أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إيران تريد علاقات جيدة مع السعودية اهم القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي قارئات البصمة الالكترونية بمحاكم الأردن شاهد بالصور .. 4 إصابات بتصادم باصين في منطقة خو بالزرقاء الأمن يحقق في ملابسات محاولة سرقة صناديق تبرعات من داخل مسجد في اربد "الأرصاد": أمطار غزيرة وزخات من الثلج قادمة للأردن نهاية الأسبوع الغاء التنظيم الاداري للمركز الثقافي ودمجه مع وزارة الثقافة عروض راقصة لفنون الكونغ فو في الأردن انتخاب أول إمرأة رئيسة لليونان بعد الموازنة واتفاقية الغاز .. حمى الانتخابات النيابية القادمة تبدأ مبكرا بالاسماء .. مدعوون للتعيين في مختلف الوزارات و المؤسسات الحكومية الرزاز: الأردن يسير بالاتجاه الصحيح وزير المياه والري: 10 مليون م3 دخلت السدود لترفع التخزين الى 38% طهبوب : لو كان الثمن رحيل المجلس … فليرحل !! الأمن: جميع طرق المملكة سالكة القبض على مطلوب بحقه 3 طلبات مالية تقدر بأكثر من مليون دينار شاهد بالتفاصيل .. .. «السفارة الامريكية» تعلن عن وظائف شاغرة صرف الرديات الضريبية خلال 30 يوما 569 مليون دينار استهلاك الأردنيين من الدواء العام الماضي الطراونة: نرفض استخدام العراق ساحة للصراعات
الصفحة الرئيسية عربي و دولي أردوغان: فرنسا تحترق

أردوغان: فرنسا تحترق

أردوغان: فرنسا تحترق

08-12-2019 12:33 AM

زاد الاردن الاخباري -

وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان انتقادات جديدة إلى حكومة باريس، على خلفية المظاهرات الشعبية التي تهز فرنسا احتجاجا على مشروع إصلاح نظام التقاعد.

وقال أردوغان السبت في كلمة ألقاها خلال اجتماع فرعي لحزب "العدالة والتنمية" الحاكم في اسطنبول: "الوضع في فرنسا واضح للعيان، فكل مكان فيها يحترق وينهار. لماذا؟ لأن الظلم لن يدوم".

ودخل إضراب شل شبكة النقل العام وتسبب بإغلاق المدارس في أنحاء فرنسا يومه الثاني، وهددت نقابات العمال باستمراره لحين تخلي الرئيس إيمانويل ماكرون عن خطة إصلاح نظام معاشات التقاعد.

وجاء ذلك بعد أيام من تصريحات شديدة اللهجة دعا فيها الرئيس التركي نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى فحص "حالة الموت الدماغي لديه"، ردا على كلام الأخير عن "موت دماغ" حلف الناتو.

وتشهد فرنسا في اليومين الأخيرين موجة من المظاهرات والإضرابات تعد الأكبر منذ تولي ماكرون مقاليد الحكم، مع اندلاع اشتباكات بين قوات الأمن والمحتجين في العاصمة باريس.

وخرج أكثر من نصف مليون شخص أمس إلى الشوارع، احتجاجا على هذه الخطط الحكومية.

وقال إيف فيريه الأمين العام لنقابة القوى العاملة في مستهل تظاهرة باريس "لم نشهد مشاركة كهذه منذ وقت طويل جدا".

وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في العاصمة، وكذلك في مدينة ليون (جنوب شرق) ومدينة نانت (غرب) لتفريق مجموعات صغيرة من "مثيري الشغب"، لكن التظاهرات ظلت سلمية في معظمها.

ولم تعرض حكومة ماكرون مشروعها الإصلاحي بالكامل بعد، لكنها تسعى لإقرار نظام موحد يستبدل 42 آلية خاصة معمول بها حاليا من الآليات الخاصة بالموظفين والعاملين في القطاع الخاص إلى الأنظمة الخاصة والمكملة.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع