أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الرزاز: لم نمس الحريّات العامة وقف الحظر الشامل الجمعة الذهاب لصلاة الفجر سيراً على الأقدام قطاعات بالأردن لن تُفتح بالوقت الحالي - أسماء فتح قطاعات بالأردن 6 حزيران - تفاصيل الحموري: تمّت مراعاة الواقع الاقتصادي في فتح القطاعات مع مراعاة الوضع الصحي إلغاء الفردي والزوجي والتنقل من 6 صباحا حتى 12 ليلا وفاتان بحادث تصادم على جسر الـ 100 الرزاز: دول دفعت الثمن مرتين الحموري: اعادة نشر اعلانات اجتماعات الهيئات العامة في الصحف الورقية ما لا تعرفونه عن قصة "عمارة الهاشمي" و كورونا التي أشعلت مواقع التواصل الأردنية استعداداً لصلاة الجمعة .. الاوقاف توزع 100 الف كمامة و12 الف سجادة الحكومة تطلب من لجنة الأوبئة تحديد موعد فتح المطارات العضايلة: شرط النجاح هو الالتزام الرزاز: انفراج عام في الأردن والسماح بالتنقل بين المحافظات خلال الأيام القادمة. تركيا: ندعم وبقوة وصاية الأردن لحماية القدس الرزاز على موعد مع الأردنيين الساعة الواحدة الأوقاف تستكمل استعدادات إقامة صلاة الجمعة محال ترفض بيع الدخان الخدمات الطبية تستقبل المرضى اعتبار من الأحد
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة الرزاز: تأسف الحكومة لأي حدث انتقص من كرامة...

الرزاز: تأسف الحكومة لأي حدث انتقص من كرامة المعلمين

الرزاز: تأسف الحكومة لأي حدث انتقص من كرامة المعلمين

05-10-2019 12:43 PM

زاد الاردن الاخباري -

وجه رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز كلمة للمعلمين في يومهم، قال فيها:

في يومكم هذا، يوم المعلّم، أخاطب فيكم القلب النابض بحبّه لمهنة التعليم، المؤمن برسالتها، الحريص على ألقها ورفعتها. وأخاطب فيكم العقل المُتّقد والشغوف بتخصّصه، أكان في التربية أو اللغات أو الآداب أو العلوم أو الرياضة والفنون. أخاطب فيكم حملة الرسالة المصممين بأننا سنصنع غداً يفوق اليوم وسنخرّج جيلاً مؤمناً واعياً منتجاً ومبدعاً.

تمسكون الطبشورة بيد والجمر بيد أخرى، صابرين على أوضاع معيشية صعبة وبيئة صفيّة بعيدة عن الطموح، تطمحون إلى غدٍ أفضل، وهذا طموح مشروع، بل واجب. وإيصال صوتكم واجب، والتحاور حول سبل تحقيق الآمال واجب. وواجب وزارة التربية والتعليم والحكومة الانخراط بهذا الحوار والتوصّل إلى ما هو في مصلحة المعلم ومصلحة الطالب ومصلحة الوطن.

لا رفعة للتعليم في الأردن بدون المعلّم، وأن قضايا المعلّم المعيشية، وهمومه في الغرفة الصفيّة تؤرّقه وتؤرّقنا. وإنني لأتشرّف بأنني بدأت معكم وبرفقتكم بتذليلها واحدة بعد الأخرى عندما استلمت حقيبة التربية والتعليم، والمسيرة مستمرّة، ولكن المشوار ليس بقصير، والرحلة فيها الكثير من التحديات التي سنتجاوزها معاً لأنها تحديات لنا نعمل على تذليلها معكم.

ندعوكم معلمينا أن تصغوا لقلوبكم وعقولكم ولرسالة التعليم المقدّسة. فلقب "المعلّم" لا يمكن أن ينفصل عن الممارسة، فالممارسة والعطاء في الغرفة الصفّية هي جوهر الرسالة.

زملائي، زميلاتي،

كما قلنا من قبل ونؤكد، كرامة المعلّم من كرامتنا، وهيبته من هيبتنا ولا نقبل الإساءة للمعلّم والتقليل من احترامه بأي شكل من الأشكال. وتأسف الحكومة لأي حدث انتقص من كرامة المعلمين، وتلتزم باستكمال التحقيق والأخذ بنتائجه وننتظر نتائج تقرير التحقق من المركز الوطني لحقوق الإنسان لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

نحن حريصون على عودة المعلم إلى محرابه، غرفة الصف مرفوع الرأس، حاملا رسالته، رسالة النور، والتي طال انتظار أبنائكم لها لتحقيق الفريضة الواجبة علينا جميعا تجاه الجيل، ونحن واثقون من التزامكم بها وحرصكم عليها.

والله ولي التوفيق وكل عام وأنتم بخير

عمر الرزّاز





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع