أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ارتفاع على درجات الحرارة وضباب كثيف بساعات الصباح مصابات بـ”الإيدز”: نتمسك بحقنا في العلاج والإنجاب بسرية إطلاق المرحلة الأولى من الناقل الوطني لتحلية المياه النفط يهبط لأدنى مستوياته مع انتشار كورونا برلمان لبنان يقر قانونا يسمح بزراعة الحشيش السعودية تعلق دخول البلاد لاغراض العمرة بسبب كورونا بؤرة الفيروس في قم: الكشف عن خارطة مخيفة لانتشار كورونا في ايران القبض على شخص قادم من اربد لتصريف عملة أردنية مزورة في الكرك لقاء البطاركة الأرثوذكس بعمان يؤكد أهمية الوصاية الهاشمية للحفاظ على مقدسات القدس مانشستر سيتي يتغلب على ريال مدريد في عقر داره السيطرة على تغير طفيف بنوعية المياه بالزرقاء توسع رقعة انتشار كورونا وارتفاع أعداد ضحاياه حول العالم الملك ينتصر للاستحقاق الدستوري وحل المجلس في نيسان حاكم دبي يقدم دعوى لضمان سرية أحكام قضيته مع الأميرة هيا حريق منزل في بلدة ساكب غرب جرش - مصور عالم أميركي: كورونا سيصيب 70٪ من البشر الخبير الدستوري العطعوط: التسبيب في حل النواب استثناء ضيق مصادر : الرزاز لن يشرف على الانتخابات البرلمانية القادمة زريقات : الحجر الصحي مناسب ولا نقدم خدمات فندقية عون: لبنان يدخل ضمن الدول الغنية بمصادر الطاقة مع حفر أول بئر نفطي غدا
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك مصر ترد على إهانة رمسيس الثاني

مصر ترد على إهانة رمسيس الثاني

مصر ترد على إهانة رمسيس الثاني

18-01-2020 10:54 AM

زاد الاردن الاخباري -

ردت السلطات في مصر على الضجة التي أثيرت عبر شبكات التواصل الاجتماعي، بشأن الإهمال الذي قيل إن تمثال الملك رمسيس الثاني تعرض له.
ونقلت تقارير صحفية عن رئيس قطاع الآثار المصرية بالمجلس الأعلى للآثار أيمن عشماوي، قوله إن التمثال الذي نقل من أمام جامعة الزقازيق بمحافظة الشرقية شرق الدلتا "مستنسخ، وليس أثريا".

وقالت مديرة الوعي الأثري بمحافظة الشرقية انتصار كامل لموقع "مصراوي"، إن "التمثال ليس أثريا، بل نموذج محاكاة على شاكلة تمثال الملك رمسيس الثاني الموجود حاليا بالمتحف المصري الكبير".

وأضافت أن التمثال الذي كان موجودا أمام جامعة الزقازيق، تم وضعه هناك قبل سنوات لتزيين المكان فقط.

كما قال محافظ الشرقية ممدوح غراب، إن إزالة التمثال المستنسخ جاء لتوسعة المكان، وخلق ما وصفها بـ"السيولة المروية".

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صورا قالوا إنها عملية إزالة التمثال من أمام جامعة الزقازيق عبر شاحنة كبيرة، بطريقة لا تتماشى مع الأساليب الحديثة للعناية بالآثار.

وفي صور أخرى، ظهر التمثال وهو ملقى على قارعة الطريق، الأمر الذي استهجنه الكثيرون، معتبرين أن الأمر "إهانة لكنوز مصر الأثرية".

ورمسيس الثاني هو أشهر ملوك الأسرة التاسعة عشرة في مصر القديمة، وامتد حكمه نحو 67 عاما، ويعد تمثاله الضخم في المتحف المصري الكبير واحدا من أبرز الآثار المصرية المسجلة.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع