أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
استقلالٌ برواية مفاجئة .. تهديد صهيوني جديد لاستقلال الأردن العضايلة: فتح المزيد من القطاعات قريبا .. فيديو قطر تسجل 3 وفيات و1751 إصابة جديدة بـ"كورونا" الكويت .. 9 وفيات و665 إصابة جديدة بـ"كورونا" بالتفاصيل .. رد العضايلة على فتاة وجهت له دعوت تثير الجدل عبر حسابه على تويتر إخضاع 7 أشخاص لحجر احترازي إضافي .. لماذا ؟ الدفاع المدني يتعامل مع 22 ألف حالة خلال الحظر اللوزي: النقل العام مستثنى من نظام الفردي والزوجي ومشمول بمنع التنقل بين المحافظات المهندسون الوراثيون: اللقاح الاردني لكورونا موجود بالاسواق سابقا طبيب أردني يرد على الرزاز وتغريدته حول الطفلة حورية .. شاهد الملك يوجه كلمة للأردنيين بمناسبة عيد الاستقلال مساء اليوم ولي العهد يشارك الأردنيين برفع العلم في عيد الاستقلال ضبط منظم صلاة العيد وملقي خطبتها في معان العضايلة: قرارات بفتح المزيد من القطاعات أمام المواطنين في الأيام المقبلة شاهد .. سعد جابر يهنئ بعيد الاستقلال على طريقته وزير المياه يدعو لإجراءات رادعة لكل من يعتدي على مصادر المياه زواتي : الطاقة عصب الاقتصاد وعنوان ميز مسيرتنا العام الماضي الملكة رانيا: ما لا يتغير مهما اختلفت الظروف العضايلة: الأردن غدا أنموذجا في العطاء المهندسين الوراثيين : انتهاء المرحلة الاولى للقاح أردني لكورونا بنجاح
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الانسان بين الخوف والتخويف

الانسان بين الخوف والتخويف

27-08-2019 03:34 AM

الخوف ظاهرة فطرية شعورية عند الانسان, فهو رد فعل او الحذر من كل ما يعرض حياة الانسان للخطر ,ظاهرة شعورية قوية ,له تاثير على كل المشاعر والغريزة وحواس الانسان ,فلا بد من التعرف عليه ,حتى يحسن الانسان التحكم به ,ويعالج نفسه عندما يطغى الخوف على فطرته السليمة التي يفسدها خوف الرهاب(التخويف).,ويعلوا به عندما يصبح الخوف تعبيرا للحب ,والحفظ, والرحمة ,والشكر ,والحرص عليه في داخل الانسان ,الذي يجد كل ذلك ,عندما يخاف مقام ربه بالحرص عليه في جانب الشكر من نفسة ,ليطهرها من جانب الكفر مدخل الشيطان والاستحواذ عليها ,لتصبح نفس خبيثة تظهر امراضها على الجسد و تصرفات الانسان ,التي تعبر عن تخويف الشيطان للنفس البشرية ,ليخالف الانسان كل الصفات الانسانية ويعيش في نقائضها .................

لقد جعل الله تعالى الخوف من مقامة, مصدره من حرية الانسان وليس العكس ,فخوف الانسان على الشيء يعبر عن الحب والحرص ,فمن علامات اكتمال الايمان الخوف من الكفر ,والحرمان من نعمه ,فالخوف من مقام ربه,هو الحرص على شكر نعم هدايته ,في حين ان الشيطان هو من يخوف اولياءه ,ومن المعلوم ان التخويف لا يكون الا قهرا ,فالله سبحانه وتعالى يطمئن اوليائه ان لا يخافوا على ارزاقهم ,والشيطان يعدهم الفقر,والله سبحانة وتعالى يحث الانسان على الخوف حرصا على كل خير ,والعمل الصالح ,والشيطان يخوف الانسان ,ليصبح انانيا جبان وكاذب ,ايدمر حياته ..........
الكثير يمكن ان يقال عن الخوف والتخويف في حياة الانسان ,والاستنتاج من ذلك ومن اهمها ,استخدام مفاهيمها في تعليم الابناء منذ نعومة اظافرهم, وفطرتهم السليمة ,لينشاء من ذلك جيل خالي من الامراض النفسية ,التي تكون بدايتها مترافقة مع هذه الاعمار ,فتعليم الخوف من خلال الحب والحرص والبرهان ,فالتخويف تنفره النفس البشرية ,والتخويف ينمي الجانب الشيطاني في النفس البشرية ,فلننهي ظاهرة توريث الخوف السلبي وامراضه على النفس وعلى المجتمعات والامة, التي اصبح يتحكم بحياتها ومصيرها اعوان الشيطان من قلة الخوف على حب الايمان .................
د.زيد سعد ابو جسار





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع