أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
مجلس الدفاع اللبناني يكشف معلومات خطيرة عن شحنة نيترات الأمونيوم وانفجار مرفأ بيروت بالصور .. إصابتان بالغتان بتدهور بعد تحويلة القطرانة إندونيسيا: إطلاق آلاف السلاحف الصغيرة في البحر لبنان: تظاهرات شعبية تشيع ضحايا الانفجار الحموي: إجراءات احترازية في المخابز تحسبا للموجة الثانية من كورونا العضايلة: اكتشاف حالات إصابة محليّة يتطلب الالتزام والتشدّد في تطبيق أمر الدفاع (11) نقابة الصاغة: الذهب سعره عالمي وتنزيلات الذهب مضللة وزيرا الداخلية والتربية يناقشان الإجراءات المتخذة لبدء العام الدراسي المقبل دراسة: الجلوس أرضا أفضل من الأريكة الرئيس اللبناني يناشد العرب اصابة جديدة بكورونا في اربد 97 برلمانياً ينوون الترشح للانتخابات القادمة بيتزا المنسف ! -فيديو الزيتاوي: المحامي المصاب بالكورونا شارك بجاهة خطبة في الرمثا المياه: ضبط شاحنة محملة بالبازلت المستخرج بطريقة مخالفة في الهاشمية المدن الصناعية: تخفيض أسعار بيع الأراضي فرق التقصي الوبائي تتوسع بجمع العينات لمخالطي محامي اربد المصاب بكورونا تركيا تعلن استعدادها لإعادة إعمار مرفأ بيروت والمباني المجاورة له مقتل 43 سوريا جراء انفجار بيروت وزير التربية: لا موعداً محدداً لإعلان نتائج التوجيهي حتى الان
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك شاهد .. أطباء يضعون إصبع قدم مكان إبهام مبتور

شاهد.. أطباء يضعون إصبع قدم مكان إبهام مبتور

شاهد .. أطباء يضعون إصبع قدم مكان إبهام مبتور

08-12-2019 04:11 AM

زاد الاردن الاخباري -

أقدم أيدن أدكنز، من كارسون سيتي بولاية ميشيغان الأمريكية، على تحضير هدية لصديقته في المستودع الخاص به، وبينما كان يستخدم المنشار لتصنيع الهدية من رقائق الخشب، قطع إصبع إبهام يده اليسرى!.

ونقل أدكنز إلى المستشفى على الفور، ثم أخبر الأطباء عائلته بأن أمامهم 4 ساعات حتى يتمكنوا من إعادة إصبعه كما كان، بحسب صحيفة ديللي ميل البريطانية، لكن أدكنز قرر إرجاء العملية حتى يفكر في الأمر.

وأخبر الأطباء أدكنز، بأنه يمكن قطع إصبع السبابة من القدم اليسرى، ووضعه كبديل محل إصبع الإبهام في اليد، وبعد شهور من التفكير قرر أدكنز إجراء الجراحة؛ ليتمكن من العودة لعمله وممارسة مهامه اليومية.

وبعد أسبوع من الجراحة، تمكن أدكنز وبشكل طبيعي من تحريك إصبع الإبهام، وأشاد الأطباء بنجاح العملية، حيث قالت أخصائية العلاج المهني كيلي ناي، المشاركة في برنامج العلاج اليدوي بمستشفى ماري فري لإعادة التأهيل: ”نجح هذا الإجراء الجراحي نجاحًا مذهلًا مقارنة بالإجراءات الجراحية المماثلة“.

ولم تكن هذه المرة الأولى لإجراء مثل هذا النوع من الجراحات التجميلية، ففي عام 1897، أجرى طبيب نمساوي هذا الإجراء الجراحي عن طريق ربط يد المريض بقدمه وتركهما على هذه الحالة لعدة أسابيع، قبل قطع الإصبع الكبير في القدم ووضعه في يده. ثم تطور هذا النوع من الجراحات بمرور الوقت، لكنه يحتاج لوقت كبير ويستلزم وجود 4 جراحين لتتم المهمة بالشكل الأمثل.

ويعد إصبع الإبهام من أهم أصابع اليد، فالأشخاص الذين يفقدون إبهامهم يخسرون طرفًا أساسيًا كان يسمح لهم بفتح قبضات الباب والإمساك بالأقلام والتقاط الأشياء، حيث يقوم إبهام اليد بحوالي 50% من وظائفها لدى بعض الأشخاص.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع