرة مليونية ضد العنصرية مصابو كورونا يتجاوزون حاجز الـ7 ملايين جودة: الأردن لديه خيارات مفتوحة للرد على الاحتلال العضايلة : لا قرار بفتح المطارات وسنلغي الحظر بشكل كامل بهذه الحالة فقط العضايلة : فتح رياض الأطفال عند معدل منخفض الخطورة 33 وفاة جديدة بكورونا في العراق
الصفحة الرئيسية عربي و دولي أردوغان يفتح جبهة نفطية في ليبيا

أردوغان يفتح جبهة نفطية في ليبيا

أردوغان يفتح جبهة نفطية في ليبيا

20-05-2020 01:23 AM

زاد الاردن الاخباري -

تناولت صحيفة «نيزافيسيمايا غازيتا» الروسية، طلب أنقرة من حكومة الوفاق الوطني الليبية السماح لها بالتنقيب عن النفط والغاز قبالة سواحل ليبيا.

ونشرت الصحيفة مقالا جاء فيه: شركاء قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر، العرب، مستاؤون من خطط تركيا البدء في التنقيب عن النفط والغاز قبالة سواحل ليبيا. فقد تقدمت شركة Turkish Petroleum بطلب في هذا الشأن إلى حكومة الوفاق في طرابلس.

وبحسب كبير المحاضرين في قسم العلوم السياسية بالمدرسة العليا للاقتصاد، غريغوري لوكيانوف، فإن الوضع حول ليبيا معقد، ومن شأن أي رهان إضافي أن يلاقي معارضة من خصوم تركيا الرئيسيين، أي مصر والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

ولفت لوكيانوف الانتباه إلى حقيقة أن الأتراك يعملون في الجرف الليبي عمليا منذ عدة أشهر. وقد أكدت شركة النفط التركية هذه الحقيقة. وفيما يتعلق بالوضع في ليبيا نفسها، فبالطبع، سوف يستغل أنصار حفتر والحكومة المؤقتة في شرق البلاد خطط الشركة التركية كمناسبة لتجديد معارضتهم المذكرات الموقعة بين حكومة الوفاق وتركيا وتأكيد وقوفهم ضد إبرام هذه الاتفاقيات والتعبير عن رغبتهم في توحيد جميع القوى المعنية ضدها”.

ويرى لوكيانوف أن تركيا لم تخف أبدا أن وجودها في ليبيا نابع من الرغبة في منافع متبادلة، سياسية وعسكرية واقتصادية. فـ «أنقرة، لا تزال مستوردة لموارد الطاقة، نظرا لخصائصها الجغرافية، وليبيا شريك مهم في ضمان أمن الطاقة في تركيا، على المدى المتوسط ​​والطويل، و تستورد تركيا النفط الليبي على مدى السنوات الـ 20 الماضية. ولا تنوي أنقرة التخلي عن آفاق توسيع دورها في السوق الليبية وزيادة حجم النفط المنتج هناك. بالإضافة إلى ذلك، سوف يسعد تركيا أن تلعب دور موزع (للنفط الليبي) إلى أوروبا.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع