أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بالفيديو والصور .. "قطة السابع" تشغل بال المارة والدفاع المدني يتصدى لانقاذها ببراعة اربد : وفاة حدث طعنا اثر مشاجرة في بلدة ارحابا المعايطة: الكرة في ملعب المواطن دواء روسي لعلاج "كورونا" يظهر فعالية بنسبة 90% حماية الصحفيين : اعتماد وسائل الإعلام على المصادر الحكومية زاد من صدقية أخبارها ارتفاع إصابات "كورونا" في قطر إلى 58433 احالة موظفين حكوميين الى التقاعد وترفيع اخرين .. اسماء نقيب أطباء الاسنان : بلاغ أمر الدفاع 6 استبعد طب الأسنان من الدعم الحكومي الملك يعرب عن ثقته بأن الأردن سيخرج أقوى من أزمة كورونا مما دخلناها ترامب يصف حكام الولايات بـ”الضعفاء” ويطالبهم باتخاذ إجراءات صارمة ضد المحتجين رفع العزل عن مناطق جديدة في المملكة وتسجيل نتائج سلبية لمئات العينات وفيات كورونا في مصر تتخطى حاجز الـ1000 متذرعةً بالبلاغ الحكومي الأخير .. شركات تبدأ بفصل العاملين الإمارات تسجل 635 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتي وفاة الحموري: لا مساس بحوافز القطاع الصناعي المعايطة: لا يوجد مانع قانوني بشأن إجراء الانتخابات البرلمانية إلكترونيا ضبط مجموعة تابعة لشركة عائلية متورطة بمخالفات ضريبية كبرى رفع العزل عن حي في عين بني حسن أبو غزالة: لا أملك مليارات ولا أحب أن أملكها الرفاعي : عليكم بهذه الإجراءات تجنبا لمضاعفات غير محمودة
الصفحة الرئيسية أردنيات مزارعو اغوار الكرك يرفضون هيكلة "وادي...

مزارعو اغوار الكرك يرفضون هيكلة "وادي الاردن"

مزارعو اغوار الكرك يرفضون هيكلة "وادي الاردن"

17-09-2019 10:38 AM

زاد الاردن الاخباري -

اعتبر رئيس فرع اتحاد المزارعين في محافظة الكرك عصمت المجالي ان التوجه الحكومي لاعادة الشكل التنظيمي لسلطة وادي الاردن وتوزيع مهامها على المؤسسات والوزارات ذات العلاقة توجه خاطىء يرفضه بشده عموم مزارعي اغوار الكرك .
ومن شان الاخذ بهذا التوجه بجسب المجالي الحاق الاضرار بالوضع الزراعي في عموم مناطق وادي الاردن ، ومنها منطقة اغوار الكرك المثقل مزارعوها اصلا بتبعات المواسم الزراعية المتردية ، التي توالت عليهم سواء لجهة ضعف التسويق وانخفاض اسعار المنتجات الزراعية ، او لجهة عدم قدرتهم على سداد الديون المتراكمة عليهم لشركات القطاع الخاص التي تبيع المعينات الزراعية من اسمدة وبذور وعلاجات واحتياجات لوجستية اخرى ، اضافة للديون الباهظة ومايترتب عليها من فوائد لصالح المؤسسات والهيئات الحكومية المقرضة.
ولفت المجالي في حديث لوسائل اعلام محلية في الكرك الى ان الحكومة وبدلا من اجتراح الخطط وسن التشريعات التي تنصف المزارعين ، فانها تمعن في اتخاذ قرارات وصفها بالجائرة بحقهم ، ومنها توجهها لاعادة هيكلة سلطة وادي الاردن الذي سيتمخض عن سلبيات عديدة .
ولخص المجالي تلك السلبيات بالاشارة الى ان فكفكت سلطة وادي الاردن وتوقع تحويلها لشركة يثير تخوفات كثيرة منها رفع اسعار مياه الري لتكون مابين (2000-2500) دينار للوحدة الزراعية الواحدة بدلا من (240) دينارا كما هو حاليا ، وهذا ماسبق كما قال ان اتخذت الحكومة قرارا بخصوصه ، غير ان تصدي المزارعين للقرار اجهضه بالنظر لما للقرار من تبعات مالية كبيرة للمزارعين من حيث تضاعف كلف الانتاج التي لاقبل للغالبية العظمى من المزارعين بتحملها في ضؤ مردود لايعود حتى بريع يستر الحال .
ولفت المجالي الى ان اناطة مسؤوليات ادارة الوضع الزراعي بالشركة المتوقعة سيصعب من حصول المزارعين على مايحتاجونه من من خدمات ادارية او تشغيليه ، اذ المتوقع كما قال ان تكون ادارة الشركة الرئيسية بعيدة عن المزارعين ، لتكون مراجعتها ولادنى سبب مرهقه بدنيا ومكلفة ماليا لغايات التنقل .
واشار المجالي في حديثه الى ماقال انه القيم الراسمالية للوحدات الزراعية التي تخصص للمزارعين ، ففي حين يتاح حاليا للمزارع امكانية تقسيط اثمان تلك الوحدات ، فيخشى ان تعمد الشركة مدار الحديث اضاف المجالي الى المطالبة بدفع هذه الاثمان فوريا ، وهذا برايا لمجالي يفوق قدرة اكثر المزارعين المالية ، ويرتبط بهذا اضاف المجالي المساحات الخالية القريبة من مزارع المواطنين والتي تؤخر لهم حاليا باسعار رمزية ، ومايخشى ان تقوم الشركة بتخصيص هذه المساحات لاخرين ، ماقد يترتب عليه اثارة المشاكل بين المواطنين .
ردا على تخوفات المجالي اكد الناطق الاعلامي باسم وزارة المياه والري عمر سلامه ان موضوع اعادة هيكلة سلطة وادي الاردن هو مجرد مقترح خاضع للحوار ، ولم يتخذ اي قرار بخصوص تنفيذه بعد .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع