أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
صرف الرديات الضريبية خلال 30 يوما 569 مليون دينار استهلاك الأردنيين من الدواء العام الماضي الطراونة: نرفض استخدام العراق ساحة للصراعات هل ستنجح مساعي استعادة ممتلكات الأردنيين في الباقورة والغمر؟ المركز الوطني للأمن وادارة الأزمات: التحذيرات دائماً تأخذ السيناريو الأسوأ الرزاز في دافوس: العالم تجاهل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي ويفكر بحروب ثانوية (الأشغال) تنذر الشركة المنفذة لسور مدرسة كفرراكب لا تمديد للتسجيل للحج خبير: مشروع المصفاة سيوفر 12 ألف فرصة عمل في الجنوب حرب بيضاء بين الطفايلة والكركية ضبط مطلوب خطير في المفرق الشيوخ يرفض تسليم وثائق بمحاكمة ترامب نتنياهو يطلب الضوء الأخضر لضم غور الأردن مدير مستشفى البشير يعد بالإفراج عن مُصور فيديو الصرصور أزمة جديدة .. السعودية تدافع عن ولي عهدها البطاينة: نظام لاختيار النخبة من مفتشي العمل وتزويدهم بكاميرات مراقبة توقيف ناشر فيديو الصرصور بمستشفى البشير فيديو - نشطاء مواقع التواصل عن الثلجة : ولا يوخذوها أهل عمان خضير: المشروع النووي الاردني تم وأده منذ عشر سنوات الطراونة : سماسرة التعليم الاردنيين في اوكرانيا الى مكافحة الفساد
الصفحة الرئيسية عربي و دولي دحلان يهرب من مواجهة قضائية مع الصحافة الغربية

دحلان يهرب من مواجهة قضائية مع الصحافة الغربية

دحلان يهرب من مواجهة قضائية مع الصحافة الغربية

12-09-2019 07:57 AM

زاد الاردن الاخباري -

كشف موقع ميدل إيست آي البريطاني أن القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان قرر سحب قضيته ضد الموقع الذي اتهمه بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا عام 2016، وذلك بعد تأكده من خسارتها، ما سيكلفه نصف مليون جنيه كأتعاب للمحامين.
وكان الصحفي ديفد هيرست قد نشر بعد أسبوعين من محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا في تموز 2016 تقريرا بموقع ميدل إيست آي يؤكد تورط دحلان والإمارات في المحاولة، نقلا عن مصادر أمنية تركية.

وبدأ دحلان الدعوى القانونية بعد عام تقريبا، وادعى محاموه أن لدى موكلهم "علاقة عادية تماما مع الإمارات"، وكان من المقرر أن تعقد المحاكمة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وبحسب موقع ميدل إيست آي، قدم محامو دحلان إشعارا بالتوقف عن المحاكمة، مع قبول المسؤولية الكاملة عن التكاليف القانونية، مما يعني أن دحلان سيدفع ما لا يقل عن 500 ألف جنيه كتكاليف لمحاميه ومحامي الدفاع.

وعلق هيرست على تراجع دحلان بأنه دليل على صحة التقرير الذي ما زال منشورا على الموقع، معتبرا أن الملاحقة القانونية كانت تهدف إلى إسكاته، وأن دحلان تراجع عندما رأى أنهم مستعدون للدفاع عما جاء في التقرير.

وكان التقرير قد ذكر أن دحلان أرسل أموالا وتواصل مع المعارض التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن، وهو المتهم الرئيسي بتدبير محاولة الانقلاب، وذلك قبل أسابيع من محاولة الانقلاب الفاشلة





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع